التصنيف: اجتماعي

هذه الصورة تعود لتجربة اجتماعية قديمة جرت في الهند ولم تنته بعملية تفجير إرهابي

هذه تجربة اجتماعية في الهند ولم تنته بتفجير إرهابي
آخر المقالات

يتناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة مركبة يزعم ناشروها أنها تكشف خداع إرهابي في إندونيسيا تحايل على المارة في الشارع العام من خلال لافتة ذكر فيها أنه مسلم ،

ودعا الناس إلى معانقته إذا وثقوا فيه، فلما تجمع بعض الأشخاص حوله فجّرَ نفسه فيهم .

تعرف حقيقة الادعاء من خلال مقالنا الآتي:

الإدّعاء

نشرت الادعاء صفحة الفايسبوك المسماة مصر بتاريخ 18 فبراير 2021 وحقّق فيها 97 تفاعل و 38 مشاركة حتى تاريخ تحرير المقال 2021/02/22.

وأرفقت صورة الادعاء المركبة بالنص الوصفي الآتي (من دون تصرّف):

” إرهابي في إندونيسيا . شايل يافطة مكتوب فيها انا مسلم واثق فيك لو كنت تثق بي بشكل كافى عانقنى .

فتجمع مجموعة من البشر حوله ففجر نفسه فيهم.”

هذه الصورة تعود لتجربة اجتماعية قديمة جرت في الهند

تناقلت الادعاء نفسه العديد من الصفحات والمجموعات في منصة الفايسبوك ومنها:

كما نشرت صفحات تواصلية أخرى صورة الادعاء نفسه مرفقة بوصف مشابه، ولم تذكر أنها التقطت في إندونيسيا،

ويمكن الاطلاع عليها من هنا وهنا وأيضا هنا .

وفي سياق مشابه، نشرت الصورة ذاتها الصفحة المسماة “شيعة اليمن الامامية “، وأرفقتها بالوصف الآتي:

“أحد مسلمين السلفية الوهابية الدموية يحمل لافتة تقول : أنا مسلم وأثق فيك اذا كنت تثق بي بشكل كافي عانقني، فتجمعوا حوله وذهبوا جميعاً للجنة.”

وهو الوصف نفسه الذي تقاسمه العديد من الصفحات في الفايسبوك ومنها:

وفي منصة تويتر أيضا من خلال هذه التغريدة:

ونظيرتها هنا وهنا.

بعد البحث والتحري حول حقيقة الادعاء، تبين الآتي:

زائف تسجيل وفيات بعد تلقي اللقاح ضد كورونا

النتيجة: زائف

الصورة تظهر تجربة اجتماعية قديمة جرت في الهند وليس إندونيسيا ولم يقع خلالها أي انفجار

استعان فريق فتبينوا بكلمات دلالية ( Muslim man asked for a hug ) تلخص مضمون الادعاء من أجل البحث في محرك جوجل،

فتوصل إلى العديد من النتائج ذات الصلة بالصورة المتداولة، ومنها تقرير إخباري نشره تلفزيون نيودلهي الهندي بتاريخ 7 أغسطس 2015،

الصورة تظهر تجربة اجتماعية قديمة جرت في الهند وليس أندونيسيا

وذكر فيه أن رجلا في الهند أجرى تجربة اجتماعية ليرى ردود فعل الناس،حيث وقف معصوب العينين في شارع بمنطقة  تشوباتي في مدينة مومباي الهندية ،

وبجانبه لافتة كتب عليها، ” أنا مسلم وأثق بك. هل تثق بي بما يكفي للعناق؟

وأوضحت القناة التلفزيونية أن الكثير من الناس التقطوا صوراً معه فيما استجاب بعض المارة فعانقوه.

أكدت الخبر ذاته قناة ZEENEWS الهندية، وأرفقته بتقرير إخباري يرصد تفاصيل هذه التجربة الاجتماعية

وفي السياق نفسه ، أورد موقع Hindustan Times الهندي خبرا حول الموضوع ذاته بتاريخ 9 أغسطس 2015 ،

وأفاد أن رجلا مسلما معصوب العينين وقف في أحد شوارع مومباي ، وسأل الغرباء الذين ساروا بجواره العناق،

فكان رد فعل المارة مذهلاً.

وأوضح أيضا أن هذه التجربة الاجتماعية أجرتها قناة للترفيه الشبابي على اليوتوب تدعى iDiOTUBE ، وقام بها شخص يدعى ” Mazin Mulla “ ،

كما أرفق الخبر بمقطع الفيديو الكامل الذي يوثق هذه التجربة منشورا بتاريخ  5 أغسطس 2015.

ومن خلال مراجعة لقطات الشريط، يتبين أن المارة قد تفاعلوا إيجابا مع الرجل من خلال مبادرة الكثيرين إلى عناقه،

ولم ترصد أية عملية تفجير خلال تجمع الناس حوله.

لقطة الانفجار تعود لصورة قديمة ولا علاقة لها بسياق التجربة الاجتماعية التي جرت في الهند

من خلال مراجعة قناة idiotube نعثر على مقاطع فيديوهات مختلفة تظهر تجارب اجتماعية أخرى ومواقف ساخرة

شارك فيها الشخص نفسه على مدار السنوات الأربع الأخيرة (هنا وهنا وهنا وأيضا هنا )

بالإضافة إلى تسجيل بث مباشر بتاريخ 05 نوفمبر 2017، أي بعد تاريخ إجراء تلك التجربة الاجتماعية في الهند .

تجربة اجتماعية قديمة جرت في الهند ولم تنته بعملية تفجير

تجربة اجتماعية قديمة جرت في الهند ولم تنته بعملية تفجير

كما نشر الشخص ذاته في حسابه على الفايسبوك والتويتر صورا ومنشورات مختلفة يظهر فيها بعد تاريخ نشر هذه التجربة

جدير بالذكر أن البحث العكسي عن الصورة التي تظهر انفجارا، كشف أنها قديمة إذ سبق تداولها في سياقات إخبارية مختلفة منذ العام 2008،

لقطة الانفجار تعود لصورة قديمة ولا علاقة لها بسياق التجربة الاجتماعية التي جرت في الهند

واستعملت كصورة أرشيف توضيحية في سياق حوادث قديمة وقعت في أرجاء مختلفة عبر العالم ( هنا وهنا وأيضا هنا ).

اقرأ المزيد من الادعاءات الزائفة التي تحققت منها فتبينوا من هنـــا

الصورة تظهر شلالات شيابارا بولاية كيرالا في الهند وليس مدينة إب اليمنية

تقييم فتبينوا:

بناء على ما سلف، يتبين أن الصورة تظهر لقطات فيديو قديم يوثق تجربة اجتماعية أجريت في الهند وليس إندونيسيا والشخص الذي شارك فيها لم يفجر نفسه،

كما أن لقطة الانفجار المدمجة في صورة الادعاء لا علاقة لها بسياق هذه التجربة.

لذا قررت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه زائف ، إذ استند على لقطات فيديو قديمة أضيفت لها صورة انفجار غير ذي صلة، من أجل الترويج لادعاء لا أساس له من الصحة.

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة