التصنيف: اجتماعي

هذه الصورة قديمة وتعود إلى الكويت وليس إلى منطقة الرميلة في البصرة

ادعاء الوضع في الرميلة البصرة
آخر المقالات

يتداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي صورة سيارات مغطاة بالرمال، يزعم ناشروها أنها تظهر الوضع الحالي في الرميلة غرب البصرة في العراق،

فما حقيقة هذه الصورة، تابع المقال التالي

الإدّعاء

نشر حساب “صادق عطية” على الفايسبوك صورة بتاريخ 13يونيو 2021 مرفقة بالنص الاتي:

نص الادّعاء من النّاشر -دون تصرف-

الوضع في الرميلة غرب مدينة #البصرة.
ادعاء الوضع الحالي في الرميلة

 

بلغ حجم التفاعل مع الادّعاء على هذه الصفحة 3000، وتمت مشاكته 138 مرة حتى تاريخ كتابة هذا المقال 20يونيو2021،

كما وتناقلته العديد من الصفحات والحسابات على الفايسبوك منها:

البصرة مدينتيالعراقيون في كل مكانالبصرةصفحة ذي قار الان

على غرار هذه التغريدة على تويتر

نتيجة التحري

ادعاء مضلل سقوط لافتة ماكدونالدز

الصورة قديمة تظهر وضع طريق السالمي في الكويت في يونيو 2018

قاد البحث العكسي بصورة الادعاء على محرك yandex الى موقع imgur الذي نشر الصورة ذاتها بتاريخ 29-06-2018

مرفقا اياها بالوصف التالي : “السالمي ـ الكويت حجز السيارات بعد عدة عواصف رملية”

بالاستعانة بالكلمات المفتاحية “الرمال تغطي السالمي الكويت” في البحث على جوجل

وقعنا على منشور لصفحة شبكة أجواء العرب بتاريخ 28 يونيو 2018 أرفق خلاله مجموعة من الصور من بينها الصورة ذاتها

مرفقة بالوصف التالي ”

مشكلة كبيرة تعانى منها الكويت اليوم وأمس وتكررت قبل أسبوع ايضا
وهى الرياح النشطة (رياح البوارح ) والتى تعمل على اثارة الرمال وتدهور الرؤيا الافقية
وتبقي المشكلة الاكبر وهى ظاهرة زحف الرمال والتى تغطى الطرق تماما وتهدد حركة السير عليها ، كما انها امتدت لتغطى السيارت فى حجز مرور منفذ مدينة السالمى
مما ينفي أن تكون الصورة حديثة أو لها علاقة بمنطقة الرميلة في البصرة.

 

ومن خلال التدقيق في  انعكاس الأوراق على زجاج السيارة، نلاحظ أن الأوراق تابعة لإدارة الشركات- وزارة التجارة والصناعة

في دولة الكويت حيث يظهر شعار دولة الكويت اعلى يمين الورقة ،

 

وفي السياق ذاته، تداولت بعض المصادر صورة الادعاء بتاريخ 28يونيو2018 ونسبتها إلى مركز حجز السيارات التابع لوزارة الداخلية 

على طريق السالمي، إلا أن وزارة الداخلية الكويتية نفت تلك المزاعم من خلال تغريدة على حسابها الرسمي على تويتر

 

 

 

إقرأ أيضا: هذه الصورة مقتبسة من مقطع فيديو نشرته وزارة الدفاع الأذربيجانية ولا لها علاقة بمصر

 

تقييم فتبينوا: بناء على ما سبق، قرّرت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنّه مُضلّل، لأنه استخدم صورة قديمة في غير سياقها لنقل معلومة غير صحيحة ومضللة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة