التصنيف: منوعات

هذا المقطع المتداول قديم، التقط في شلال باتالباني في الهند وليس اليمن

آخر المقالات

نشر مستخدم لفيسبوك مقطع فيديو يزعم أنه التقط يوم 24 يوليو 2022 ، في شلال وادي بنا في اليمن. 

فما حقيقة الادعاء؟

في شلال باتالباني في الهند وليس اليمن

نص الادعاء حسب الناشر (دون تصرف):

شلال وادي بنا حسبنا الله ونعم الوكيل

التقط في شلال باتالباني في الهند وليس اليمن                                                                                                    لقطة شاشة بتاريخ 25 يوليو 2022 – منشور فيسبوك

بهذه الصيغة نشر الادعاء في صفحة فيسبوك بتاريخ 23 يوليو 2022، مسجلا عشرات التفاعلات، و15 مشاركة في أقل من 48 ساعة على نشره،

كما أعاد مستخدم آخر نشره بالصيغة نفسها هنا، فيما نشر بصيغة أخرى هنا،

إثر ذلك، أجرى فريق “فتبينوا” تحريا حول حقيقة الفيديو المتداول، فأسفر عما يلي:

ادعاء مضلل

في شلال باتالباني في الهند وليس اليمن

النتيجة: مضلل

هذا الفيديو التقط عام 2011، ويظهر فيضانا في شلال باتالباني في الهند وليس وادي بنا في اليمن

أرشد البحث العكسي في محرك “يانديكس” عن إحدى لقطات الفيديو الثابتة إلى العديد من النتائج،

في مقدمتها مقطع فيديو تناهز مدته دقيقة و7ثوان، نشره ناشط في منصة يوتوب بتاريخ 20 يوليو 2011،

تحت عنوان:  “باتالباني أصبحت الجحيم لراثي” 

حيث تضمن مشاهد فيديو الادعاء نفسها ابتداء من الثانية 42،

كما ذكر ناشر المقطع أنه يعود إلى قناة اليوتوب الموثقة WildFilmsIndia، التي عرضته في التاريخ نفسه بمدة أطول،

تحت عنوان ” حادث باتالباني اندور – فيديو كامل“، في محاولة لنشر الوعي حول مخاطر الفيضانات الموسمية السريعة في جميع أنحاء الهند، 

وذلك إثر المأساة التي حلت بإحدى العائلات حسب وصف المقطع ذاته،

في نفس السياق، أوضح مستخدمون للمنصة ذاتها أن هذا الحادث وقع في شلال باتالباني في منطقة إندور الهندية،

 حيث تسبب الفيضان في غرق ثلاثة أفراد من الأسرة نفسها.

علاوة على ذلك، تناقلت العديد من وسائل الإعلام المحلية تفاصيل هذا الحادث، 

حيث أكدت أن السيول جرفت خمسة أفراد من عائلة واحدة في شلال “باتالباني” بتاريخ 17 يوليو 2011،

بعد أن ارتفع منسوب المياه فجأة بسبب الفيضانات الناجمة عن موجة الأمطار التي ضربت المنطقة آنذاك،

وبينما أطلق شهود عيان ناقوس الخطر، هرع القرويون المجاورون لإنقاذ الضحايا، 

إلا أن الحادث أسفر عن غرق الأب “شاندراسيخار راثي” وابنتيه “شهافي” وموديكا راثي“.

تقييم فتبينوا:

استنادا إلى ما سبق، قررت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل، لأنّه استخدم مقطع فيديو قديم في غير سياقه الأصلي من أجل ترويج معلومة غير صحيحة.

المصادر

أولا- المصدر_01ثانيا- المصدر_02  |  ثالثا- المصدر_03  |

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة