هذا المقطع قديم من 2019، ولم يصدر محمد الحلبوسي أمراً بالإفراج عن المعتقلين مؤخراً

آخر المقالات

تناقل ناشطون على منصات التواصل مقطعاً لرئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي على أنه يأمر بالإفراج الفوري عن المعتقلين في العراق، 

فما حقيقة هذا الادعاء؟

الإدّعاء

نص الادعاء بحسب الناشر، -بدون تصرف-:

سواها محمد الحلبوسي الف مبروك العراقين وكل السجناء شاركو الفديو خلي كل ناس تفرح بهاي القرارات مشاركه على عناد كل إيراني

نشرت إحدى صفحات فيسبوك الادعاء بتاريخ 21 أبريل 2023،

محققاً نحو 24 تفاعل و 20 مشاركة وأكثر من 1.4 ألف مشاهدة،

فيما تداولته عدة حسابات وصفحات على المنصة هنـا، هنـا.

إثر ذلك، أجرى فريق فتبينوا تحريًا حول حقيقة المقطع المتداول وأسفر عن الآتي:

نتيجة التحري

هذا المقطع لمحمد الحلبوسي يعود لأكتوبر 2019

قاد البحث بكلمات دلالية على محرك جوجل إلى موقع “مباشر“،

الذي نشر بتاريخ 8 أكتوبر 2019 عن اتخاذ مجلس النواب العراقي برئاسة محمد الحلبوسي قرارات عدة،

كان أبرزها إطلاق سراح المعتقلين.

وتطابقت القرار في نص المقال مع تلك المسموعة في مقطع الادعاء.

باستكمال البحث بناء على هذه المعطيات بمنصة يوتيوب، أرشدت النتائج لمقطع الادعاء ضمن مقطع بمدة أطول،

نشره مجلس النواب العراقي بتاريخ 9 أكتوبر 2019، ويظهر توصيات اللجنة النيابية الخاصة بطلبات المتظاهرين ‏والغاء مكاتب المفتشين العموميين.

وتبدأ لقطات مقطع الادعاء في الدقيقة 16:48

كذلك، لم يقع فريق فتبينوا على أي خبر متداول عن أمر الحلبوسي بإطلاق سراح معتقلين في العراق حديثاً.

إقرأ أيضًا: هذا المقطع متداول مذ عام 2020 ولا يصوّر استهداف مواقع في الخرطوم حديثًا

تقييم فتبينوا:

بناء على ما سبق، قررت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل ذو سياق مفقود،

لأنه استخدم مقطعًا لمحمد الحلبوسي منذ أكتوبر 2019 على أنه حديث للترويج لخبر غير صحيح.

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً