قيصر النمسا يمشي بجوار زوجته المنقبة لأنها الملكة التي يجب ألا يراها الشعب

وكان هذا تقليد من الغرب للمسلمين لأنهم كانوا وقتها هم الأقوى

وكانت الخلافة العثمانية أكبر امبراطورية على وجه الأرض

أما الآن فالأقوى يمشي عارياً ونحن نقلده لأنه الأقوى…



في الصورة الإمبراطورة زيتا وزوجها تشارلز الأول إمبراطور النمسا في الموكب الجنائزي للإمبراطور فرانز جوزيف الأول عام 1916م
ترتدي الإمبراطورة الزي التقليدي الخاص بطقوس العزاء ولا علاقة له بالنقاب الإسلامي

وفي الحياة العادية لم تكن منقبة
والدولة العثمانية كانت تمر بمرحلة الضعف في هذه الفترة

مصدر1

مصدر2

عن الكاتب

Fatabyyano-Send-Ruomr Team

Loading Facebook Comments ...