التصنيف: منوعات

هذه الصورة معدلة رقميّا وليست صورة حقيقية للسماء خلف الأهرامات

آخر المقالات

يتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة يزعمون أنها تُظهر مجرة درب التبانة في السماء خلف الأهرامات.

فما حقيقة هذه الصورة؟ تابع المقال الآتي..

الإدّعاء

نشرت إحدى حسابات فيسبوك الصورة بتاريخ 18 يونيو 2022، وأرفقتها بالنص الآتي – دون تصرف –

جزء من مجره درب التبانه يظهر في السماء خلف الاهرامات في مشهد ساحر يحبس الانفاس

الأهرامات

حقق الادّعاء على هذا الحساب نحو 444 تفاعل و49 مشاركة حتى لحظة نشر هذا المقال،

كما تناقلت الصورة في السياق ذاته صفحات وحسابات أخرى على فيسبوك في عام 2021 هنـا، هنـا.

كذلك جرى تداول الادّعاء في منصة تويتر هنا

إثر ذلك؛ أجرى فريق فتبينوا تحريًا حول حقيقة الادّعاء المتداول فأسفر عن الآتي:

الأهرامات

الأهرامات

هذه الصورة معدلة رقميّا وليست صورة حقيقية للسماء خلف الأهرامات

أرشد البحث عن اسم المصور في العلامة المائية على الصورة Hossam Abbas Photography

إلى حساباته، على الفيسبوك، والانستغرام، حيث يعرّف عن نفسه بأنه مصور فوتوغرافي مستقل

في مجالات العقارات، والمعمار، والتصميم الداخلي، والمناظر الطبيعية، والبناء. وبعد البحث في حسابه عثر الفريق

على الصورة ذاتها، منشورة بتاريخ 29 أكتوبر 2021 وأرفق معها: «هرم خوفو – fine art» موضحًا أن صورة المجرة مدمجة

بالمقابل؛ أرشد البحث العكسي عن الصورة في محرك جوجل إلى مجموعة من النتائج لصورة ذراع المجرة

في عدة مواقع للصور، فأرشد البحث عن الصورة نفسها بدقة عالية إلى مجموعة من النتائح، إحداها إلى

موقع picturecorrect حيث ذكر الموقع أن الصورة من تصوير المصور Trevor Dobson فوق سد هارفي

في غرب أستراليا، فيما أرشد الرابط المدمج في الموقع إلى حسابه على موقع flickr

Milky Way over Harvey Dam, Western Australia

وأرفق المصور التعليق التالي:

هذه صورة بانورامية مكونة من 53 صورة تم التقاطها في سد هارفي، على بعد حوالي 125 كيلومترًا، جنوب بيرث في غرب أستراليا. يمكن رؤية سحابة ماجلان الكبيرة والصغيرة بالقرب من الأفق على يمين المركز، ويأتي التلوث الضوئي من مصفاة Worsley Alumina على بعد حوالي 15 كم.

علاوة على نشرها عبر حسابه على الانستغرام

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Trevor Dobson (@trevordobson_astro)

اقرأ أيضا: هذه الصورة للرئيس التركي رجب أردوغان مركبة، والصورة الأصلية تعود لعام 2018

تقييم فتبينوا:

بناءً على ما سبق قرّرت منصة فتبينوا تصنيف الادّعاء على أنّه مضلل ذو محتوى ناقص، لأنّ الصورة معدلة رقميّا وليست صورة حقيقية للسماء خلف الأهرامات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة