صورة الطفح الجلدي على ظهر رضيع قديمة ولا علاقة لها بلقاح كوفيد-19

صورة رضيع على ظهره طفح جلدي ليس بسبب لقاح كوفيد-19
آخر المقالات

يتداول مستخدمو موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك صورة رضيع على ظهره طفح جلدي ويدعون أن الطفح بسبب أخذه لقاح كوفيد-19 ،

تابع مقالنا الآتي لمعرفة حقيقة الادعاء.

الإدّعاء

نص الادعاء حسب صيغة الناشر «بدون تصرّف»

هذا ماتعرض له الرضيع بعد 24 ساعة من اللوق١ح.
من الذي يقوم بتطعيm طفل ضد مرض C0VID؟

نشر الادعاء بهذه الصيغة حساب تحصنوا بالوعي والإيمان بتاريخ 6/8/2021، وحصد المنشور 17 تفاعل وأربع مشاركات حتى تاريخ كتابة المقال 6/9/2021.

مصدر ادعاء زائف صورة رضيع مصاب بالطفح الجلدي بسبب لقاح كوفيد-19 فتبينوا

لقطة شاشة للادعاء المنشور على الفيسبوك

تناقلت الادعاء أيضًا صفحات وحسابات عدة بصيغ مشابهة أو مماثلة مثل: هنا وهنا وهنا وهنا وهنا وهنا وهنا وأيضًا هنا.

نتيجة التحري

زائف

الصورة التي يظهر فيها رضيع مصاب بالطفح الجلدي قديمة ولا علاقة لها بلقاح كوفيد-19

أرشد البحث برابط الموقع الموجود على صورة الادعاء “circleofmamas.com” إلى موقع circle of mamas،

وهو موقع لرابطة الأشخاص ضد التلقيح الإجباري للأطفال لما له من آثار خطيرة على صحة الأطفال حسب زعمهم،

ترشد العديد من المقالات في الموقع إلى تداوله قصصًا لأطفال ولأشخاص تعرضو للموت ولأمراض خطير بسبب تلقيهم لقاحات الأطفال الرئيسية أو لقاح كوفيد-19،

بما فيها مشاكل الطفح الجلدي مدّعين أنها من آثار اللقاحات،

بحثنا في صفحة الفيسبوك الخاصة بالموقع لنجد صورة الادعاء منشورة منذ عام 2018 وأعيد نشرها عدة مرات عام 2019، في سياق آثار اللقاحات الخطيرة كما يزعمون،

جاء في وصف صورة الادعاء:

عندما تجعل الولاية اللقاحات إلزامية (بالنظر إلى في كاليفورنيا # sb277 لكن الدول الأخرى تريد أن تتبعها) فإن تلك الولاية ستضع نسبة من أطفالها في أزمة صحية، لن يعرف أي منها، لن تعرف كيف ولماذا، لكن اللقاحات ليست آمنة للجميع.

ليست كل تفاعلات اللقاح فورية وواضحة، بعضها رجعي، يؤثر بعضها على القناة الهضمية والبعض الآخر يؤثر على الدماغ ، لكنها كلها حقيقية.

لقطة شاشة من صفحة circleofmamas تظهر فيها صورة رضيع مصاب بطفح جلدي ولا علاقة له بلقاح كوفيد-19 فتبينوا

لقطة شاشة من صفحة circle of mamas على الفيسبوك

وجود الصورة بهذا التاريخ ينفي أي علاقة لها بفيروس كوفيد-19 الذي اكتشفته لأول مرة منظمة الصحة العالمية في 31 كانون الأول/ ديسمبر عام 2019، أو حتى لقاحه.

هل تسبب لقاحات الأطفال أو لقاحات كوفيد-19 الطفح الجلدي؟

يمكن أن تحدث الحمى والطفح الجلدي مع لقاح MMR (المطعوم الثلاثي) والجدري المائي للأطفال، وتبدأ هذه الأعراض لاحقًا، ما بين 1 و 4 أسابيع، وتختفي بعد بضعة أيام،

يتأثر ما بين 2٪ و 5٪ من الأطفال الرضع بالطفح الجلدي وهو أمر غير مقلق حسب موقع BabyCentre.

ويوجد العديد من الأسباب الطبيعية وغير الطبيعية لإصابة الأطفال بالطفح الجلدي وليس اللقاحات هي السبب الوحيد،

تبقى اللقاحات أمرًا ضروريًا للطفل لحمايته من الأمراض الخطيرة،

الألم والاحمرار والتورم أمر طبيعي في مكان الحقنة، كل هذه التفاعلات تعني أن اللقاح يعمل.

تبدأ معظم الأعراض في غضون الـ 12 ساعة الأولى بعد إعطاء الحقنة، ودائمًا ما يكون الاحمرار والحمى بدءًا من اليوم الأول من الحقنة أمرًا طبيعيًا.

حسب موقع CDC يمكن أن يسبب لقاح كوفيد-19 ردة فعل تحسسية شديدة تجاه اللقاح مثل الطفح الجلدي،

يمكن أن يبدأ هذا الطفح الجلدي من بضعة أيام إلى أكثر من أسبوع بعد الجرعة الأولى وأحيانًا تكون كبيرة جدًا.

يُعرف هذا الطفح الجلدي أيضًا باسم “ذراع COVID”، ومع هذا إذا كنت تعاني من طفح جلدي أحمر فلا يزال يتعين عليك الحصول على الجرعة الثانية في الفاصل الزمني الموصى به.

يمكن للأطفال من عمر 12 عام فما فوق تلقي مطعوم كوفيد-19 حتى الآن.

اقرأ أيضًا: هذه طفلة رضيعة مصابة بمرض الضمور الشوكي وليس بفيروس كورونا المستجد

بناء على ما سبق قرّر فريق فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه زائف؛ لإن الصورة قديمة ولا علاقة لها بأثر لقاح كوفيد-19 على الرضع ولم يتح بعد تطعيم الأطفال دون 12 عامًا بلقاح كوفيد-19.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة