قصة عبارة : “القانون لا يحمي المغفلين”
” ﺣﺪﺛﺖ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻘﺼﺔ ﻓﻲ ﺃﻣﺮﻳﻜﺎ ﻛﺎﻥ ﻫﻨﺎﻙ
ﺷﺨﺺ ﻓﻘﻴﺮ ﺟﺪﺍ ﻓﻜﺮ ﻛﻴﻒ ﻳﺼﺒﺢ ﻣﻦ
ﺍﻷﻏﻨﻴﺎﺀ ﻓﻲ 8 ﺃﻳﺎﻡ ﺩﻭﻥ ﺃﻥ ﻳﻌﻤﻞ .ﻓﻜﺘﺐ
ﺍﻋﻼﻥ ﻓﻲ ﺍﺣﺪﻯ ﺍﻟﺼﺤﻒ ﻳﻘﻮﻝ ﻟﻜﻲ
ﺗﺼﺒﺢ ﻏﻨﻴﺎ ﺃﺭﺳﻞ 1 ﺩﻭﻻﺭ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻌﻨﻮﺍﻥ
ﺍﻟﺘﺎﻟﻲ…….ﻓﺎﺭﺳﻞ ﺍﻟﻤﻼﻳﻴﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺎﺱ 1
ﺩﻭﻻﺭ ﻭ ﺍﺻﺒﺢ ﻓﻌﻼ ﻣﻦ ﺍﻻﻏﻨﻴﺎﺀ ﻭﺭﺩ ﻓﻲ
ﻧﻔﺲ ﺍﻟﺼﺤﻴﻔﺔ ﻭ ﺷﺮﺡ ﻣﺎ ﻓﻌﻠﻪ .ﻓﺜﺎﺭ
ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻋﻠﻴﻪ ﻭ ﻗﺪﻣﻮﻩ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻘﻀﺎﺀ ﻭ ﻟﻜﻦ
ﻻ ﺣﺠﺔ ﺗﺪﻳﻨﻪ ﻻﻧﻪ ﺍﺻﺒﺢ ﻏﻨﻴﺎ ﺑﺎﻟﻔﻌﻞ
ﻭ ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻘﺎﺿﻲ ﺍﻻﻣﺮﻳﻜﻲ ﻣﻘﻮﻟﺘﻪ ﺍﻟﺸﻬﻴﺮﺓ :
ﺍﻟﻘﺎﻧﻮﻥ ﻻ ﻳﺤﻤﻲ ﺍﻟﻤﻐﻔﻠﻴﻦ “

قصةٌ تداولها الكثيرون دونما تثبُّت، وعبارةٌ دمَّرت الصورة الحقيقية للقانون .
نعالج هنا :
– مدى صحة الرواية
– مصدر عبارة “القانون لا يحمي المغفَّلين”
– مدى دقة العبارة المذكورة
______________________

في أي سنة وقعت هذه القصة ؟
ما اسم الفقير بطل القصة ؟
ما اسم القاضي الذي أصدر الحكم ؟
القصة المذكورة لم تثبت بأي شكل من الأشكال، وإنها وإن وقعت فاستخدام عبارة “القانون لا يحمي المغفَّلين” خاطئ قولاً واحداً؛ فأي قانونيٍّ مختص يعلم تماماً أن القانون يحمي الجميع في أي مركز قانونيٍّ كانوا، والدليل على ذلك : ما ورد في القوانين من أحكام خاصة تهدف لحماية فئات معينة من استغلال ضعفهم وحالتهم النفسية، وتندرج هذه الفئات تحت موضوعات “عوارض الأهلية” و “عيوب الرضا”، والأمثلة كثيرة منها “المغفّل”، أو ما يُسمّى قانوناً بـ “ذي الغفلة”، وهو من كانت قواه العقلية تامّة لكنه ساذجٌ يسهل خِداعه وغُبنه؛ فيُغلب في معاملاته المالية، وله أحكام قانونية خاصة تحميه إلى جانب فئات أخرى تندرج تحت عنوان “عوارض الأهلية” .

ولو عدنا إلى مصدر العبارة المشؤومة لوجدنا أنها وردت للمرة الأولى في القانون الروماني باللغة اللاتينية :
“Ignorantia juris non excusat”
وتعني : الجهل بالقانون ليس عذراً

وقد تُرجمت بشكل غير دقيق إلى الانجليزية لنجد عبارة : “Law doesn’t protect fools ”

ثم انتقلت إلينا فكانت عبارة :
“القانون لا يحمي المغفلين” .

ونقل العبارة [إن] كان صحيحاً فإن المقصود منها دون شك أن القانون لا يعذر من كان غافلاً عن العلم به، حيث نجد القاعدة القانونية الصحيحة “الجهل بالقانون لا يعتبر عذراً”، والتي تستند الى قرينة قاطعة تفترض علم الجميع بالقانون بعد نشره من قبل الدولة، ولهذه القاعدة نطاقها واستثناءاتها بالطبع.

مصدر1
مصدر2
مصدر3
مصدر4

عن الكاتب

Fatabyyano-Send-Ruomr Team

هدفنا تنقية المحتوى العربي من الخرافة والجهل والاشاعة والاكاذيب.. عدونا الجهل والجهل فقط.

Loading Facebook Comments ...
error: This Content is protected you can\'t copy any text from it :(