هذه المقاطع لا تظهر مشاهد من زلزال تركيا، بل قديمة وتعود لأحداث مختلفة

آخر المقالات

ضرب زلزال مدمر بلغت قوته 7.8 على سلم ريختر، أجزاء من تركيا وشمال غرب سوريا الاثنين 06 فبراير 2023،

كما خلّف عشرات الآلاف من القتلى والمفقودين في كارثة اعتبرتها الأمم المتحدة أسوأ حدث تشهده المنطقة في 100 عام.

إثر ذلك، تناقل ناشطون على فيسبوك مقطعًا يدّعون أنه يظهر اللحظات الأولى من هذا الزلزال،

فما حقيقة هذا المقطع؟ تابع المقال الآتي..

الإدّعاء

نشرت إحدى صفحات فيسبوك المقطع في 10 فبراير 2023 مرفقًا بالتعليق الآتي – دون تصرف -:

زلزال تركيا اليوم 6/2/2023

حقق المقطع أكثر من 3700 مشاهدة و 180 تفاعل حتى لحظة نشر هذا المقال،

كما نشرت المقطع في السياق ذاته صفحات أخرى هنـا.

نتيجة التحري

مضلل

هذه المشاهد تعود لأحداث قديمة ومختلفة، ولا علاقة لها بزلزال تركيا

من خلال البحث العكسي عن إحدى مشاهد المقطع في محرك ياندكس، تبين أنها قديمة،

إذ نشرت إحدى الصفحات على فيسبوك مقاطع الادعاء جميعها في 08 أبريل 2020، ضمن مقطع بمدة أطول بعنوان:

“أقوى ١٠ زلازل حدثت أمام الكاميرات”

وتداول مشاهد الادّعاء منذ عام 2020 ينفي أن تكون حديثة ومتعلقة بالزلزال الذي ضرب تركيا في 06 فبراير 2023.

علاوة على ذلك، أوضح هذا المقطع الذي نشرته صفحة “صوت الوطن نيوز” تاريخ ومكان التقاط هذه المشاهد كلّ على حدى،

والتي يمكن تفنيدها كالتالي،

  • المشاهد الأولى متداولة منذ عام 2018

تظهر المشاهد الأولى من مقطع الادعاء في الدقيقة 02:54 من هذا المقطع، على أنها تعود للزلزال الذي ضرب جمهورية ترينيداد وتوباغو في 21 أغسطس 2018،

بمتابعة البحث بهذه التفاصيل، نقع على المقطع ذاته  منشورًا على يوتيوب في 23 أغسطس 2018،

كما يمكن ملاحظة تاريخ التقاط المقطع مثبتًا أعلى يسار الشاشة 21 أغسطس 2018، مما يؤكد أن المقطع يعود لهذا الحدث.


لقطة شاشة تظهر المشاهد الأولى من مقطع الادعاء متداولة على يوتيوب منذ أغسطس 2018


  • المقطع الثاني يعود لزلزال اليابان عام 2011

تظهر المشاهد الثانية من مقطع الادعاء في الدقيقة 1:23 من هذا المقطع، على أنها تعود لمبنى مركز شينجوكو أثناء زلزال توهوكو اليابان 2011.

حيث ضرب زلزال عنيف بلغ 9 درجات على مقياس ريختر، سواحل شرق اليابان يوم 11 مارس 2011 ونجم عنه موجات تسونامي في المحيط الهادي،

فيما تسبب الزلزال حينها بمقتل أكثر من 15000 شخص وتشريد عشرات الآلاف،

ومن خلال البحث بالكلمات الدلالية حول هذا الحدث، نقع على المشاهد ذاتها متداولة على يوتيوب منذ 25 مارس 2011،

  • المقاطع المتبقية تعود إلى زلزال نيبال عام 2015

تظهر مشاهد الادعاء الثالثة، الرابعة والخامسة، في الدقائق”00:23، 01:59، 06:59″ على التوالي، من المقطع الذي نشرته صفحة “صوت الوطن نيوز”

مبينة خلاله أنّه هذه المشاهد تعود لزلزال مدمر بلغت شدته 7.8 درجة على مقياس ريختر، ضرب نيبال السبت 25 أبريل 2015،

ومن خلال البحث حول هذا الحدث، نقع على المشاهد ذاتها نشرتها عدة مصادر في مايو، وأبريل 2015

على أنها تظهر لقطات من هذا الزلزال، كما يظهر تاريخ تسجيل المقطع 25.04.2015 مثبتًا أعلى يمين هذا المقطع،


لقطة شاشة من إحدى قنوات يوتيوب تظهر مشاهد الادعاء متداولة منذ عام 2015


فيما أشارت المصادر في تقريرها حول إحدى هذه المشاهد إلى أنها تظهر دوار Tripureshwor Chowk في كاتماندو،

وبالرجوع إلى الصور التي توفرها خدمة خرائط جوجل لهذه المنطقة، يمكن مطابقتها مع معالم المنطقة الظاهرة في مقطع الادعاء (الدقيقة 01:40)،

مما يؤكد أن هذه المشاهد تعود لزلزال نيبال عام 2015.

اقرأ أيضًا: هذا المقطع قديم، ولا يظهر تفريغ سد إليسو بسبب تشققات عقب زلزال تركيا

تقييم فتبينوا: بناء على ما سبق، قررت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل، لأنه استخدم مشاهد قديمة في غير سياقها الأصلي.

اقرأ أيضاً