التصنيف:

تقدم من منزلك واحصل على 1.000.000 دولار في 5 ثوان – مسابقات زائفة تنتشر بهذه الصياغة!

آخر المقالات
يتداول عدد كبير من مستخدمي ورواد مواقع التواصل على نطاق واسع جدًا صورًا ومنشورات عن مسابقات تدّعي وجود جائزة نقدية لتعويض المتضررين من فايروس كورونا
حيث ان هذه المسابقات تلقى رواجا وتفاعلا من الاف الافراد وخاصة في الاوساط العربية التي تواجه صعوبات اقتصادية
فما حقيقة هذه المسابقات؟

الادعاء

انتشر الادّعاء على وسائل التواصل بعدة صيغ كان منها:

الف ملييوون مبروووك
♥️😍💖
سجل نفسك هنا 👈 https://bit.ly/2OpdV27
عاجل عاجل 💖😍
منظمة الصحة العالمية مع محمد بين رشيد أل مكتوم
🙏 في أقل من 24 ساعة ستحصل على مبلغ من المال
تقدم من منزلك واحصل على 1.000.000 دولار في 5 ثوانٍ ، ننشره لمساعدة الناس لأن انتشار فيروس كورونا منع العديد من الأشخاص من العمل.
اختر الحرف الأول من اسمك وستستلمه حسب اسمك.
افعل ذلك بالإيمان

انشر هذه المشاركة في 10 مجموعات الآن …
كلما تشاركت أكثر ، زادت فرص الفوز ..
سيحدث شيء في حياتك الآن.
حظا طيبا وفقك الله

حيث قام حساب وهمي باسم الملك محمد بن سلمان بنشر الادعاء السابق على مجموعةمصطفي الاغا Dream 2020 بتاريخ 26 يوليو 2020 ، كما حصل المنشور على تفاعل واسع و اكثر من 1600 مشاركة حتى لحظة كتابة المقال.

حيث يطلب ناشرو  الادعاء من المشتركين الدخول الى رابط مدونة باسم MBC لادخال بياناتهم الشخصية ليتمكنوا من دخول السحب
ويشترط عليهم مشارك المنشور والتعليق عليه عشر مرات بحسب احرف اسمائهم الشخصية.

كما ان فرصة فوزهم بالجائزة المزعومة تزيد كل ما تم مشاركة المنشور اكثر واكثر ، مرفقا اسم “حسن مصطفى عادل عبدالله” كاحد الفائزين بتلك الجائزة.

صفحات نشرت الادّعاء:

حساب Fahd Elnasry والذي قام بنشر الادعاء على مجموعة مصطفي الاغا Dream 2020 بتاريخ 29 يوليو 2020 ليحصل على اكثر من 388 مشاركة.

وايضا حساب الملك محمد بن زايد والذي قام بنشر الادعاء على مجموعة مصطفي الاغا Dream 2020 بتاريخ 15 يوليو 2020 ليحصل على اكثر من 200 مشاركة.

كما يمكنك مشاهدة الكم الهائل من تلك الادعاءات التي تنشرها بعض الحسابات ومن ثم تحذفها وتستحدثها بشكل متتالٍ،

يمكنك الاطلاع على بعضها: هنا وهنا وهنا و هنا و هنا و هنا 

زائف

تابع المقال لتتعرف على حقيقة هذه الجائزة؟

بسبب نشر تلك الادعاءات بصيغ كثيرة جدًّا وبسبب اعتماد أصحابها على حذفها واستحداثها بشكل متكرر ،قرّر فريق فتبينوا توضيح زيف تلك المقالات باستقصاء مصادر المعلومات التي تستخدمها أغلب الادعاءات.

هل هذه الجائزة حقا هي جائزة الحلم ؟ وهل فاز حسن مصطفى عادل عبدالله بهذه الجائزة كما يدعي الناشر؟

من خلال  مجموعة MBC تبين ان هذه الجوائز الوهمية لا تربطها اي علاقة بجائزة الحلم التي اطلقتها مجموعة الMBC من خلال الاعلامي مصطفى الاغى,

وكما تبين انه لم يفز المدعو حسن مصطفى عادل عبدالله من خلال العودة لسجلات الفائزين التي تبين عدم فوز هذا الشخص بالجائزة

هل رابط التسجيل حقيقي وتابع لمجموعة MBC ؟

تبين ان الرابط يودي الى مدونة شخصية باسم Ahmad وهي مدونة وهمية لا تحمل محتوى حقيقي

وقد تم انشائها منذ شهر يونيو بغرض ربط هذه المسابقة الوهمية بها ومسابقات أخرى كما يظهر بالصورة التالية:

هل الحسابات الناشرة للجائزة حقيقية؟ وهل تعود للشخصيات الاعتبارية الحاكمة؟

تم نشر اغلب الادعائات من حسابات تحمل اسماء لملوك وحكام عرب او افراد من العائلات الحاكمة،
وقد تبين من خلال بحثنا ان كل هذه الحسابات وهمية وقد تم انشائها بنفس يوم انطلاق المسابقة الوهميّة وذلك بغرض الترويج لهذه الجوائز الوهمية

مثل حساب :
الملك محمد بن سلمان

الملك محمد بن زايد

Mohamed BN Zayd

 ما حقيقة مجموعة مصطفي الاغا Dream 2020 والمنشورات الخاصة بها؟

تعد مجموعة مصطفي الاغا Dream 2020 مختصة بنشر المسابقات الوهمية الممثالة، حيث يزيد اعضائها عن 45 الف مشترك بزيادة 10 الاف عضو في اخر شهر وقد تبين ان كل المحتوى الذي يتم نشره من خلال هذه المجموعة هو مسابقات وجوائز وهمية

حيث تقوم هذه الصفحة وغيرها من الصفحات باستخدام حسابات وهمية باسماء شخصيات حاكمة
او من العائلات الحاكمة وخاصة الخليجية منها

ما الذي يجعل هؤلاء ينشرون مسابقات وهمية؟

الأشخاص المخرّبون يغتنمون الأزمات العالمية والمواضيع المنتشرة والرائجة والأكثر تداولًا،
ليستغلوا أكبر عدد ممكن من الناس المتأثرة بجائحة فيروس كورونا الجديد وهي فرصة لا تفوّت بالنسبة إليهم
نرى كيف يستغلّ هذا الأسلوب اهتمام الناس وبقاءهم في البيوت ضمن فترة الحجر الصحي العامّ
وتوقف أعمال الكثيرين، ليجذب اهتمامهم طمعًا بالجائزة وهنا تكمن قوة تأثيره..
بنشرهم لمثل هذه المسابقات يزيدون التفاعل في مجموعاتهم والمشاهدات على قنواتهم
وعلى ذلك ستزيد أرباحهم منها..

المصادر

مصدر1

مصدر2

مصدر3

مصدر4

مصدر5

مصدر6

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً