التصنيف: علوم

ملامسة الحيوانات مياه بحيرة النطرون في تنزانيا لا تؤدي إلى التحجر على الفور

آخر المقالات

يتناقل مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي صورا يدعي ناشروها أنها التقطت في بحيرة النطرون ،

وتظهر مجموعة حيوانات مختلفة باللون الرمادي قيل إنها تحجرت بسبب مياه بحيرة النطرون الواقعة في شمال تنزانيا ،

وأن هذه البحيرة تحول كل من يقترب منها إلى تماثيل حجارة.

تعرف معنا على حقيقة الادعاء من خلال المقال الآتي:

الإدّعاء

صيغة الادعاء:

“بحيرة الموت” بحيرة يتحجر كل من يقترب منها

بحيرة النطرون في شمال تنزانيا هي بحيرة غريبة جداً، فعندما زارها المصور “نيك براندت” للمرة الأولى صدم من تماثيل الحيوانات المتحجرة المنتشرة هناك،

حيث ظن للوهلة الأولى أن هذه الحيوانات المتحجرة ما هي إلا تماثيل يتم عرضها في متحف مفتوح،

لكنه صدم عندما تأكد ان تلك الحيوانات متحجرة بسبب المياه القلوية الموجودة في تلك البحيرة.

بحيرة النطرون سميت بهذا الاسم لاحتوائها على مركب النطرون، وهو مركب طبيعي يوجد في الرماد البركاني المتراكم في البحيرة من الصدع الإفريقي العظيم،

ويعتقد بعض العلماء ان قدماء المصريين استخدموا الرماد البركاني في تحنيط موتاهم.

بحيرة النطرون تصل درجة حموضتها ما بين 9 و 10.5 ويمكن لدرجة حرارة الماء ان تصل الى 60 درجة مئوية.

و هذه صور حقيقية لحيوانات تحجرت على البحيرة .

بحيرة النطرون لا تحول من يلامسها إلى حجارة

نُشر الادعاء في الصفحة المسماة  ملفات غامضة – Mysterious files بتاريخ 30/05/2020

وشاركه فيها 38 شخص وحصل على 426 تفاعل حتى تاريخ تحرير المقال  (2020/10/02).

انتشر الادعاء على فترات متباعدة في العديد من الصفحات والمجموعات المختلفة ومنها:

تناقلت حسابات مختلفة في التويتر الادعاء نفسه بصيغة مختصرة كما هو الحال عليه في المنشور الآتي:

ونظيره  هنا وهنا وأيضا هنا

بعد البحث والتحري في مدى صحة الادعاء تبين الآتي:

ادعاء بحيرة النطرون تقتل كل من يلامسها زائف جرئيا

ما حقيقة الصور التي تظهر حيوانات قيل أنها تحجرت بسبب بحيرة النطرون ؟

أجرى فريق فتببينوا بحثا مزدوجا عن صورتين من الصور المرفقة بالادعاء في كل من محرك البحث Tineye و Google، وأسفر البحث عن العديد من النتائج المختلفة،

صور حيوانات التقطها Brandtنتائج البحث عن صور طيور قيل أنها ماتت بسبب بحيرة النطروننتائج البحث في محرك جوجل

أفادت التقارير الإخبارية التي أجريت في الموضوع أن هذه الصور التقطت في بحيرة النطرون الواقعة في منطقة أروشا شمال تنزانيا،

من قبل المصور الإنجليزي Nick Brandt الذي زار المنطقة على هامش تصويره الأغنية الموسيقية Earth Song لمايكل جاكسون Michael Jackson عام 1995،

  • عندما كان Nick Brandt مسافرًا لالتقاط صور لكتابه الجديد عن “الحياة البرية السائرة في طور الاندثار” في شرق إفريقيا،

صادف بحيرة النطرون ، واكتشف بقايا طيور النحام ( الفلامينغو ) والحيوانات الأخرى التي تحتوي على رواسب كربونات الصوديوم الطباشيرية بشكل حدد أجسامها في صورة بارزة.

حيوانات تكلست في مياه النطرون التقط صورها Brandt

صور طيور التقطها Brandt في بحيرة النطرون

  • لم تتحجر طيور النحام والخفافيش في مكانها ، بل تبدو كما لو كانت متكلسة بسبب السحب المشؤومة من الضباب الدخاني المليء بالملح.
  • التقط Brandt الصور بين عامي 2010 و2012 ونشرها في كتاب يحمل عنوان “عبر الأرض المدمرة

أفاد Brandt براندت في كتابه:

“وجدت بشكل غير متوقع المخلوقات – كل أنواع الطيور والخفافيش – مغمورة على طول شاطئ بحيرة النطرون

يؤدي هذا إلى تكلس المخلوقات أثناء جفافها ، وبالتالي ينتهي بها الأمر في الحفاظ عليها تمامًا “.

أضاف Brandt براندت توضيحا من خلال قوله:

“أخذت هذه المخلوقات كما وجدتها على الشاطئ ، ثم وضعتها في أوضاع” حية”، وأعدتها إلى الحياة “كما كانت”

في إشارة إلى الطريقة التي أعاد بها الحيوانات، ومنحها حياة فنية.

تقييم فتبينوا: صحيح، إذ أن الصور التقطها فعلا المصور Nick Brandt في بحيرة النطرون وتظهر حيوانات متكلسة.

هل تعيش في بحيرة النطرون ومحيطها حيوانات وكائنات حية؟

من خلال تعميق البحث في محرك جوجل ومنصة اليوتوب عن أنواع الحيوانات التي يحتمل أنها تعيش في بحيرة النطرون،

وتلامس مياهها أو تقتات منها، نجد أن هذه البحيرة تعد فعلا موطنا للعديد من الكائنات الحية وعلى رأسها طيور النحام أو الفلامنجو،

كما تعتبر موقعا آمنًا للتكاثر لأن بيئتها الكاوية تشكل حاجزًا ضد الحيوانات المفترسة التي تحاول الوصول إلى أعشاشها في جزر التبخر التي تتشكل موسميا.

وهي أيضا موطن لأحد أنواع الأسماك ( Alcolapia latilabris )، وبعض الطحالب واللافقريات،

كما تعتبر مستعمرة طيور النحام التي تتغذى على الطحالب وتتكاثر على الشاطئ، وتعيش فيها كثير من الكائنات الحية الدقيقة المحبة للملوحة.

طيور النحام تعيش في بحيرة النطرون

فيديو يظهر تنقل وعيش مجموعة مختلفة من الحيوانات في بحيرة النطرون، وملامستها مياه البحيرة دون أن تتحول إلى تماثيل أو تتحجر بسببها كما ورد في نص الادعاء

وفقًا لـ كريس ماجين، المسؤول الدولي في الجمعية الملكية لحماية الطيور  RSPB لأفريقيا فإن:

 “خمسة وسبعين في المائة من طيور النحام في العالم يولدون على بحيرة النطرون “

  • تعج بحيرة النطرون والمنطقة المحيطة بها فعلا بالحياة، ومن خلال زيادة نصف القطر قليلاً عن البحيرة وأقرب إلى كينيا،

من السهل العثور على الأسود والنعام والغزلان والحمر الوحشية والجاموس في هذه المناطق الخصبة بشكل مدهش.

طيور الفلامنجو النحام تتكاثر في بحيرة النطرون

بناء عليه، اتضح لفريق فتبينوا أن الادعاء غير صحيح، إذ إن بحيرة النطرون تعيش فيها فعلا كائنات حية مختلفة ومنها طيور النحام التي تتنقل في مياه البحيرة وتقتات منها ولا تتحول إلى تماثيل أو تتصلب بمجرد ملامستها.

هل بحيرة النطرون في تنزانيا تتسبب فعلا في تحجر الحيوانات التي تقترب منها ؟

أرشد البحث في محرك جوجل من خلال الاستعانة بكلمات مفتاحية ( Natron+Lake+Tanzani)

إلى العديد من التحقيقات العلمية والرحلات الاستكشافية التي استهدفت بحيرة النطرون في تنزانيا.

  • تعمل بحيرة النطرون كـخزان للمياه شديدة القلوية مع درجات حرارة تتجاوز 40 درجة مئوية في كثير من الأحيان،  وبدرجة حموضة تصل إلى 10.5،
  • يأتي التكوين القاسي لبحيرة النطرون Natron من بركان مجاور فريد Ol Doinyo،
  • الذي ينثر Natrocarbonatites الغنية بالقلويات بسبب الكميات العالية من النطرون الكيميائي  (مزيج من كربونات الصوديوم وصودا الخبز ) التي تنتهي في بحيرة النطرون Natron من خلال جريان مياه الأمطار.

صورة جوية حقيقية بحيرة النطرون تنزانيا

  • لا تتحول المخلوقات التي وجدت ميتة في بحيرة النطرون وحولها على الفور إلى حجر ، كما لا تتحول الحيوانات ببساطة إلى حجر وتموت بعد ملامستها لمياه البحيرة.

يقول Nick Brandt :

“لا أحد يعرف على وجه اليقين كيف تموت بالضبط، لكن الماء يحتوي على نسبة عالية جدًا من الصودا والملح لدرجة أنه قد يزيل الحبر من علب أفلام كوداك الخاصة بي في غضون ثوانٍ قليلة.”

  •  الحيوانات الموجودة في صور براندت Nick Brandt ربما ماتت لأسباب طبيعية نظرًا لوجود عدد قليل من الحيوانات المفترسة في المنطقة،
  • وتظل أجسادها مغطاة بالملح عندما ينخفض ​​منسوب مياه البحيرة.

 

تقييم فتبينوا: زائف، لأن المخلوقات التي وجدت ميتة في بحيرة النطرون لم تتحجر وتموت بسبب ملامستها لمياه البحيرة.

ماذا لو قفزت إلى بحيرة النطرون ؟

حاول معدو السلسلة الوثائقية (? what if)  التي تنتجها شركة Underknown تبسيط موضوع سقوط الكائنات الحية في بحيرة النطرون،

وشرحه بأسلوب مرح من خلال حلقة بعنوان: “what-if-you-jumped-into-lake-natron؟ 

أفاد معدو السلسلة أن سقوط شخص ما في هذه البحيرة لن يحوله إلى حجر على الفور ، ولكن إذا حدث أن غرق وظل مغمورًا ، فسوف يتصلب جسمه بالكامل ويتم الحفاظ عليه.

ومن ثمة فإن القول بأن الحيوانات تتحجر على الفور في مياه بحيرة النطرون في تنزانيا، يخالف الواقع وليس سوى أسطورة لا تتأسس على أي مرتكز علمي صحيح.

تصنيف فتبينوا: تأسيسا على ما سبق، قرر فريق فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه زائف جزئيا،

إذ أن صور الحيوانات التقطت فعلا في بحيرة النطرون في تنزانيا ، غير أن ملامستها سطح البحيرة لا يتسبب في تحجرها على الفور ولا تحولها  إلى تماثيل بمجرد الاقتراب منها،

بل إن النافقة منها لأسباب مختلفة والتي تجرفها مياه البحيرة المالحة، تتصلب بفعل مياه البحيرة شديدة الملوحة والغنية بكربونات الصوديوم وأملاح معدنية أخرى.

اقرأ المزيد من الادعاءات الزائفة التي تحققت منها فتبينوا من هنا

هل فضح الرئيس التنزاني فحص كورونا المقدم من منظمة الصحة العالمية فعلًا ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة