عسل النحل مع الشمع الخاص به وزيت الزيتون في مياه علاج كورونا وفقًا لحلم سيدة… زائف

سيدة تحلم أن عسل النحل مع الشمس وزيت الزيتون يعالج كورونا
آخر المقالات

انتشر مقطع مصوّر حظي بتفاعل كبير جدًّا في مواقع التواصل الاجتماعي يظهر سيدتين مصريتين تدّعيان أنّ واحدة منهما قد رأت علاج كورونا في حلم وهو عسل النحل مع الشمع الخاص به وزيت الزيتون.

الادعاء

نص الادّعاء:

نشر الادعاء في صفحة دكرنس الان بتاريخ 26 أبريل 2020

إذ بلغ عدد مرات المشاهدة 2 مليون و700 ألف مشاهدة  ووصل حجم التفاعل إلى أكثر من 33 ألف تفاعل وبلغ حجم المشاركة أكثر من 33 ألف مشاركة

بنت مصرية رأت في الحلم علاج لفيروس كورونا

ونشر الادعاء أيضًا على صفحة محمد رسول الله بعدد مرات مشاهدة وصلت إلى أكثر من 94 ألف مشاهدة وحجم تفاعل اقترب من 2000 تفاعل ومشاركة فاقت الألف مشاركة يمكن مشاهدته من هنا

ملخص محتوى فيديو امرأة رأت علاج كورونا في الحلم:

وجّهت سيدة التحية وقالت

” في رسالة للعالم كله باجمعه ياريت اللى احنا بنقوله دا الأطباء والدكاترة يحاولوا يجربوه على مرضى الكورونا، دي رسالة من ربنا لينا”

ثم أردفت

بسبب هذا الفيروس الصغير المساجد أغلقت وأن الكعبة لأول مرة في التاريخ تغلق

تابعت الفتاة لتعرفنا بالفتاة الأخرى صاحبة الرؤيا وتدعى “أم فارس”

أقسمت الفتاة الأخرى صاحبة الرؤيا على أن كلامها كله حقيقي وأنها لا تكذب

ثم ادعت أن لديها رسالة للعالم أجمع، فما تلك الرسالة؟

قررنا في منصة فتبينوا الاهتمام بالرسالة

وقد كانت الرسالة أن علاج فيروس كورونا هو عسل النحل مع الشمع الخاص به وزيت الزيتون والمياه مع قول “لا حول ولا قوة إلا بالله” و”وإذا مرضت فهو يشفين”

زائف

هل عسل النحل مع الشمع الخاص به وزيت الزيتون والمياه مع قول “لا حول ولا قوة إلا بالله” و”وإذا مرضت فهو يشفين”؟

وفقًا لمنظمة الصحة العالمية حتى تاريخ 5 يوليو 2020 لا يوجد علاج مخصّص حاليًّا لعلاج أو الوقاية من فيروس كورونا المُستجد.

يشمل ذلك العلاج المذكور في فيديو الادّعاء وهو عسل النحل مع الشمع الخاص به وزيت الزيتون والمياه.

اقرأ أيضا: العكبر مع غذاء ملكة النحل والاستنشاق بالقرفة والقرنفل كعلاج لكورونا 100% – زائف جزئيًا.

هل هذه المرة الأولى في التاريخ التي يتوقف فيها الحج والعمرة وحركة الطواف في الكعبة المشرفة؟

هذه ليست المرة الاولى في التاريخ الذي يتوقف فيها الطواف وإغلاق الكعبة كما ادعت السيدة في بداية المقطع

فقد توقّف سابقًا وعلى مدار التاريخ أكثر من مرة لأسباب سياسية وأخرى تتعلق بالأوبئة والأمراض

أشهرها اعتداء جهيمان العتيبي عام 1979م، واعتداء القرامطة على الحجاج

أما فيما يخص الأوبئة والأمراض فتوقفت بسبب وباء عام 1830م وصل في هذا العام وباء من الهند، قضى على ثلاثة أرباع الحجاج، وبعد ذلك توالت الأوبئة كالكوليرا والطاعون وغيرهما، أدت إلى تعطيل مواسم الحج والعمرة.

هل يمكن الاستعانة بالرؤى والأحلام والعمل بها؟

لا يمكن الاعتماد على الرؤى والأحلام في الوصول إلى علاج للأمراض سواء أكان ذلك لفيروس كورونا أم غيره.

ولا يوجد علاج واحد للجميع من دون استثناءات. فعلى سبيل المثال تناول كميات كبيرة من العسل لشخص مصاب بالسكري سيكون سببًا في إصابته بمضاعفات خطيرة.

كيف يُعتمد علاج لفيروس كورونا؟

يعتبر الاعتماد النهائي لعلاج وباء كورونا أو أي وباء أو مرض آخر، بمثابة الضوء الأخضر الذي يُسمح باستخدامه لعلاج الحالات المؤكد إصابتها،

حرصًا على سلامة الناس، تعتمد كل الدول في العالم على بروتوكول محدّد ومعرّف للموافقة على استعمال دواء معيّن لعلاج مرض معين (أو أمراض معينة)،

تختلف البروتوكولات من دولة إلى أخرى، ولكنها تحمل في جوهرها المراحل نفسها، ومختصرها الآتي:

طرح الفرضية:

تُطرح في هذه المرحلة فرضيّة أنّ مادة ما (العكبر وغذاء ملكة النحل مثلا) تحمل خصائص علاجية لأحد الأعراض المرضية المحددة (الالتهاب وارتفاع درجة الحرارة مثلًا) أو أحد أسباب المرض (فيروس كورونا المستجد كمثال).

تنتقل بعد ذلك الفرضية إلى مرحلة التجريب في المخبر، إذ يُحدّد أيّ مكوّن قد تحتويه المادة المعنيّة ويمكن أن يؤدي إلى الشفاء،

تُجرّب فعالية ذلك المكوّن (أو المكوّنات) مخبريًا على خلايا منعزلة و/أو حيوانات المختبر.

في حال ثبوت نجاعة المكوّنات تنتقل المادة إلى المرحلة التالية وهي:

مرحلة التجريب على البشر:

تختلف من دواء إلى آخر، ولكن بصفة عامة تكون كالآتي:

أولًا: يُجرّب الدواء على عدد من الأشخاص يتراوح بين 20 إلى 100 شخص سليم بجرعات منخفضة لمعرفة مدى سلامة استعمال الدواء على البشر؛

ثانيًا: يُجرّب الدواء على مئات من الأشخاص المصابين بذلك المرض المعين (أو أحد الأعراض المعينة)،

لاختبار معيارين وهما سلامة ونجاعة الدواء المُقترح؛

ثالثًا: تجربة الدواء على بضعة مئات إلى بضعة آلاف من الناس،

إذ يُحقن البعض بالدواء، ويُحقن آخرون بمحلول فيزيولوجي لا يملك أي خاصية من دون إخبارهم عن نوع المحلول الذي أخذوه،

وذلك لتسهيل عملية ملاحظة الفعالية الخاصة بالدواء وجعلها أكثر مصداقية؛

رابعًا: بعد التأكد من أنّ الدواء سليم وفعّال، يسوّق له، وتستمر عملية جمع المعلومات المسجلة حول مدى هذه الفعالية والسلامة.

ما هي فوائد العسل المثبتة علميًّا حتى الآن:

حسب موقع webmd فإن عسل النحل قد يكون مفيدًا في الحالات التالية:

  • الحروق Burns
  • الكحة Cough
  • تقرّحات القدم عند مرضى السكر Foot sores in people with diabetes
  • التهابات وتقرّحات الفم (Swelling (inflammation) and sores inside the mouth(oral mucositis
  • التئام الجروح Wound healing
عسل النحل

عسل النحل

 

ما هي أبرز فوائد استخدام زيت الزيتون المثبتة علميًّا:

حسب موقع webmd زيت الزيتون قد يكون مفيدًا في الحالات الآتية:

  • سرطان الثدي: يُعتقد أنّ تناول زيت الزيتون كجزء رئيس من الغذاء يقلل من خطر الإصابة بسرطان الثدي
  • الإمساك
  • السكر: يُعتقد أنّ تناول زيت الزيتون (حوالي 15- 20 جرامًا في اليوم) يقلل من خطر الإصابة بمرض السكر
  • ارتفاع الكوليستيرول
  • ارتفاع ضغط الدم

زيت الزيتون

ما هو الخطر الذي قد تسبّبه ادّعاءات مماثلة؟

إنّ انتشار هذه الادّعاءات يعطي إحساسًا زائفًا بالأمان، ممّا يتسبّب في تقليل الحذر من العديد من الأشخاص.

وقد يؤدي هذا إلى عدم التزامهم بالإجراءات الموصى بها لتقليل الإصابات بفيروس كورونا وهذا بدوره يرفع من احتمالية إصابة الشخص الذي صدّق مثل هذا الادّعاء.

كما انتشر في المحتوى العربي من قبل العديد من العلاجات، ابتدأت باليانسون  وغسول الخل الأبيض والملح ثم بخار الماء  ومخفوق الليمون مع القرنفل إلى الشلولو والبيتادين انتهاءً ببول البعير، ومركب ال MMS، واستنشاق خليط من الأعشاب وأخيرًا الشيح.

بناءً على ما سبق قرّر فريق منصة فتبينوا تصنيف هذا الادّعاء على أنّه زائف تماما

Fatabyyano is working with the CoronaVirusFacts/DatosCoronaVirus Alliance, a coalition of more than 100 fact-checkers who are fighting misinformation related to the COVID-19 pandemic. Learn more about the alliance here

المصادر

مصدر 1

مصدر 2

مصدر 3

مصدر 4

مصدر5  

مصدر 6

مصدر 7 

مصدر 8

مصدر9

مصدر10

اترك ردا

اقرأ أيضاً

القائمة