التصنيف: سياسي

رئيس مدغشقر يصرح بأن منظمة الصحة حاولت تقديم رشوة مقابل تسميم العلاج العشبي ضد كورونا – زائف

رئيس مدغشقر يصرح منظمة الصحة رشوة شاي أعشاب كورونا
آخر المقالات

يتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي منشورًا يدّعي أن رئيس مدغشقر “أندرى راجولينا” صرّح بأن منظمة الصحة العالمية حاولت تقديم رشوة قيمتها 20 مليون دولار مقابل إضافة بعض المواد السامة لعلاج كورونا العشبي الذي ترّوج له بلاده،

الادعاء

تم تداول الخبر بكثرة على موقع فيسبوك، وعادة ما رافقته صورة من جريدة Tanzania perspectives مثلما نشر حساب Tom Sawyer بتاريخ 17/05/2020 معلّقًا:

بعد نجاح الدواء الذي انتجته مدغشقر والذي بدأت بعض الدول الافريقية باستعماله
منظمة الصحة العالمية تعرض 20 مليون دولار على المختبر الذي ينتجه على أن يضيف بعض المواد التي تعتبر ” سامة ” في المحلول
ورئيس مدغشقر يفضحهم علنا و يطلب من الدول الافريقية الانسجاب من المنظمة وطرد اعضائها
– الدواء المشار اليه مركب اساسا من عشبة الشيح واثبت نجاحه بصفة مذهلة بعد تجربته على مرضى كورونا

وقد أرفق هذا الرابط لأحد المواقع الإلكترونية كدليل على كلامه.

رئيس مدغشقر يصرح منظمة الصحة العالمية رشوة

حقّق المنشور تفاعلًا كبيرًا وأعيد نشره نحو 120 مرة حتى تاريخ تحرير هذا المقال في 21/05/2020.

انتشر الخبر حاملًا صيغًا مختلفة (هنا، هنا وهنا) تحمل مضمون الادعاء نفسه وأُرفقت به الصورة نفسها والرابط أحيانًا،

إضافة إلى صورة أخرى لمقال من جريدة مكتوبة باللغة السواحليّة أحيانًا أخرى مثل منشور Hesham Salaam

حقيقة تصريح رئيس مدغشقر منظمة الصحة العالمية رشوة علاج كورونا

انتشر الادعاء في مواقع أخرى مثل تويتر، كما ونشرته من قبل العديد من المواقع الأجنبية الأخرى.

بعد تدقيق منصّة فتبينوا لمدى صحّة الادعاءات تبين ما يلي:

زائف

بمحاولة البحث عن نسخة إلكترونية لجريدة Tanzania perspective توصّلنا إلى الصفحة الأولى لها (عدد 14/05/2020) التي كانت مطابقة للصورة المتداولة (هنا) ما ينفي إمكانية التلاعب بالعنوان،

في المقال الثاني المكتوب باللغة السواحلية يمكننا ملاحظة اسم الجريدة مرفقًا أسفل المقال “FAHARI YETU”، إضافة إلى الإيميل: [email protected] الأمر الذي أرشدنا إلى أنهما جريدتان لجهة النشر نفسها.

تحقيق فتبينوا:

ترجمة المقال أوضحت أنّ الجريدة أخبرت فعلًا في عنوان المقال كما في مضمونه:

أنّ رئيس مدغشقر صرّح -حسب الجريدة- بأن منظمة الصحة عرضت رشوة ب 20 مليون دولار لتسميم الشاي العشبي،

الذي تزعم مدغشقر أنه علاج لكورونا، وتقوم بتصديره لدول إفريقية أخرى،

وقد كان ذلك حسب زعمها خلال لقاء صحفي أجراه مع قناة فرانس 24،

بحث الفريق عن اللقاء، فوجده منشورًا على قناة اليوتيوب التي يوجِّه إليها موقع رئاسة الجمهورية المدغشقرية وعلى موقع فرانس 24 في 11/05/2020.

لكنّ المفاجأة كانت أنّ الرّئيس لم يصرّح تمامًا بكلام مشابه عند سماعنا للقاء كاملًا، أو عند اطّلاعنا على ما أورده موقع فرانس 24.

بالبحث أكثر في حسابي رئاسة الجمهورية المدغشقرية على تويتر وفيسبوك،

وحسابي رئيس مدغشقر على هذين الموقعين، حيث اعتاد نقل أخباره، لم نعثر على أي تصريح أو تلميح مشابه.

كل ما وجدناه هو أنّ بعض المواقع الإخبارية غير الموثوقة فقط هي من تناقلت الخبر مترجمًا حرفيًا عن مقال الجريدية التنزانية لا غير،

كما أن وكالة فرانس برس تواصلت مع ممثل عن رئاسة الجمهورية المدغشقرية للحصول على توضيح حول القضية،

وقد كان الجواب بالنفي، أي أن الرئيس لم يقل كلامًا مشابهًا أبدًا.

وقد نشرت قناة رئاسة الجمهورية المدغشقرية بتاريخ 23/05/2020 حيثيات الحوار الذي جرى رئيس مدغشقر والمدير العام لمنظمة الصحة للعالمية،

وقد كان الحوار وديا إلى أبعد الحدود، وخلص باتفاق قبول الشاي العشبي الذي اقترحته مدغشقر كمشروع علاج، ودراسته علميا.

بناءً على ذلك، قرّرت منصة فتبينوا تصنيف الخبر على أنه زائف لأنه ينسب لرئيس مدغشقر كلامًا لم يقله.

يمكنك مراجعة مجموعة الأخبار التي تحققت منها منصة فتبينوا حول كورونا من هنا.

Fatabyyano is working with the CoronaVirusFacts/DatosCoronaVirus Alliance, a coalition of more than 100 fact-checkers who are fighting misinformation related to the COVID-19 pandemic. Learn more about the alliance here

المصادر

المصدر1
المصدر2
المصدر3
المصدر4
المصدر5
المصدر6
المصدر7
المصدر8
المصدر9
المصدر10

 

 

اترك ردا

اقرأ أيضاً

القائمة