هذا المقطع قديم ويعود لليمن، وليس لتصاعد نيران من باطن الأرض في تركيا مؤخراً

آخر المقالات

تناقل ناشطون على فيسبوك مقطعاً يدعون أنه يظهر خروج نيران ودخان من باطن الأرض في تركيا،

فما حقيقة هذا المقطع؟ تابع المقال الآتي..

الإدّعاء

نص الادعاء بحسب الناشر، -بدون تصرف-:

نيران ودخان تخرج من تحت الأرض في تركيا سبحان الله.

نشرت إحدى حسابات فيسبوك الادعاء بتاريخ 3 مارس 2023،

وحقق نحو 131 تفاعل و 13 مشاركة و أكثر من 3 آلاف مشاهدة حتى لحظة تحرير المقال.

كما تم نشر المقطع بالسياق ذاته هـنـا.

إثر ذلك، أجرى فريق فتبينوا تحريًا حول حقيقة المقطع المتداول وأسفر عن الآتي:

نتيجة التحري

مضلل

هذا المقطع متداول منذ عام 2013 على أنه من محافظة الحديدة في اليمن

من خلال البحث بكلمات دلالية “نيران ودخان من باطن الأرض” على منصة يوتيوب تبين أن المقطع قديم،

إذ نشره أحد مستخدمي المنصة في 4 يونيو 2013، على أنه يظهر خروج نيران ودخان من باطن الأرض في اليمن،

في التفاصيل، بين ناشر المقطع أنه يصوّر نيراناً تتوهج وتشتعل تحت الأرض بمحافظة الحديدة اليمنية،

كما تداولت العديد من الحسابات المقطع في السياق ذاته آنذاك، منها هنـا، هنـا، هنـا، هنـا

إضافة لذلك، شاركت قناة اليمن اليوم لقطات مشابهة لهذا الحدث وذلك ضمن تقرير صحفي نشرته على قناتها على يوتيوب بتاريخ 11 يونيو 2013،

مؤكدة على أنها التقطت من محافظة الحديدة في اليمن.

في سياق متصل، أشارت مصادر محلية يمنية أن محافظ الحديدة حينها كان قد قد عقد مؤتمراً صحفياً حول هذا الحدث،

مبينًا خلاله أن تصاعد النيران والدخان من الأرض بهذا الشكل في مدينة الحديدة،

كان نتيجة لتراكم مخلفات النفايات وترسب مواد عضوية خارجة من أحواض الصرف الصحي ومواد ورقية وبلاستيكية،

وأدى ذلك إلى تكاثف غاز الميثان، ومن ثم احتراق تلك النفايات وبالتالي تصاعد الأدخنة وألسنة اللهب،

فيما نفى بدوره أن يكون ما حدث عائداً لمواد منصهرة أو تداعيات ثوران براكين.

إقرأ أيضاً: هذا المقطع قديم، ولا يبين ظهور شكل غريب في سماء أنطاكيا قبيل زلزال تركيا

تقييم فتبينوا:

بناءً على ما سبق قرّر فريق فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل، لأنه استخدم مقطعًا قديمًا في غير سياقه من أجل تداول معلومة غير صحيحة.

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً