التصنيف: اجتماعي, علوم

هذا التمثال يعود إلى كليوباترا ولا وجود لطبيبة فرعونية اسمها ميريت بتاح

صورة تمثال كليوباترا وليس أول طبيبة فرعونية مصرية فتبينوا
آخر المقالات

تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي صورة وادعوا أن التمثال فيها يعود إلى أول طبيبة مصرية وهي ميريت بتاح والحقيقة أنه يعود إلى الملكة كليوباترا ،

كيف وصلنا للحقيقة؟ من هي كليوباترا ومن هي ميريت بتاح؟

تجدون كيفية الوصول للحقيقة وتفاصيلها في هذا المقال.

الإدّعاء

نص الادعاء حسب صيغة الناشر “بدون تصرّف”

اسمها ميريت بتاح اول طبيبة مصرية
جمالها محصلش ولازم التمثال ده يتعمل منه نسخ ويتحط في كليات الطب والدكاترة البنات تحطه في عياداتهم على المكتب
تفاصيل رائعة
عظمه على عظمه يامصـــــ🇪🇬ـــــر
إيه الجمال ده كله يامصـــــ🇪🇬ــــر
مصــــر جاءت ثم جاء التاريخ 🇪🇬

نشر الادعاء بهذه الصيغة صفحة Amr A Arafa بتاريخ 6/4/2021، وحصد المنشور 119 مشاركة وأكثر من 500 تفاعل حتى تاريخ إعداد المقال في 11/4/2021.

مصدر ادعاء أول طبيبة مصرية والحقيقة أنها كليوباترا فتبينوا

شارك الادعاء بصيغة مشابهة صفحات عدة منها:

ساميه أحمدقناة ديارناعبير فؤادالمقالZOOM INHamed Barakatشباب مصر القديمة الحر

Samar ShoeirSama Abdullah  – Basma AlshreefZain Abd Elhady

تناقلت عدة صفحات على تويتر الادعاء أيضًا هنا وهنا وهنا وأيضًا هنا.

نتيجة التحري

عنوان مضلل

هذا تمثال يُباع على الانترنت للملكة الفرعونية كليوباترا ولا علاقة له بـ ميريت بتاح

أرشد البحث العكسي في محرك Tineye إلى مواقع تبيع التمثال Online على أنه للملكة الفرعونية كليوباترا ،

كُتب في وصف القطعة:

تمثال نصفي لكليوباترا

أشكال راتينج عالية الكثافة مطلية بالذهب ومتعددة الألوان بعناية.

تمثال كليوباترا للبيع اون لاين فتبينوا

واستُخدمت الصورة ذاتها في أغلفة بعض الكتب التي تتحدث عن الملكة كليوباترا من ضمن نتائج البحث السابق.

بحثنا عن تمثال كليوباترا باستخدام الكلمات المفتاحية “cleopatra bust” ليظهر لنا التمثال نفسه على موقع أمازون للبيع أيضًا،

كُتب في وصف التمثال:

تصميم شركة توسكانو كوين لتمثال كليوباترا – نحت كلاسيكي جديد ومصنوع من مادة بوليريسين

تمثال نصفي قابل للجمع – مستوحى من أواخر العصر الإسكندري ، يضم هذا التمثال النصفي الرموز والكتابة الهيروغليفية التي تبرز الغموض الغريب لمصر القديمة وأسرار أهرامات المعابد.

ديكور مصري عالي الجودة مصبوب يدويًا باستخدام حجر مكسر حقيقي مرتبط براتنج مصمم متين،

تمثال نصفي كليوباترا المصرية مطلي يدويًا بلمسات نهائية من البازلت الأسود المصقول مع لمسات ذهبية عتيقة.

تمثال كليوباترا أمازون فتبينوا

يعني هذا أن التمثال حديث الصنع وليس بقديم، والملكة كليوباترا السابعة آخر ملكات مصر لا علاقة لها بالطب.

من هي ميريت بتاح وهل هي أول طبيبة مصرية؟

رجعنا إلى المصادر العلمية والتاريخية الموثوقة لنجد أنه لا وجود لطبيبة فرعونية باسم ميريت بتاح ،

ذكر موقع Live Science حسب ما أورده خبراء أن ميريت بتاح التي يُرجّح أنها “أول طبيبة” لم تكن موجودة على الإطلاق.

قال Jakub Kwiecinski، المؤرّخ الطبي والمدرّس في كلية الطب بجامعة كولورادو، في بيان من جامعة كاليفورنيا:

“كانت Merit Ptah في كل مكان، بدءًا من المشاركات عبر الإنترنت حول النساء في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات وكتب التاريخ الشهيرة إلى ألعاب الكمبيوتر، ومع ذلك، لم يكن هناك دليل على أنها موجودة بالفعل.”

ما هو أول ظهور لميريت بتاح؟

تتبع هذا الباحث أول ذكر لـ Merit Ptah ليجد أنه يعود إلى كتاب صدر عام 1938 يصف تاريخ النساء في الطب حول العالم، كتبته المؤرخة الطبية والطبيبة والناشطة كيت كامبل هيرد ميد.

كتبت هيرد ميد أن داخل قبر رئيس الكهنة كان هناك صورة ولوح يصفان والدة رئيس الكهنة، ميريت بتاح ، بأنها “كبير الأطباء”.

لكن المدافن في وادي الملوك لم تكن موجودة حتى عصر الدولة الحديثة في مصر (1539 قبل الميلاد إلى 1075 قبل الميلاد)، أي بعد حوالي 1000 سنة من الاعتقاد بأن ميريت بتاح قد عاشت.

بالإضافة على الرغم من وجود ميريت بتاح كاسم في الدولة القديمة، إلا أنه لا يوجد سجل لهذا الاسم مرتبط بطبيب في أي قائمة من المعالجين المصريين القدماء، حتى المثيرين للجدل، كما قال كويشنسكي.

أضاف كويشنسكي أن هيرد ميد غالبًا اختلط عليها اسم ميريت بتاح مع بيسشيت،

ونعرف عن بيسشت لأنها موصوفة في قبر ابنها أخثوتب، مسؤول ملكي ومشرف على الكهنة، عاش في عهد الأسرة الخامسة حوالي 2400 قبل الميلاد،

كانت والدته بيسشيت، وكانت تسمى “المشرفة على الأطباء”، تم العثور على فصل يذكر بيسشيت لفترة وجيزة (ولكن تركها بدون اسم) في كتاب كامبل هيرد ميد الشخصية.

خمّن كويشنسكي أن كامبل هورد ميد خلطت عن طريق الخطأ بين بيسشيت وميريت بتاح زوجة الوزير راموس، التي عاشت حوالي عام 1350 ، ودُفنت في وادي الملوك.

لكن هذا الالتباس لا ينبغي أن ينتقص من حقيقة أن النساء كن يعملن كأطباء في مصر القديمة منذ آلاف السنين.

نشر موقع جامعة أوكسفورد المقال لهذا الباحث يمكنك الاطلاع عليه من هنا.

أمّا أول طبيبة فرعونية فلا يوجد دلائل تاريخية تؤكّد من هي لكن العديد من المؤرخين يرجّحون أنها بيسشيت حسب ما تم الوصول له إلى الآن.

ميريت بتاح ليست أول طبيبة مصرية فتبينوا

اقرأ أيضًا:

لم يتم اكتشاف عظام جنود جيش فرعون في البحر الأحمر

بناءً على ما سبق قرّر فريق فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مُضلل؛ إذ أن الصورة المعروضة هي تمثال لكليوباترا، كما أن ميريت بتاح ليست أول طبيبة مصرية.

معلومات إضافية

هل صورة الادعاء هو الشكل الحقيقي للملكة كليوباترا حقًا؟

كليوباترا آخر ملكات مصر، واسمها بالكامل كليوباترا السابعة ثيا فيلوباتور، وتعني كليوباترا الآلهة المحبة للأب،

ولدت سنة 70/69 قبل الميلاد وتوفيت في 30 قبل الميلاد في الإسكندرية، وهي مشهورة في التاريخ والدراما.

كانت من الفراعنة البطالمة الذين أقاموا في مدينة الإسكندرية متعددة الثقافات واليونانية إلى حد كبير،

والتي أسسها الإسكندر المقدوني الأكبر، وكانوا يتحدثون اليونانية.

حكموا مصر على أنهم ملوك يونانيون، رافضين تعلم اللغة المصرية الأصلية، في المقابل كانت كليوباترا أول حاكم بطلمي يتعلم اللغة المصرية ويتحدثها.

يشير موقع National giographic إلى أن علماء الآثار لم يتمكنو حتى الآن من تحديد مكان تابوت كليوباترا وأن كل التماثيل المعروضة هو تكهّن لشكلها،

لكن مع العثور على عملات نقدية حملت شكل الملكة استطاع البعض عكسه على بعض التماثيل،

مع ذلك فإن ما تعرضه المتاحف من التماثيل الرخامية لها، قد لا يكون معظمها لكليوباترا.

وهذا ليس بغريب فقد دمرت الزلازل وموجات المد والصراعات الأهلية،

والعديد من العوامل الحي القديم الذي عاشت فيه كليوباترا وأسلافها على مدى ثلاثة قرون.

يقع معظم المجد الذي كان في الإسكندرية القديمة الآن على بعد حوالي 20 قدمًا تحت الماء.

على الرغم من أن تقارير وسائل الإعلام أشارت إلى اقتراب اكتشاف مكانها، إلا أن فرص العثور على مقبرة كليوباترا منخفضة للغاية، كما يقول الخبراء.

يعتقد الخبراء أن هذا التمثال الرخامي ذو العصابة الملكية هو لكليوباترا السابعة، الموجود في متحف ألتيس في برلين،

قد يمثل كليوباترا وربما تم صنعه أثناء وجودها في روما؛ بسبب تتطابق بعض الميزات، مثل منحنى أنفها، مع صورها الرسمية على العملات المعدنية.

يُعتقد أن هذا التمثال قريب من شكل الملكة كليوباترا فتبينوا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة