التصنيف: طبي

بذور العنب لا تعالج سرطانات الدم ولا أيا من هذه الأمراض.

ملا علي كردستاني بذور العنب.
آخر المقالات

يتداول مستخدمون لموقع فيسبوك مقطعا يظهر فيه السيد ملا علي كردستاني مقدما مجموعة من العلاجات التي زعم أن بذور العنب يمكن أن توفرها للمصابين ببعض الأمراض.

الادعاء

نشر السيد ملا علي كردستاني الادعاء في شكل بث مباشر بتاريخ 16/08/2020 على صفحته الرسمية في فيسبوك -المسماة “Dr.Mala Ali Kurdistani“-

معنونا إياه بالنص الوصفي الآتي (دون تدخل):

قال تعالى وجنات من اعناب. الان معكم مباشر. بذور العنب شفاء لسرطان
٠هل تعلم ان بذورالعنب شفاء لسرطان والبصر والقلب والبواسير باذن الله كيف اليوم الشيخ الدكتور علي معكم مباشر ان شاء الله . اي سؤال عندكم اكتب هناء للجواب.
چارە سە ری نە خۆشیە کانی خۆت بکە بە ناوکی ترئ . چاو قلە ترێ

بذور العنب ملا علي كردستاني.

صورة شاشة للبث المباشر في صفحة ملا علي كردستاني الرسمية في فيسبوك.

 

حقق المقطع أكثر من 116 ألف مشاهدة وتفاعلا كبيرا، كما وأعيدت مشاركته أكثر من 780 مرة،

شارك البث المباشر العديد من الصفحات والحسابات الشخصية في منصة فيسبوك، مثل هذا وهذا وهذا وهذا وهذا وهذا.

ملخص الادعاء:

أطلق السيد ملا علي كردستاني العديد من الادعاءات والعلاجات،

ولكن محور كلامه كان عن أن تناول 1كلغ من العنب يوميا، لمدة شهرين متتابعين- مع التأكيد على مضغ البذور جيدا وعدم ابتلاعها مباشرة- يعالج العديد من الأمراض والمشاكل الصحية أبرزها:

  1. سرطان  الدم؛
  2. القضاء على الكولسترول الضار في الجسم (وأسماه LDL) واستبداله بالكوليسترول النافع (وأسماه GDL)؛
  3. علاج البواسير إذا ما أضيف للوصفة 7 حبات تين يوميا.

بعد البحث والتدقيق في مدى صحة الادعاءات تبين مايلي:

زائف ادعاء الساونا تساعد في إخراج النيكوتين من الجسم

هل يعالج تناول 1 كلغ من العنب يوميا مع مضغ بذوره، لمدة شهرين متتابعين سرطان الدم؟

العنب هو الفاكهة التي تسمى في اللغة الإنجليزية ب Grapes وعلميا ب genus Vitis،

بينما تسمى بذور هذه الفاكهة ب Grape seeds أو genus Vitis seeds،

يعرف سرطان الدم أو ابيضاض الدم (في الإنجليزية leukaemia) باختصار على أنه سرطان يصيب الأنسجة التي تعمل على تشكيل مختلف الخلايا المكونة للدم،

وتتمثل أساسا في نخاع العظم والجهاز اللمفي،

يؤدي ذلك إلى إنتاج عدد أكثر من الطبيعي من الخلايا الدموية البيضاء الغير القادرة على آداء وضيفتها.

يوجد العديد من أنواع سرطان الدم، والتي تصنف بحسب نوع الخلايا المصابة إلى سرطان الدم اللمفاوي في حالة إصابة الخلايا اللمفاوية،

وسرطان الدم النقوي في حالة إصابة الخلايا النقوية،

كما ويصنف حسب مدى سرعة تطور السرطان إلى سرطان الدم الحاد في حالة تطور المرض بسرعة،

وسرطان الدم المزمن في حالة تطور المرض ببطئ، بحيث يمكن أن يبقى لسنوات دون ملاحظته أو تشخيصه،

وعليه، فالأنواع الأربع الرئيسية لسرطان الدم هي:

  1. سرطان الدم اللمفاوي الحاد؛
  2.  سرطان الدم النقوي الحاد؛
  3. سرطان الدم اللمفاوي المزمن؛
  4. سرطان الدم النقوي المُزمِن؛
  5. إضافة إلى أنواع أخرى أقل انتشارا.

يختلف العلاج المقدم لسرطان الدم باختلاف سببه ومدى سرعة تطوره.

لم يحدد االسيد ملا علي كردستاني أي نوع من سرطانات الدم يعالج تناول 1 كلغ يوميا من العنب مع مضغ بذوره، لمدة شهرين متتابعبن،

كما لم يؤكد أو حتى يفترض أي مصدر علمي موثوق (مثل هذا وهذا وهذا) أن أحد أنواع سرطانات الدم يعالج باستخدام العنب أو بذوره.

في مقابل ذلك، وجدت بعض الدراسات أن بعض المكونات المستخلصة من بذور العنب أظهرت مخبريا قدرتها على القضاء على بعض خلايا سرطان الدم،

لكن الباحثين معدي الدراسة يعتبرون أن النتائج غير كافية لتأكيد أن هذه المستخلصات ستكون فعالة في علاج سرطان الدم سريريا لدى البشر،

فيما لم تؤكد أي دراسة علمية محكمة معدة سريريا على البشر أن تناول 1 كلغ من العنب يوميا مع مضغ بذوره جيدا يعالج أي من أنواع سرطانات الدم.

تقييم فتبينوا: زائف

هل يعالج تناول 1 كلغ من العنب يوميا مع مضغ بذوره، لمدة شهرين متتابعين ارتفاع نسبة الكوليسترول الضار في الجسم؟

يقسم الكولسترول إلى نوعان فعلا، كولسترول ضار (bad cholesterol) ويسمى LDL،

وكولسترول نافع أو مفيد (good cholesterol) ويسمى HDL، وليس GDL.

نشر مجموعة من الباحثين في سنة 2011 ورقة بحثية محكمة في المجلة العلمية المسماة Journal of the Academy of Nutrition and Diabetecs تبحث بعض فوائد بذور العنب،

بحيث هدف البحث لتلخيص مجموع التجارب –المحكمة والمعدة سريريا على البشر– التي درست تأثير مستخلصات بذور العنب على القلب والأوعية الدموية،

خلصت الدراسة إلى العديد من الاستنتاجات؛ كان من بينها أن مستخلصات بذور العنب ليس لها أي دور فعال في التخفيض من نسبة الدهون الضارة للقلب والأوعية الدموية في الجسم.

نشرت بعدها دراسة علمية تجريبية معدة سريريا على البشر خلال سنة 2013 في المجلة العلمية المحكمة المسماة Journal of Medicinal Food،

هدفت الدراسة لمعرفة مدى فعالية تناول 200 مغ مستخلصات بذور العنب الأحمر يوميا -لمدة 8 أسابيع- في التخفيض من نسبة الكولسترول الضار في الأوعية الدموية لدى الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع مستوياته،

خلصت الدراسة إلى أن المستخلصات أدت إلى انخفاض في مستويات الكوليسترول الضار في الجسم يرافقه ارتفاع في نسبة الكوليسترول النافع فيه،

لكن التغييرات لم تكن ذات دلالة إحصائية كافية للتأكيد على ذلك.

التغيرات ليست ذات دلالة إحصائية.

التغيرات المسجلة ليست ذات دلالة إحصائية!

 

نشرت ررقة بحثية أخرى سنة 2020 في المجلة العلمية المحكمة المسماة Journal of Clinical Medecine هدفت إلى تلخيص العديد من الأبحاث التجريبية المعدة سريريا على البشر،

في ما يخص تأثير العنب والمواد المستخلصة منه -بما فيها مستخلصات بذور العنب- على مستويات الدهون في الجسم،

خلصت الورقة البحثية إلى أن العنب والمواد المستخلصة منه -بما فيها مستخلصات بذور العنب- لها فائدة ذات دلالة إحصائية في تخفيض نسبة الكوليسترول الضار في الجسم،

نتائج ذات دلالة إحصائية.

نتائج ذات دلالة إحصائية.

 

في مقابل ذلك، أخبر المركز الأمريكي للصحة التكميلية/ The National Center for Complementary and Integrative Health في موقعه الرسمي،

أخبر بأن مستخلصات بذور العنب تملك العديد من الفوائد المحتملة -بما فيها خفض نسبة الكوليسترول الضار في الجسم-، لكنه يرى أن الأدلة المتوفرة غير كافية لتأكيد هذه الفوائد،

الأدلة العلمية الكافية غير متوفرة!

الأدلة العلمية الكافية غير متوفرة!

 

أرجع المركز ذلك إلى كون الدراسات المتوفرة لم تشمل عددا كافيا من الأشخاص لتأكيد الفوائد المحتملة،

أخبر المركز أيضا بأن مستخلصات بذور العنب لا يجب أن تؤخذ بكميات كبيرة مع الفيتانين C من طرف الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم،

في حالة ارتفاع ضغط الدم، لا يجب أخذ مستخلصات بذور العنب بكميات كبيرة مع فيتامين C.

في حالة ارتفاع ضغط الدم، لا يجب أخذ مستخلصات بذور العنب بكميات كبيرة مع فيتامين C!

 

كما أنها قد تكون غير آمنة إذا ما تم تناولها مع أدوية مضادة لتخثر الدم أو إذا كان الشخص يعاني من مشاكل في تخثر الدم، أو في حالة ما إذا كان الشخص مقبلا على عملية جراحية،

قد تكون مستخلصات بذور العنب غير آمنة في بعض الحالات!

قد تكون مستخلصات بذور العنب غير آمنة في بعض الحالات!

 

لم يوضح السيد ملا علي علي كردستاني ذلك لمتابعيه المعنيين بالأعراض الجانبية والتداخلات الدوائية السابقة.

تقييم فتبينوا: زائف جزئيا، لأن المراجع العلمية الموثوقة تخبر بأن مستخلصات بذور العنب يحتمل أنها تملك القدرة على خفض نسبة الكوليسترول الضار في الجسم LDL لكنها لا تؤكد على خصائصها العلاجية في ذلك،

كما ان الادعاء لا يقدم التوضيحات الكاملة لمتابعيه مثل أولئك المعنيين بالأضرار الجانبية، والتداخلات الدوائية الواجب أخذها في عين الإعتبار.

هل يعالج تناول 1 كلغ يوميا من العنب مع مضغ بذوره وإضافة 7 حبات تين يوميا مشكلة البواسير؟

التين (Fig بالإنجليزية) هو الفاكة التي تحمل الإسم العلمي Ficus carica،

بينما تعرف البواسير علميا في اللغة الإنجليزية باسم Hemorrhoids،

ويمكن أن تحمل أسماء أخرى مثل piles أو varicose veins of the anus and rectum.

تعرف البواسير على أنها أوردة متورمة في الشرج والمستقيم السفلي،

تسمى بواسير داخلية إذا نشأت هذه الأوردة داخل المستقيم، وبواسير خارجية إذا نشأت حول الشرج،

يختلف علاج البواسير من حالة إلى أخرى، بحسب مكان تواجدها ودرجة حدتها والمشاكل الأخرى المرافقة لها (هنا وهنا وهنا

لم يحدد السيد ملا علي كردستاني بدقة أيا من تلك الحالات تعالج الوصفة التي قدمها.

يمكن أن يحدد علاج بعض أنواع البواسير غير المعقدة باتباع نمط معيشة يقتصر على ممارسة بعض التمارين الرياضية والتدرب على بعض العادات في الدخول للمرحاض،

ويشمل ذلك أيضا شرب كميات معتبرة من الماء وتناول الأغذية الغنية بالألياف،

لم يدعم أي دليل أو مرجع علمي موثوق قدرة مستخلصات بذور العنب على علاج البواسير،

واعتبرت مراجع أخرى أن استعمالها لهذا الغرض غير مدعوم علميا (هنا وهنا).

يعتبر العنب والتين من بين الأغذية الغنية بالألياف على غرار العديد من الخضر والفواكه الأخرى،

والتي يمكن أن تكون أحد مكونات النظام الغذائي المستخدم مع العديد من العادات الأخرى في علاج بعض حالات البواسير الغير مستعصية (هنا ;هنا

غير أنه لا وجود لأي دليل علمي أكد على أنها لوحدها يمكن أن تشكل علاجا تاما لتلك الحالات من البواسير (هنا وهنا)

تقييم فتبينوا: زائف، لأن العنب أو بذور العنب أو التين لا يمكنها أن تشكل مجتمعة أو منفردة كل على حدا العلاج التام لأي من حالات البواسير.

بناء على ما سبق قررت منصة فتبينوا تصنيف مجموع الادعاءات على أنها زائفة، لأنها تقدم وصفة لم تثبت نجاعنها علميا في علاج أي من الحالات الموصوفة لها،

كما أنها لا تأخذ في عين الإعتبار الآثار الجانبية والتداخلات الدوائية التي يمكن أن تحصل.

ملا علي الكردستاني:

يدّعي علي الكردستاني أنه يعالج الكثير من الأمراض مثل العقم والربو وأمراض أخرى مثل السيدا والسرطان!!

على الرغم من أنّه ليس بطبيب ولا يملك أيّ بحث أو مستوى أكاديميّ يخوّله فعل ذلك.

في 2017 حين كان يدير عيادة للطب البديل، في أربيل بالعراق، ألقت الشرطة القبض عليه بأمر من وزارة الصحة بعدما وصف تناول المناديل الورقية لإنقاص الوزن،

إذ دخلت امرأة المستشفى في حالة حرجة بعد تناولها أكثر من 1000 منديل عملًا بنصيحته.

قُبض عليه بعدها مرة أخرى في المملكة العربية السعودية بتهمة الاحتيال، بعدما انتشر له مقطع صوّره وهو في المدينة المنورة يدّعي فيه أنه يُعالج العمى.

يمكنك مراجعة المزيد من الادعاءات الطبية التي تحققت منها المنصة من هنا.

المصادر

المصدر1
المصدر2
المصدر3
المصدر4
المصدر5
المصدر6
المصدر7
المصدر8
المصدر9
المصدر10
المصدر11
المصدر12
المصدر13
المصدر14
المصدر15
المصدر16
المصدر17
المصدر18
المصدر19
المصدر20
المصدر21
المصدر22
المصدر23
المصدر24
المصدر25
المصدر26
المصدر27
المصدر28

 

 

 

 

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة