رجل سعودي من سكان مكة صلى يوما بالحرم وبعد الصلاة والذكر .. اراد ان يتصدق لاحد عمال التنظيف بالحرم ( هندي ) عمره بالخمسينات .. فاخرج له ريالات وقال له: ( تفضل صديق ) فنظر ( الصديق الهندي ) لصاحبنا السعودي وابتسم وقال له .. انظر الى محفظتي فاذا هي مليئة بكروت الفيزا والماستر كاردز .. وقال له شكرا .. لا احتاج للصدقة ..


عامل هندي اسمه محمد اسلم ويعمل في تنظيف الحرم منذ ٢٥ عام وليس صاحب ملايين كما انتشر عنه بل عامل بسيط يسعى لكسب رزقه

مصدر

عن الكاتب

Fatenah Nairabia

Loading Facebook Comments ...