التصنيف: اجتماعي

مقطع مقهى الإنترنت هذا يعود إلى فيضانات الفلبين وليس فيضانات الصين

أطفال يلعبون في مقهى إنترنت خلال فيضانات الصين مضلل فتبينوا
آخر المقالات

يتداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر فيه مقهى إنترنت وأطفال يلعبون فيه رغم الفيضانات، ويدعون أنه يعود إلى فيضانات الصين الأخيرة.

فما حقيقة هذا الفيديو؟

الإدّعاء

نص الادعاء حسب صيغة الناشر «بدون تصرّف»

مشهد استثنائي لأطفال يلعبون في مقهى للإنترنت بـ #الصين رغم غرقه بالفيضانات
#فيضانات_الصين
#العربية

نشر الادعاء بهذه الصيغة صفحة قناة العربية Al Arabiya بتاريخ 28/7/2021، وحصد المنشور أكثر من 1.2 ألف تفاعل و177 مشاركة حتى تاريخ كتابة المقال 29/7/2021.

ادعاء فيديو أطفال يلعبون في مقهى إنترنت خلال فيضانات الصين مضلل فتبينوا

لقطة شاشة للادعاء المنشور على الفيسبوك

تناقلت الادعاء أيضًا صفحات عدة بصيغ مشابهة أو مماثلة على فيسبوك وتويتر منها:

بُكرا Bokra Netالشروقصوت الدارشاهد اليومعلوم اخر الزمان

نتيجة التحري

مضلل

هذا الفيديو صُوّر من مقهى إنترنت خلال فيضانات الفلبين وليس الصين

أرشد البحث بالكلمات المفتاحية في محرك جوجل “children playing in an internet cafe in china, despite it being submerged by floods“،

إلى العديد من النتائج منها موقع Metro البريطاني، الذي نشر فيديو الادعاء ونسبه إلى مقهى إنترنت في الفلبين،

نشر هذا الفيديو صاحب المقهى ويدعى Sio Samson، والذي يقطن في في بلدة كينتا بإقليم ريزال في الفلبين،

ذكر الموقع أن صاحب المقهى تفاجأ بمنسوب المياه الذي ارتفع خلال فيضانات الفلبين الأخيرة بشكل مخيف،

مما اضطره يوم الخميس 22/7/2021 إلى إخلاء المقهى خوفًا من تلامس المياه مع الكهرباء، وأكد بعد تصويره الفيديو أن الأطفال فيه توقفوا عن اللعب وغادروا، ولم يصب أحد منهم بأذى.

لحسن الحظ، كانت جميع كابلات الكهرباء في المتجر فوق مستوى الماء وموصولة بمقابس طاقة كانت جميعها فوق ارتفاع الرأس – وهي ميزة شائعة في مناطق البلاد المعرضة للفيضانات.

وبالرجوع إلى صفحة صاحب المقهى على الفيسبوك Nhiko Sio Samson II، نجده قد نشر فيديو الادعاء على صفحته بصيغة ساخرة لبقاء الأطفال للعب خلال الفيضان الأخير.

اقرأ أيضًا: 

بناء على ما سبق قرّر فريق فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلّل؛ لإن المقطع يعود إلى فيضانات الفلبين وليس الصين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة