التصنيف: اجتماعي

صورة حديثة تنشرها السائحة الدنماركية للطفل الذي وجدته في نيجيريا.. زائف جزئياً

آخر المقالات

صورة حديثة نشرتها السائحة الدنماركية انتشر ادّعاء أنها تظهر الطفل الذي وجدته في نيجيريا.

تعرّف على الحقيقة من خلال المقال التالي..

الادعاء

نص الادّعاء:

نشرت السائحة الدنماركية صورة حديثة للطفل الذي وجدته سابقًا في “نيجيريا” وقد تم التخلي عنه حينها بحجة أنه “مسحور” حيث تبنته للعلاج..♥️

نشر حساب Aziz Sabry الادّعاء بتاريخ 17 يونيو 2020 في الساعة 6:16 مساءً

حصل المنشور حتى تاريخ النشر 20 يونيو 2020 على ما يزيد عن 4.2 ألف مشاركة

السائحة الدنماركية مع الطفل الذي انقذته من نيجيريا
نشرت صفحات وحسابات أخرى الادّعاء يمكنك التعرف عليها من هنا و هنا و هنا و هنا و هنا و هنا  و هنا 

ما هي حقيقة الادّعاء؟

باستخدام خاصية البحث العكسي على الصورة الحديثة تعرّف فريق فتبينوا على اسم السائحة وهو أنجا (Anja Ringgren Lovén) والتي تبلغ من العمر 42 عامًا وهي من الدنمارك.

بتتبّع أصل الصورة تمكّن فريق فتبينوا من الوصول إلى حسابها على الفيسبوك والذي يُظهر الصورة الحديثة صورة شخصية حالية للحساب الرسمي بتاريخ 20 يونيو 2020.

وُضعت الصورة بتاريخ 24 مايو 2020

سأل حساب issam sacha بخصوص ما إذا كان الطفل في الصورة الشخصية الحالية هو نفسه الطفل الموجود في الصورة القديمة.

ردّت دونيكا مساعدة وسائل التواصل الاجتماعي عليه وإليكم ترجمة الرد:

عزيزي عصام،

لا، هذان شخصان مختلفان. الصورة مع زجاجة المياة تُظهر أنجا (Anja) وهوب (Hope) عندما كان صغيرًا.

بينما في الصورة الثانية تجد أنجا مع ابنها ديفيد الصغير (David jr.)

تحياتي،

دونيكا مساعدة السوشيال ميديا، أرض الأمل

حقيقة الطفل في صورة السائحة
أكدت أنجا في أكثر من تعليق على الصورة أن الظاهر فيها هو ابنها دايفيد جونيور

مقارنة بين الطفل هوب Hope  والطفل ديفيد جونيو:

نشرت أنجا صورة للطفل Hope بتاريخ 30 يناير 2020 احتفالًا بمرور أربع سنوات على إنقاذه

Today is the 30 of January 2020, and today is exactly 4 years ago we rescued Hope. I think most people in the world has…

Publiée par Anja Ringgren Lovén sur Jeudi 30 janvier 2020

في الصورة التالية صورة منفردة للطفل ديفيد جونيور ابن أنجا أثناء الاحتفال بأول شهادة له

David Emmanuel Umem and I are very proud today. David Jr.’s first graduation 🧑🏾‍🎓🤍💙🌍

Publiée par Anja Ringgren Lovén sur Jeudi 18 juin 2020

بمقارنة الصورتين يتضح الاختلاف الكبير بين الصورتين ممّا يثبت أنّ صورة الطفل مع أنجا هو ابنها ديفيد جونيور كما صرّحت وليس الطفل هوب Hope

في الصور التالية يظهر كل من الطفل هوب والطفل ديفيد بعد 3 أيام من إنقاذ هوب والتي تم نشرها بتاريخ 3 مايو 2018

#tbt to the first meeting between David Jr. & Hope 🧡💚Just 3 days after the rescue of Hope, David Emmanuel Umem, and I…

Publiée par Anja Ringgren Lovén sur Jeudi 3 mai 2018

وهنا فيديو نُشر بتاريخ 18 أكتوبر 2017 يُظهر ديفيد جونيو وهوب في المدرسة

Hope and David Jr. in school 📚✏️👦🏿👦🏾

Publiée par Anja Ringgren Lovén sur Mercredi 18 octobre 2017

من هي أنجا Anja Ringgren Lovén؟

أنجا هي مؤسِّسة المؤسَّسة الخيريّة باسم DINNødhjælp، منذ عام 2012 تحمي هذه المؤسسة الأطفال وتنقذ أولئك الذين اتهموا منهم بالشعوذة في نيجيريا.

أصبحت أنجا مشهورة في عام 2016 بعد التقاط صورة لها في أحد مهامّها الإنقاذية مع طفل.

في الصّورة تظهر أنجا جالسة في وضع القرفصاء أمام طفل صغير عارٍ وهي تحاول أن تسقيَه الماء من زجاجة الماء الخاصة بها.

أخذت أنجا بعد ذلك الطفل إلى مركز الأطفال في نيجيريا وهناك أُنقذ بأعجوبة وسمّته هوب أو الأمل.

كانت عملية الإنقاذ بمثابة الشعلة في كفاح أنجا لتخبر العالم عن الأطفال المشعوذين والخرافات المنتشرة في نيجيريا.

يمكنك قراءة الادّعاءات المرتبطة بالأطفال من هنا وكذلك الادّعاءات المتعلّقة بالسحر من هنا 

بناءً على ما سبق قرّر فريق فتبينوا تصنيف الادّعاء على أنه زائف جزئياً إذ أنّه يدعي أن الصورة تعود إلى الطفل هوب بينما في الحقيقة هي لابن أنجا دايفيد. لأنه المنشور يقدم معلومات غير مكتملة مما أدى إلى تضليل القارئ.

اترك ردا

اقرأ أيضاً

القائمة