بعد إصابتها بالسرطان.. ممرضة أفريقية تعترف: بدلت 5 آلاف رضيع بعد ولادتهم

اعترفت ممرضة من زامبيا، تدعى إليزابيث مويوا، بجريمة ارتكبتها على مدار 12 عاما، بعدما أكدت أنها بدلت 5 آلاف مولود عقب ولادتهم مباشرة بأطفال آخرين، من أجل المرح والتسلية.
أكدت الممرضة إنها لم تكن تقصد سوى التسلية، حتى إنها بدلت هذا العدد خلال 12 عاما عملت خلالها في قسم الولادة بمشفى “يو تي أتش”، وإنها الآن طالبة الرحمة بعد الإصابة بالسرطان، قائلة: “أُصيبت بسرطان مزمن وأعلم أني سأموت قريبا، وأتمنى الاعتراف بذنبي أمام الله وأمام أهالي الأسر الذين وضعوا أطفال في المسشفى خلال خدمتي”.
ودعت الممرضة الأسر للتواجد بالمشفى، وإجراء تحاليل DNA للتأكد من نسب المواليد

– التحقيقات الأولية التي قام بها مسؤولون في زامبيا أوضحت أنه لا توجد ممرضة تحمل اسم إليزابيث مويوا في المجلس العام للتمريض

– وكشف التحقيق أيضًا أنه لا توجد أي قابلة بهذا الاسم على الإطلاق، وعملت لاحقًا في قسم الولادة في المستشفيات التعليمية الجامعية

– فالخبر لم تثبت صحته وخاصة أن موقع The Zambian Observer والذي نشر الخبر لأول مرة عرف عنه من قبل نشر أخبار مزيفة

مصدر1

مصدر2

عن الكاتب

Fatabyyano-Send-Ruomr Team

هدفنا تنقية المحتوى العربي من الخرافة والجهل والاشاعة والاكاذيب.. عدونا الجهل والجهل فقط.

Loading Facebook Comments ...
error: This Content is protected you can\'t copy any text from it :(