هذه المشاهد متداولة منذ عام 2021 على الأقل، ولا تظهر توجه بدو سيناء نحو الحدود مع غزة مؤخرًا

آخر المقالات

الإدّعاء

نشرت إحدى حسابات فيسبوك المقطع بتاريخ 11 اكتوبر 2023 مرفقًا بالتعليق الآتي -من دون تصرّف-:

ثوار بدو سيناء يتوجهون إلى حدود فلسطين لفتح الحدود

حصد المقطع على هذا الحساب نحو2500 مشاهدة وعشرات التفاعلات والمشاركات حتى لحظة نشر هذا المقال

كما تداوله العديد من الصفحات والحسابات الأخرى على فيسبوك هنــا، هنــا، هنــا.

إثر ذلك أجرى فريق “فتبينوا” تحريًا حول حقيقة الادعاء المتداول، فأسفر عن الآتي:

لوسيل

لوسيل

هذه المشاهد متداولة منذ سنوات ولا تظهر توجه بدو سيناء مؤخرًا نحو الحدود

قاد البحث العكسي عن لقطة ثابتة من المشهد الأول في محرك البحث جوجل إلى المقطع ذاته،

نشره أحد مستخدمي يوتيوب في 03 أغسطس 2021 على أنه صور على الحدود مع ليبيا.

أما المشهد الثاني، فقد أشار أحد مستخدمي منصة إكس في تعليقه على ناشر للادعاء أنه يبين سباقًا في سيناء،

وبمتابعة البحث بهذه التفاصيل في محرك بحث اليوتيوب؛ وقعنا على مشاهد مشابهة لمشاهد الادعاء،

متداولة عام 2020، على أنها تظهر سباق جمال في وادي الزلقة جنوب سيناء،

فيما أشار بعض المستخدمين في تعليقهم على المقطع أن قبيلة “المزينة” كانت مشاركة في هذا السباق،

عقب ذلك؛ وبمتابعة البحث بهذه التفاصيل على منصة تيك توك،

وقعنا على المشاهد ذاتها  نشرها أحد مستخدمي المنصة بتاريخ 11 يناير 2021 ضمن مقطع بمدة أطول – ابتداءً من الدقيقة (00:17) – في سياق هذا السباق.

لقطة شاشة عن مقطع التيكتوك


مطابقة مشاهد مقطع الادعاء إلى اليسار مع مشاهد متداولة عام 2021


فيما لم يتسن لفريق فتبينوا التحقق من تاريخ التقاط المشاهد وسياقها الأصلي،

إلا أن تداولها في سنوات سابقة ينفي أن تكون حديثة ومتعلقة بالحرب الجارية منذ 7 أكتوبر.

اقرأ أيضًا: هذا المقطع متداول منذ عام 2014، ولا يبين ضابطًا يرفض القتال في غلاف غزة مؤخرًا

تقييم فتبينوا 

بناءً على ما سبق قرّر فريق فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل، لأنه استخدم مقطعًا في غير سياقه من أجل تداول معلومة غير صحيحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً