عنوان مضلل

الصور الأولى المتداولة لدمار قاعدة عين الأسد! ولكن الصور قديمة.

مشاركة المقالة عبر مواقع التواصل الإجتماعي :

مشاركة على مواقع التواصل الإجتماعي :

 

تناولت وكالات صحفية و إعلاميون وناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورة على أنها أول صور لدمار قاعدة عين الأسد! وهنا نعرض جانب من انتشارها في اول دقائق من بدء انتشارها ،ما صحة كل تلك الصور؟ هذا ما سنوضحه في مقالنا.

الصورة تعود للعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة في شهر نوفمبر الماضي ، ولكن حسب التلفزيون الرسمي في إيران ، أعلن قبل قليل مركز الحرس الثوري في ايران أنه قام باستهداف قاعدة عين الأسد بمجموعة من الصواريخ من نوع أرض أرض، القاعدة تضم جنودا أميركيين في محافظة الأنبار في العراق.

استهداف قاعدة عين الأسد:

أطلقت إيران مجموعة من الصواريخ على قاعدة عين الأسد التابعة للولايات المتحدة الأمريكية المتواجدة في العراق معلنة أن هذا الهجوم هو رد فعل لقيام الولايات المتحدة الأمريكية بقتل قاسم السليماني.

حسب الحكومة العراقية فقد تعرضت قاعدة عين الأسد الجوية ل 17 ضربة منهم ضربتين بصواريخ باليستية والتي فشلت في الإنفجار.

هذا بالإضافة لخمس ضربات أخرى كانت تستهدف قاعدة في المدينة الشمالية بإربل في الهجوم الذي بدأ يوم الأربعاء في الساعة الواحدة والنصف صباحا بتوقيت العراق.

أعلنت كل من العراق, الولايات المتحدة الأمريكية, بريطانيا, كندا وأستراليا عدم إصابة أو مقتل أي شخص تابع لهم في هذا الهجوم.

أعلن جافاد زاريف  من خلال حسابه على تويتر:

أن هذا الهجوم هو عبارة عن دفاع عن النفس وفقا للعريضة51 التابعة للأمم المتحدة والتي توضح أحقية الهجوم على القواعد العسكرية التي تم من خلالها الهجوم على ظباط تابعين للدولة ومواطنين تابعين لإيران مؤكدا أن إيران لا تسعى للحرب ولكنها ستدافع عن نفسها ضد أي عدوان.

إليكم فيديو تم نشره من قبل إيران للهجوم على القواعد الأمريكية بالعراق:

 

مصدر 1

مصدر2

Tags: , , , , ,

أخر المقالات

القائمة