التصنيف: علوم

انفجار ضخم في الليل يهز الولايات المتحدة الأمريكية – عنوان مضلل

آخر المقالات

انتشر بين عدد كبير من مستخدمي ورواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع يظهر فيه انفجار ضخم ادّعى ناشروه أنه حصل في أمريكا

فما حقيقة ذلك المقطع؟

هذا ما نتعرف عليه خلال مقالنا التالي

الادعاء

انتشر الادّعاء على وسائل التواصل بعدة صيغ كان منها:

“انفجار ضخم في أمريكا…يبدو أن العذاب سيُصب عليهم صبا

صورة لناشر الادّعاء

نُشر هذا الادعاء من قبل عدة حسابات، فكان منها صفحة صدريون والمقتدى عشقنا

وهي صفحة عامة يتابعها أكثر من 22 ألف شخص

إذ أنّ الادعاء نُشر من قبل الصفحة بتاريخ 9 يونيو الساعة 1:19 صباحًا

وحصل المنشور حتى وقت التحديث على نحو 687 تفاعل وتمت مشاركته من قبل 455 شخصًا

كما شاهده أكثر من 33 ألف شخص

نشرت عشرات الصفحات الادعاء يمكنك العودة إلى بعضها من هنا و هنا و هنا و هنا و هنا و هنا و هنا و هنا و هنا و هنا

 

عنوان مضلل

المقطع حقيقي ولكن ليس في أمريكا

حصل انفجار في مستودع بمنطقة بينهاي فى تيانجين الصينية، الساعة 11:34 مساء يوم الأربعاء بتاريخ 12 أغسطس 2015

كان المستودع يحوي بضائع كيميائية خطرة، قرابة 11300 طن من المواد الكيميائية الخطرة

مما أدى إلى انفجار هائل جدًا وصل دويّه إلى منطقة هيبي التي تبعد مسافة 342.6km تقريبًا

كما أن موجات الصدمة بسبب الانفجار حطمت أبواب ونوافذ المنازل الواقعة بالقرب من الموقع

 

بناءً على ما سبق، قرّرت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء السابق على أنّه مُضلّل، لأنه استخدم مقطعًا في غير سياقه لنقل مجموعة من المعلومات المضلّلة وغير الصحيحة.

 

اقرأ أيضًا: متظاهر يضرم النار في شرطي ادعى ناشرو المقطع أن ذلك حدث في أمريكا … عنوان مضلل

هل من تفاصيل أخرى حول هذه الحادثة؟

يعود المستودع إلى شركة Tianjin Dongjiang Port Ruihai International Logistics Co. Ltd

سبّب انفجار هذا المستودع وفاة ما مجموعه 173 شخصًا، بينهم 80 على الأقل من رجال الإطفاء، وإصابة ما يقرب من 800 آخرين وتدمير أكثر من 300 منزل، مجبرة الآلاف على مغادرة المنطقة

وحسب تقارير، فإن المادة الكيميائية شديدة الاشتعال هي Nitrocellulose سمح لها الاحتراق الأوّلي بالجفاف وإشعالها ذاتيًا

ممّا أضرم النار في مواد كيميائية أخرى بما في ذلك نترات الأمونيوم وأدى إلى سلسلة من الحرائق والانفجارات.

شابه الانفجار زلزالًا قدره 2.3 بمقياس ريختر، أي ما يعادل تفجير ثلاثة أطنان من مادة TNT

وقع الانفجار الثاني بعد 30 ثانية، وكان أقوى، أي ما يعادل 21 طنًّا من مادة TNT، وفقًا لإدارة الزلازل الصينية.

متخصين يعاينون مكان انفجار تيانجين

مختصين يعاينون مكان انفجار تيانجين

 

سبب هذا الحادث تدمير أكثر من 12400 سيارة و 7500 حاوية في الميناء، كما تم تقدير الخسائر الناتجة عنه قرابة 1.1 مليار دولار أمريكي.

حثّ الرئيس الصيني شي جين بينغ ورئيس مجلس الدولة لي كه تشيانغ على بذل كل الجهود لإنقاذ الناس وأكدوا على أن “المسؤولين سيتم التعامل معهم بجدية”

كما أن وزير الأمن العام غوه شنغكون قاد الاستجابة الطارئة في موقع الانفجار شخصيًّا

واحتجزت الشرطة بعض المسؤولين التنفيذيين في الشركة.

المصادر

مصدر1

مصدر2

مصدر3

مصدر4

مصدر5

مصدر6

اترك ردا

اقرأ أيضاً

القائمة