التصنيف: اجتماعي

هذه صورة متهمين ألقي عليهم القبض في الصين بتهمة محاولة قتل فاشلة، وليس بسبب بيع اللحوم

آخر المقالات

يتناقل مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي صورة يدعي ناشروها أنها تظهر عصابة في الصين ألقي عليها القبض بتهمة بيع لحوم الغنم

على أساس أنها لحوم كلاب.

تعرف معنا على حقيقة الادعاء من خلال المقال الآتي:

الادعاء

صيغة الادعاء:

القبض على عصابه صينية تبيع لحوم الغنم على أنها لحوم كلاب.

عصابة في الصين محاولة قتل فاشلة

نُشِر الادعاء في الصفحة المسماة معلومات عامة مفيدة بتاريخ 2020/09/13 في تمام الساعة 09:46 بتوقيت غرينتش،

وشاركه فيها 133 شخص وحصل على أكثر من 1000 تفاعل حتى تاريخ تحرير المقال  (2020/09/28).

تناقلت الادعاء العديد من الصفحات والحسابات في منصة الفايسبوك،  وحقق فيها نسب تفاعل وتقاسم معتبرة حسب التاريخ نفسه ومنها:

كما تقاسمت المنشور نفسه العديد من  الحسابات والمجموعات المختلفة، مثل:

عرب المانيا ، عرب بلجيكا ، Taswiraa، ابو ضحكة جنان ، احتياج،  محمود فلفله،  عاصم خالد الحرازي، السيد المحترم ، علي صافي البطاح،

إب روحي Ibb Rohi..

تداول رواد منصة التويتر الادعاء نفسه، كما هو الحال عليه في المنشور الآتي:

ونظرائه من هنا وهنا وهنا وأيضا هنا،

وأجرى آخرون تغييرا طفيفا في نص الادعاء من خلال استبدال ” لحم الغنم ” بلحم الضأن:

بعد البحث والتحري في مدى صحة الادعاء اتضح الآتي:

مضلل عصابة في الصين تبيع لحوم غنم على أنها لحوم كلاب

ما حقيقة عصابة في الصين تبيع لحوم الغنم على أساس أنها لحوم كلاب ؟؟

من خلال البحث العكسي عن الصورة المرفقة بنص الادعاء في كل من محرك Tineye  ومحرك جوجل، نقع على العديد من النتائج، ومنها:

مجموعة تقارير إخبارية مختلفة نشرتها مواقع وصحف وقنوات عالمية كصحيفة Dailymail وموقع BBC وصحيفة The Guardian  وقناة CNN الأمريكية..

نتائج البحث عن صورة متهمين بمحاولة قتل فاشلة

أفادت هذه التقارير وغيرها أن الصورة التقطت بالمحكمة الشعبية المتوسطة بمدينة Naning في إقليم  Guangxi جنوب الصين شهر أكتوبر سنة 2019.

حيث أصدرت المحكمة يوم  17 أكتوبر 2019 حكما نهائيا بالسجن على ستة رجال منهم رجل أعمال صيني بسبب تورطهم في محاولة فاشلة

لتنفيذ جريمة قتل مقابل أجر من خلال سلسلة معقدة من الوسطاء.

محكمة الصين التي أصدرت الحكم ضد متهمين محاولة قتل فاشلة

وتفيد التقارير الإخبارية نفسها أن هؤلاء الأشخاص المدانين استأجر كل منهم الآخر لتنفيذ عملية اغتيال رجل أعمال صيني دون اتفاق جماعي مشترك بينهم

ثم فشلوا تباعا في إنجاز المهمة.

تصنيف فتبينوا: مضلل، إذ أن الأشخاص المحكوم عليهم بالسجن لم يكونوا عصابة منظمة، ولا علاقة للحكم الصادر في حقهم بأي عملية بيع لحوم الغنم

أو لحوم كلاب، بل الأمر يتعلق بجريمة محاولة قتل باءت بالفشل.

إقرأ أيضا: أصوات مرعبة سمعت لأكثر من 10 أيام بالصين قيل إنها لتنين- زائف جزئيا.

ما قصة هؤلاء الأشخاص المحكوم عليهم بالسجن في الصين بتهمة محاولة قتل باءت بالفشل ؟

اندلعت القضية بسبب نزاع تجاري سنة 2013 ، عندما قرر رجل أعمال وصاحب شركة عقارية يدعى ( Tan Youhui ) استئجار قاتل للتخلص من منافس له،

يُدعى ( Wei )، والذي رفع دعوى قضائية ضد شركاته.

دفع رجل الأعمال مليوني يوان صيني (أكثر من 282.600دولار) نقدًا إلى قاتل محترف يدعى ( Xi Guangan )  للقيام بجريمة القتل ،

ومنحه نسخة من وثيقة هوية Wei ، بالإضافة إلى رقم هاتفه الخلوي ورقم لوحة ترخيصه.

أخذ Xi نصف الأموال التي حصل عليها، واستأجر قاتلًا آخر يدعى ( Mo Tianxiang ) قصد التكفل بجريمة القتل وسلمه وثائق هوية الشخص المستهدف،

وعرض عليه دفع 141.300 ألف دولار.

وبدوره لم ينفذ العملية وسعى للحصول على خدمات قاتل آخر يدعى ( Yang Kangsheng )، ودفع له حوالي 270 ألف يوان (38 ألف دولار).

عصابة في الصين محاولة قتل فاشلة

وعلى المنوال نفسه، سلم ( Yang ) مهمة الاغتيال لشخص رابع ( Yang Guangsheng ) على أساس أن يدفع له حوالي 200 ألف يوان (28 ألف دولار) ووعده بدفع مبلغ ضخم آخر بعد ارتكاب الجريمة.

وانتهت السلسلة عندما استأجر  ( Guangsheng ) شخصا آخر يدعى ( Ling Xiansi ) ، وعرض عليه حوالي 100000 يوان (14000 دولار) بمجرد ارتكاب الجريمة.

في تطور غير متوقع ، قرر هذا الأخير عدم قتل الشخص المستهدف بالعملية ، وبدلاً من ذلك التقى به وعرض عليه تزييف عملية الاغتيال،

بحيث يظهر في صورة مكبل البدين على أساس أن يدعي القاتل أنه نفذ العملية على النحو المطلوب.

عند علمه بالخطة المدبرة ضد حياته اتصل Wei بالشرطة، ونتيجة ذلك تم القبض على الرجال الستة المتورطين.

بعد عملية قضائية طويلة استمرت 3 سنوات ، أصدرت المحكمة يوم 17 أكتوبر 2019 حكما نهائيا على رجل الأعمال الذي أمر بعملية الاغتيال الفاشلة

بخمس سنوات سجنا وعلى بقية المدانين الخمسة بالسجن تراوحت مدته بين سنتين وأربع سنوات.

تأسيسا على ماسبق، خلصت منصة فتبينوا إلى تصنيف الادعاء على أنه مضلل،  لأنه استخدم صورة في غير سياقها الحقيقي

لنقل وترويج خبر زائف ولا أساس له من الصحة.

 

اقرأ المزيد من الادعاءات المضللة التي تحققت منها فتبينوا من هنا

المصادر

المصدر1

المصدر2

المصدر3

المصدر4

المصدر5

المصدر6

المصدر7

المصدر8

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة