التصنيف: طبي

الفنكوش سام ومسرطن – زائف جزئيا

آخر المقالات

الفنكوش سام ومسرطن ادعاء يتم تداوله على وسائل التواصل الاجتماعي

تعالوا نتعرف على تفاصيل الادعاء ومامدى صحته من خلال المقال التالي :

الادعاء

قصة الادعاء :

قامت مجموعة عالم الرجل والمرأة بنشر الادعاء على موقع فيسبوك بتاريخ 27 مارس 2019

قامت صفحة Father Zakaria بنشر الادعاء على موقع فيسبوك بتاريخ 26 فبراير 2019

قامت مجموعة توجه رياض الأطفال بنشر الادعاء على موقع فيسبوك بتاريخ 03 مارس 2019

ادعاء الفنكوش يسبب السرطان

الادعاء بصيغة الناشر :

من فضلكم خدوا بالكم من صحتكم وصحة أطفالكم

الفنكووووووش

الفنكوش يحتوي على مادة سامة ويؤدي لأورام سرطانية

انتشر مؤخرًا الفنكوش وهو نوع من المسليات التي تقلى في الزيت ويزداد حجمها ويتناولها الأطفال، وهي تشبه المعكرونة قبل قليها، وتباع بمحلات البقالة، وتشكل تلك المسليات خطورة كبيرة على صحة الأطفال الصغار لما تحتويه من مواد مميتة.

وقال الدكتور محمد سيد مسعود، أستاذ تغذية الإنسان، والمدير التنفيذي لمركز معلومات الأمن الغذائي، إن ما يسمى بالفنكوش له أضرار كبيرة لأنه عبارة عن مواد كربوهيدراتية، تتمثل خطورتها في مادة تتكون أثناء القلي بالزيت تسمى “الأكليرامايت”، وهي شديدة السمية وتؤدي إلى أورام سرطانية.

وأضاف أستاذ تغذية الإنسان، أن الأطفال كلما يأكلون منها بكميات أكثر، يزيد مفعول المادة بالجسم، ناصحًا الأمهات بعدم جلبها لأطفالهن للحفاظ على صحتهم، لافتًا إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية رصدت حوالي مليار دولار لمكافحة تلك المادة ما يؤكد خطورتها الجسيمة

 

زائف جزئيا

النتيجة : زائف جزئيا

اكتشفت مادة الأكريل-أمايد Acrylamide عام 2002 والتي تتكون عند ارتفاع درجة حرارة بعض أنواع الكربوهيدرات كالبطاطا والخبز والكعك،وكذلك وجدت في الزيتون المعلب والقهوة.

 وبغض النظر عن سبب ارتفاع الحرارة قليا أو شويا أو طبخا،فإن كمية Acrylamide بازدياد تعرض هذه المواد للحرارة. كما وجدت هذه المادة في السجائر بكمية أعلى بكثير من المواد الغذائية.

هل مادة  Acrylamide مسببة للسرطان ؟ 

ما زالت الدراسات غير كافية لإثبات أن هذه المادة مسببة للسرطان أو أنها شديدة السمية في الإنسان، لكنها وجدت أنها تسبب السرطان في القوارض، علما بأن الطريقة التي تتعامل بها أجسامنا مع المادة مختلفة عن القوارض.

 كما أن الكمية المستهلكة عند تناول الطعام تختلف عن الكمية المستهلكة عند تدخين السجائر أو استنشاق المادة في المصانع؛ تلك الأخيرة وجدت أنها مرتفعة جدا لدرجة كافية للتسبب بمشاكل في الجهاز العصبي.

 كوننا لا نعرف تأثير هذه المادة، لم تحظر المادة بالكامل في أمريكا، فقلي البطاطا ما زال مسموحا! ولم تنصح منظمة الغذاء والدواء الأمريكية FDA بوقف القلي أو الشوي أو الطبخ، لكنها حاليا تراقب هذه المادة عن كثب، كما أنها حددت كميتها في المواد الغذائية المختلفة ووضعت حدا علويا للدرجة المسموحة.

رغم أن هذه الدراسات ستكون مكلفة طبعا، إلا أننا لم نجد مصدرا يذكر الـ”مليار دولار المرصودة لمكافة تلك المادة”.

اقرأ أيضا : 

حافظات حرارة القهوة والشاي “التيرموس” تحتوي الأسبيستوس وتسبب السرطان

ماء جوز الهند الساخن يقتل الخلايا السرطانية!…حقيقة أم خرافة؟

هل البطاريات التالفة تسبب السرطان ؟

المصادر

مصدر1

مصدر2

مصدر3

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً