التصنيف: طبي

منظمة الصحة العالمية لم تصرح أن الجرعة الثالثة للقاح فايزر تسبب ضعف وتحول جنسي

رئيس منظمة الصحة العالمية لقاح فايزر يسبب الضعف الجنسي
آخر المقالات

يتداول رواد مواقع التواصل ادعاء يزعم أن منظمة الصحة العالمية أصدرت تصريحًا،

أفاد أن الأشخاص الذين تلقوا الجرعة المعززة الثالثة من لقاح فايزر، معرضون للإصابة بالضعف والتحول الجنسي،

فما مدى صحة هذا الادّعاء؟ تابع المقال الآتي..

الإدّعاء

نشر أحد مستخدمي فيسبوك صورة بتاريخ 29 مايو 2022 مرفقة النص الآتي – دون تصرف –

راح المستقبل تصريح منظمة الصحة العالميه الاشخاص الذين تلقوا الجرعة الثالثه من لقاح فايزر معرضين للاصابه بالعجز والتحول الجنسي

ادعاء الاشخاص الذين تلقوا الجرعة الثالثة من اللقاح

كما تناقلت الادعاء ذاته وبصيغ مختلفة صفحات وحسابات أخرى عديدة على فيسبوك منها: هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا،

كذلك هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا،

نتيجة التحري

زائف

لم يصدر هذا التصريح عن منظمة الصحة العالمية، ولقاح فايزر لا يسبب أضرار على الصحة الجنسية

كانت منظمة الصحة العالمية قد أقرت استخدام الجرعات المعززة في شهر أكتوبر من عام 2021،

حيث أشار رئيس منظمة الصحة العالمية أن هناك حاجة إلى المعززات للأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة، والأفراد الأكبر سنًا، والأشخاص الأكثر ضعفًا،

وأكد على ضرورة أن تكون الأولوية لهم في الحصول على الجرعات المعززة الثالثة من اللقاح.

ودعت المنظمة في أغسطس 2021، إلى التمهل في إدارة جرعة ثالثة معززة من اللقاحات ضد كوفيد19،

بهدف تمكين ما لا يقل عن 10% من سكان كل بلد في العالم من الحصول على التطعيم.

فيما لم تصدر المنظمة مؤخرا أي تصريح حول مخاطر وأضرار الجرعة الثالثة من لقاح فايزر أو أي من لقاحات كوفيد19 على الصحة الجنسية،

كما لم تتضمن قائمة الآثار الجانبية للقاح أعراضا تشمل الضعف الجنسي.

لا يوجد دليل على أنه لقاحات كوفيد-19 تسبب أضرارا على الصحة الجنسية

أكد مجلس الصحة بجامعة سوانسي (SBUHB) في ولاية ويلز في المملكة المتحدة، أن ما يشاع حول تسبب لقاحات كوفيد-19 بالضعف الجنسي هي مجرد خرافة،

فيما أشار أن الإصابة بالمرض قد يسبب أثارا جانبية على الصحة الجنسية، وعليه يوصى بالتطعيم كوقاية ضد هذا الأثر الجانبي لعدوى كوفيد.

ولم يصدر نظام الإبلاغ عن حوادث التضرر باللقاحات (VAERS) في مركز السيطرة على الأمراض، أية معلومات تربط لقاحات كوفيد-19 بالضعف الجنسي.

كما لم تذكر أي من الشركات المصنعة للقاحات كوفيد19 مشاكل تتعلق بالصحة الجنسية أو الضعف الجنسي في تقاريرها.

علاوة على ذلك، وجدت دراسة أجرتها جامعة فلوريدا UF Health أن الرجال المصابين بكوفيد19، أكثر عرضة بثلاث مرات للإصابة بالضعف الجنسي، من أولئك الذين لم يصابوا بالفيروس،

لذلك أوصت الدراسة بضرورة الحصول على اللقاح لتجنب هذه التأثيرات الجانبية للمرض، 

 بالمقابل، لا يحتوي أي من لقاحات كوفيد19 على هرمونات، أو أي مكونات يعرف العلماء أنه من المحتمل أن تؤثر على هرمونات الشخص.

بالإضافة إلى ذلك، تبقى محتوياته في الجسم لفترة قصيرة. 

كذلك أكدت جميع الدراسات والبيانات المتاحة حاليًا، أن اللقاحات آمنة ولا يوجد دليل يشير إلى أي تأثير سلبي على الخصوبة أو الصحة الجنسية.

هل تسبب الجرعات المعززة آثارًا جانبية مختلفة عن الجرعة الأولى من اللقاح؟

وفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها ، فإن الآثار الجانبية المبلغ عنها بعد الجرعة الثالثة من لقاح كوفيد19 تشبه تلك التي تم الإبلاغ عنها بعد الجرعة الثانية.

 وعمومًا، كانت معظم الآثار الجانبية خفيفة إلى معتدلة،

أما الآثار الجانبية الخطيرة فكانت تحدث بشكل نادر، ولم نجد بينها أي أثر متعلق بالضعف الجنسي أو الصحة الجنسية.

بالمقابل، توصل بحث جديد إلى أن أولئك الذين تلقوا جرعة ثالثة من لقاح كوفيد19 من شركة فايزر أو موديرنا،

واجهوا أعراضًا أكثر اعتدالًا من أعراض الجرعتين السابقتين.

كما أكدت الجمعية الطبية الأمريكية في تقريرها الصادر في 15 ابريل 2022،

أنه بالنسبة لأولئك المؤهلين للحصول على جرعة معززة للقاح كوفيد19، ستكون الآثار الجانبية مماثلة لسلسلتهم الكاملة الأولية.

وتشمل بعض هذه الآثار الجانبية ألم وتورم في موقع الحقن، إرهاق، صداع وربما بعض آلام العضلات أو المفاصل.

اقرأ أيضًا:

رئيس منظمة الصحة العالمية لم يقل أن بعض الدول تستخدم الجرعات المعززة لقتل الأطفال

منظمة الصحة العالمية دعت إلى تأجيل الجرعات المعززة للقاح كوفيد-19 وليس وقفها نهائيًا

تقييم فتبينوا:

بناء على ما سبق، تبين أن التصريح المنسوب إلى منظمة الصحة العالمية حول مخاطر الجرعة الثالثة من لقاح فايزر على الصحة الجنسية لا أساس له من الصحة،

وعليه قررت منصة فتبينوا تصنيف الادّعاء على أنّه زائـف.

1 تعليق واحد. Leave new

  • غطاءالوجه بالعينين فرض ليس سنةلان الرسول امرعائشةفلحج لمامربهاالرجال ان تغطي وجههافهل يزيل الفرض وهوكشف الوجه بلحج بسنةلانعاقب عليها.لابل يزال الفرض بفرض اخر

    رد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة