التصنيف:

هذه صورة مطعم وليست صورة جمعية ولا وجود لجمعية باسم “الفاشلون المتحدون”

صورة مطعم نباتي في إسبانيا وليس جمعية أمريكيا للفاشلين فتبينوا
آخر المقالات

تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي صورة مطعم وأوردوا معلومات حول ارتباط الصورة بجمعية تدعى الفاشلون المتحدون في أمريكا،

تفاصيل حقيقة هذا الادعاء تجدونها في مقالنا الآتي..

الإدّعاء

نصّ الادعاء حسب صيغة الناشر “بدون تصرّف”

“تقع في الولايات المتحدة الامريكية جمعية الفاشلون المتحدون ؛ وهي جمعية تضم الفاشلين فقط ومن أهم شروط الإنضمام إليها أن تثبت لهم أنك فاشل في الدراسة الزواج وجميع العلاقات الإجتماعية ،
رئيس الجمعية ألف كتابا إسمه كيف تصير فاشلا ، لاقى الكتاب رواجا كبيرا في الولايات المتحدة الأمريكية لكن قام أعضاء الجمعية بطرد الرئيس بتهمة النجاح .”

نشر الادعاء بهذه الصيغة صفحة Abdeslam haider بتاريخ 8/4/2021، وحصد المنشور 14 ألف تفاعل وأكثر من 1.9 ألف مشاركة حتى تاريخ إعداد المقال في 23/4/2021.

مصدر ادعاء مقر جمعية الفاشلون المتحدون فتبينوا

شارك الادعاء صفحات عدة منها من شاركته بإضافة فيديو فيه صورة الادعاء، وأخرى مع صورة الادعاء ذاتها بصيغة مشابهة:

Cute Rama Abdعشاق مدينة تطوانWhat if ?كن صابراHAMSSA-tubeFatima Ammari

هل تعلممنار المعرفةSalah Falahتريندي

نتيجة التحري

زائف

الصورة تعود إلى مطعم في إسبانيا وليس لجمعية تُدعى الفاشلون المتحدون

قاد البحث العكسي في محرك Bing إلى موقع design rulz الذي نشر الصورة في مقال عام 2013 تحت عنوان:

التثبيت السريع الأول من قبل الفريق متعدد التخصصات (fos)

أورد الموقع أن من نفذ هذا الديكور للمطعم النباتي Rayen في شارع Lope de Vega في إسبانيا،

هو فريق يطلق على نفسه اسم FOS وتعني الكلمة الضوء باليونانية، وهو فريق متعدد التخصصات مقره في مدريد وبرشلونة.

يحوي الفريق مهندسين معماريين مستقلين ومصممي ديكور داخلي ومديري فنون ومصممي جرافيك،

تم عمل تصميم يبدو كإضاءة للواجهة من قبل الفريق للمطعم النباتي والعمل عليها لمدة 4 أيام وليالٍ بأكثر من 250 مل من الشريط الأصفر ومواد الديكور المطلية واستعمال الأناناس ومصباح كخدعة بصرية.

فريق fos الذذي صمم المطعم وليس جمعين الفاشلون المتحدون فتبينوا

أورد الموقع السابق أيضًا أن مصدر صور المطعم من الموقع الرئيسي لفريق التصميم FOS،

تأكدنا من قبل معلومات الفريق أنه فريق إسباني وأنه نشأ عام 2013 ومختصّ بالديكور،

نشر الفريق صورًا للمطعم مع اسمه Rayen، وتغطيته الصحفية من قبل العديد من المواقع المهتمة بالتصميم والديكور مثل موقع design boom، وموقع Behance،

اللذين أرفقا اسم المطعم نفسه ومقطع فيديو للفريق وهو يقوم بعمله من حسابه على موقع Vimeo:

بحثنا في صفحة فريق FOS على الفيسبوك لنعثر على أول تاريخ لنشر صور المطعم في 2/10/2013،

انتشرت من بعدها صور المطعم بشكل رهيب على مواقع التواصل وبين المواقع المهتمة بالتصميم،

ويتضح الإشارة لصفحة المطعم الإسباني في الصور.

صور مطعم Rayen وليس جمعية الفاشلون المتحدون فتبينوا

قصة نجاح وليست قصة فشل!

بالبحث في صفحة المطعم النباتي والذي أرفقها فريق FOS في صفحتهم،

تأكد لنا أنه يقع في إسبانيا، ونشرت الصفحة في منشور مؤخرًا قصة المطعم التي بدأها زوجان شابان في مدريد،

لتشجيع الناس على حب الطعام النباتي مما دفعهما لإنشاء مطعم للنباتيين عام 2013،

مع إرفاق صور لواجهة المطعم المميزة، وبرأيهم فقد تمكنا من ذلك من خلال الإقبال الذي ما زال يشهده مطعمها حتى الآن.

صور المطعم النباتي وقصة تأسيسه

جمعية الفاشلون المتحدون لا وجود لها!

بحثنا في محركات البحث وفي المواقع التي تعرض الجمعيات المسجلة رسميًا في الولايات المتحدة الأمريكية مثل هنا وهنا وهنا،

لم نقع على أي جمعية رسمية مسجلة باسم “الفاشلون المتحدون” حتى الآن،

وجدنا موقعًا باسم “Society of Losers” ولكنه ليس جمعية وليس له مقر بل هو موقع يوفّر موسيقى للفاشلين على حد تعبيره.

أما كتاب “كيف تصبح فاشلًا” وقعنا على كتابين باللغة الإنجليزية يحملان عنوانًا مشابهًا، ولكن الكتابان يتحدثان عن توجيه الفشل من أجل النجاح وليس عن الفشل بحد ذاته.

1-الكتاب الأول “كيف تصبح فاشلًا؟ وفي النهاية تكون فائزًا” لمؤلفه الدكتور Hardik Joshi.

2-الكتاب الثاني “كيف تصبح فاشلًا تمامًا” لمؤلفه “Bill Guillory and Phil Davis”.

يبدو من السير الذاتية المرفقة في روابط الكتب حول المؤلفَيْن، أن لا علاقة لهما بجمعية عن الفشل بل هما يدعمان الاستثمار والنجاح.

اقرأ أيضًا:

رجال الشرطة في عدد من الولايات الأمريكية يشاركون المحتجين في صلاتهم … خبر صحيح

بناءً على ما سبق قرّر فريق فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه زائف؛ إذ أن الصورة المُرفقة في الادعاء تعود لمطعم في إسبانيا،

وكذلك حسب ما وقعنا عليه لا وجود لجمعية أمريكية مسجلة باسم الفاشلون المتحدون حتى الآن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً