التصنيف: اجتماعي

لم يتنبأ مسلسل سيمبسون الكرتوني بانفجار بيروت

تنبأ مسلسل سيمبسون بأحداث بيروت عنوان مضلل
آخر المقالات

انتشر على مواقع التواصل ادعاءً يزعم أن مسلسل سيمبسون قد تنبأ في إحدى حلقاته بانفجار بيروت..

تعرف على حقيقة الادّعاء من خلال المقال التالي..

الادعاء

نص الادّعاء من الناشر – دون تصرف-:

هل تنبأ مسلسل سيمبسون الكرتوني بإنفجار بيروت ؟! في إحدى حلقات السلسلة، يظهر شخص يدخل إلى متجر للذخائر، وفجأة يحدث إنفجار عن طريق الخطأ بعد وصول النار إلى إحدى القنابل.. اللافت في الفيديو أن الشكل الذي أحدثه إنفجار “سمبسون” قريب من طريقة إنفجار “بيروت”!!

نشرت صفحة  غموض ghomod الادّعاء بتاريخ 5 أغسطس 2020 وحصد المنشور حتى تاريخ نشر المقال على 32 مشاركة.

تنبأ مسلسل سيمبسون بإنفجار بيروت

كما نشر الادعاء ذاته صفحات وحسابات أخرى على فيسبوك هنـا، هنـا،

وعلى انستغرام هنـا، هنـا .

عنوان مضلل

مسلسل سيمبسون  لم يتنبأ بأحداث بيروت الأخيرة

تابع فريق منصة فتبينوا الادّعاءات التي انتشرت بخصوص تنبؤ مسلسل سيمبسون انفجار بيروت.

فوجد فريق المنصة ثلاثة مشاهد من مسلسل سيمبسون استُخدمت كدليل يثبت تنبؤ المسلسل بهذا الحدث، والتي يمكن تفنيدها كالتالي:

  • ما حقيقية مشهد الانفجارالذي يزعم الادعاء أنه مشابه لانفجار بيروت؟

باستخدام خاصية البحث العكسي عن الصور، ومن ثَمَّ مشاهدة الصور المتشابهة والبحث عنها من خلال موقع tineye،

نجد أن أقدم ناشر للصورة الأولى – بحسب هذا البحث – هو موقع simpsons.fandom المختص بالكتابة عن مسلسل سيمبسون.

بحسب الموقع، تعود الصورة إلى الحلقة 20 من الموسم 21 والتي تسمى To Surveil with Love،

بمراجعة الحبكة الخاصة بالحلقة لا نجد أي علاقة بينها وبين الأحداث الحالية في لبنان أو أي تشابه.

حيث تبدأ الأحداث بعد أن أُخبر الأستاذ بارنز (Mr. Burns) أنّ مصنع الطاقة النووية قد نفدت فيه المخازن الخاصة بفضلات المفاعل النووي للبلوتونيوم (plutonium

وهنا أخفى سميزرز بعض المواد المشعة في حقيبة هومر الخاصة بالنادي الرياضي.

بعد ذلك بوقت قصير، ذهب هومر إلى محطة القطار ونسي الحقيبة هناك، وترى الشرطة الحقيبة على أنها تهديد وقررت تفجيرها مما تسبب في انفجار نووي في محطة القطار.

اقرأ أيضًا: سيمبسون يتنبأ بموت جورج فلويد وحريق مبنى الشرطة.. عنوان مضلل

  •  المشهد الثاني من حلقة مختلفة ولا يظهر أي تشابه مع انفجار بيروت

اقتبس مشهد تسليم المتفجرات لهومر، من حلقة سيمبسون Summer of 4 Ft. 2 وهي الحلقة الأخيرة من الموسم 7 للمسلسل،

وتبدأ الأحداث عندما يقرر هومر شراء ألعاب نارية ممنوعة، بهدف الاحتفال في الرابع من يونيو،

عند التأكد من خروج الجميع من المتجر، يوجهه الموظف إلى خزانة سرية تحتوي على الكثير من الألعاب النارية ، ويشتري هومر الألعاب النارية M-320 بناءً على توصيته.

لاحقا، حاول كل من هومر وبارت لاحقًا إطلاق هذه الألعاب النارية،

لكن الأمر خرج عن السيطرة عندما لم يجد بارت ولاعة أو حتى أعواد ثقاب، تنتهي خيبة أمل هوميروس بسرعة عندما يختار إشعال الفتيل بالموقد.

مما أدى إلى اشتعال الفتيل أكثر من اللازم،  فقام هومر بإلقائها في غسالة الصحون، تسبب الانفجار بأضرار بالغة بالمغسلة المجاورة،

ثم  يتعين على مارج في النهاية تنظيف الفوضى حيث يشتكي بارت من أن هذا هو الرابع من يوليو الأسوأ على الإطلاق.

اقرأ أيضا: سيمبسون يتنبأ بموت ترامب .. عنوان مضلل

  •  هذه مشاهد  انفجار محطة نووية خيالية في المسلسل ولا علاقة لها بانفجار بيروت

من خلال البحث حول هذا الانفجار، تبين أن هذه المشاهد اقتٌبست من الحلقة الأولى من الموسم 16 من المسلسل، والت صدرت بعنوان Treehouse of Horror XV،

في هذه الحلقة يحلم نيد أنه يقوم بإطلاق النار على  هومر لمنعه من الضغط على زر التدمير الرئيس في مصنع الطاقة النووي،

ينجح هومر بالضغط على الزر بلسانه، ويحدث الانفجار لمصنع الطاقة النووية مدمرًا سبرينج فيلد.

كما يتضح من القصة لا يوجد أي تشابه بينها وبين ما حصل في بيروت عام 2020، كما أن الانفجار في بيروت لم يحدث في محطة للطاقة النووية.

آخر مستجدات تفجير بيروت

في 4 أغسطس، الساعة 18:08 بالتوقيت المحلي للبنان، وقع انفجار ضخم أثار ذعر السكان وسبب دمارًا كبيرًا،

سُمع دوي انفجاره في قبرص التي تبعد نحو 160 كيلومترًا في البحر، حصل الانفجار في مستودعات بميناء بيروت تضم مواد شديدة الانفجار

وقال الرئيس اللبناني ميشال عون إن 2750 طن من نترات الأمونيوم، التي تدخل في صناعة الأسمدة والقنابل، كانت مخزنة في الميناء منذ ست سنوات من دون إجراءات سلامة

وقال محافظ العاصمة اللبنانية بيروت، مروان عبود، إن الانفجار الضخم الذي ضرب مرفأ المدينة تسبب بمبيت ما بين 250 ألف شخص و 300 ألف شخص من غير منازل لأن بيوتهم أصبحت غير صالحة للسكن

توفي 135 شخصًا على الأقل، وأسفر الانفجار أيضًا عن إصابة أكثر من خمسة آلاف شخص بجروح بحسب تصريح لوزير الصحة اللبناني حمد حسن، الذي أشار إلى أن الأرقام يمكن أن تزداد

اقرأ أيضا: الصورة تظهر أحد الأحياء في الجزائر وليس لطريق مؤدية إلى مستشفى في بيروت

بناءً على ما سبق قرر فريق منصة فتبينوا اعتبار الادّعاء مضلل، وذلك لأنه استخدم صورًا وفيديوهات حقيقية في غير محلها.

المصادر

مصدر1

مصدر2

مصدر3

مصدر4

مصدر5

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة