التصنيف:

أرنولد شوارزنيجر ينام أمام فندق رفض استقباله … خبر مضلل

آخر المقالات

تداول عدد كبير من مستخدمي ورواد مواقع التواصل الاجتماعي على نطاق واسع صورة تظهر أرنولد شوارزنيجر نائم ادّعى ناشروها أنها أمام فندق رفض استقباله

فما حقيقة تلك الصورة؟

هذا ما نتعرف عليه خلال مقالنا التالي

الادعاء

انتشر الادّعاء على وسائل التواصل بعدة صيغ كان منها:

” قام حاكم ولاية كاليفورنيا السابق الشهير أرنولد شوارزينجر بنشر صورة له و هو نائم في الشارع تحت تمثاله الشهير المصنوع من البرونز ، و كتب بحزن:
(تأمل كيف تتغير الظروف، ليعلم الجميع أنه لا أمان للزمن)

سبب كتابته للجملة ليس فقط لإنه كبر في السن، لكن لأنه عندما كان حاكم ولاية كاليفورنيا، قام بافتتاح الفندق الذي يوجد التمثال أمامه. والمسؤولون عن الفندق – وقتها – قالوا لأرنولد:
(في أي وقت يمكنك المجئ و لك غرفة محجوزة باسمك مدى الحياة)
و عندما ترك أرنولد الحكم و ذهب للفندق، رفضت الإدارة إعطائه الغرفة بحجة أن الفندق محجوز بالكامل!
فأحضر غطاء و نام تحت التمثال، وطلب من الناس أن بصوروه. أراد من تلك الصورة ان يبعث رسالة هامة هي أنه عندما كان في السلطة وله منصب، كان الجميع يجاملونه وينافقونه ويتقربون منه .. ولما فقد هذا المنصب نسوه ولم يوفوا بوعودهم له”... إلى آخر نص الادعاء

نُشر هذا الادعاء من قبل عدة حسابات، فكان منها صفحة دليلك في دمشق

وهي صفحة عامة يتابعها أكثر من 362 ألف شخص

إذ أنّ الادعاء نُشر من قبل الصفحة الساعة بتاريخ 17 سبتمبر 2019

وحصل المنشور حتى وقت التحديث على نحو 631 تفاعل وتم مشاركته من قبل 70 شخصًا.

كما قام آخرون بنشر الادعاء يمكنك مشاهدته هنا و هنا و هنا

عنوان مضلل

هل هذه الصورة حقيقية؟

الصورة التقطها أرنولد لنفسه في يناير 2016  أثناء تصويره لفيلم في مدينة كولومبوس بولاية أوهايو ورفعها على حسابه الخاص على إنستجرام على سبيل الدعابة وكتب تحتها (كيف تغيرت الأوقات How times have changed)

والتمثال موجود حاليا أمام مركز كولومبوس للمؤتمرات بوسط مدينة كولومبوس وليس أمام فندق

اقرأ أيضًا: هندوس يضربون موظفي فندق بحريني لوجود لحم بقر في البوفيه! … خبر زائف

المصادر

مصدر1

مصدر2

مصدر3

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً