لا يمكنك نسخ محتوى هذه الصفحة.
أخبار كاذبة حرائق غابات الأمازون

ما حقيقة سقوط أمطار تخمد حرائق الأمازون؟

امطار غزيرة فوق غابات الأمازون تقوم بأخماد الحرائق التي استمرت لثلاث اسابيع متواصلة والتي عجز الانسان بكل ما وصل اليه من تطور عن اخمادها. ‎

غابات الامازون تنتج اكثر من 20 % من الاوكسجين
اخيرا تتدخل الرحمه الإلهيه بأمطار غزيره فوق الغابات اليوم لتعمل ما عجز الانسان عن عمله

((وَإِنَّ رَبَّكَ لَذُو فَضْلٍ عَلَى النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لَا يَشْكُرُونَ))_القدرة الالهية فوق كل شيئ

مصدر الخبر الكاذب

مصدر الخبر الكاذب

كانت هناك أمطار خفيفة في شمال البرازيل ولكن ليس على الحدود مع بوليفيا أو باراغواي
وهناك احتمال لسقوط أمطار يوم الاثنين 26 والثلاثاء 27 أغسطس في المنطقة الأكثر تضررا من الحريق الذي شب في منطقة الأمازون
والحرائق مازالت مستمرة وتم ارسال عددا من أفراد القوات المسلحة لمواجهة الكم الهائل من الحرائق التي اجتاحت غابات الأمازون

وهذه الصورة قديمة من 2009

الصور الأخرى تم استخراجها من فيديو بتاريخ ٢٠١٣

مصدر1

مصدر2

مصدر3

مصدر4

اترك ردا