التصنيف: اجتماعي, سياسي

هذا الفيديو المتداول قديم، ولا علاقة له بالاحتجاجات التي شهدتها إيران مؤخرا

لا علاقة له بالاحتجاجات الأخيرة في إيران
آخر المقالات

يتداول مستخدمون لمنصات التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يدعي ناشروه أنه يظهر مظاهرات واحتجاجات شعبية شهدتها إيران مؤخرا.

فما حقيقة هذا الفيديو؟

لا علاقة له بالاحتجاجات التي شهدتها إيران مؤخرا

نص الادعاء حسب الناشر:

نشر الفيديو في إحدى صفحات فايسبوك بتاريخ 13 مايو 2022، مرفقا بالوصف الآتي (دون تعديل):

“‏مظاهرات في عدة مدن في إيران بسبب الجوع والفقر شيراز قبل قليل”

                                               لقطة شاشة بتاريخ 2022/05/15 – منشور فايسبوك

سجل الادعاء حوالي 42 تفاعل إلى حدود تاريخ نشر المقال،

كما تناقلته صفحات فايسبوك أخرى هنـا وهنـا وهنـا على غرار منشورات مماثلة في تويتر:

  إثر ذلك، أجرى فريق “فتبينوا” تحريا حول حقيقة الفيديو المتداول، فأسفر عما يلي:

ادعاء مضلل

 

لا علاقة له بالاحتجاجات التي شهدتها إيران مؤخرا

النتيجة: مضلل ذو سياق مفقود

هذا المقطع المتداول يعود إلى عام 2018، ولا علاقة بالاحتجاجات التي شهدتها إيران مؤخرا

شهدت مدن إيرانية احتجاجات رفضا لقرار الحكومة رفع أسعار العديد من المواد الغذائية الأساسية، وفق ما أفاد الإعلام الرسمي الجمعة الماضي،

إثر ذلك، تناقل ناشطون في منصات التواصل الاجتماعي المقطع المتداول زاعمين أنه يظهر مظاهرات في إيران احتجاجاً على سوء الأوضاع الاقتصادية،

إلا أن التحقيق الذي أجراه فريق “فتبينوا” كشف أن المقطع قديم ولا علاقة له بالوضع الراهن في إيران،

إذ قاد البحث العكسي عن إحدى لقطات الفيديو في محرك جوجل إلى مقطع مماثل سبق نشره منذ ثلاث سنوات في إحدى المنصات الإيرانية، 

علاوة على ذلك، أفاد عنوان الفيديو أنه يصور مظاهرات في مدينة شيراز يوم 11 مرداد 97 بالتقويم الفارسي الموافق يوم 02 أغسطس 2018،

بالمثل، أكد تعميق البحث في محرك جوجل باستخدام العبارة المفتاحية (تظاهرات شیراز 2018) السياق نفسه،

إذ سبق نشر الفيديو المتداول منذ 02 أغسطس 2018 في منصات تواصل اجتماعي مختلفة، 

وذلك تزامنا مع الاحتجاجات الشعبية التي شهدتها آنذاك العديد من المدن الإيرانية وتناقلتها وسائل إعلام محلية ودولية،

ومنها مدينة شيراز، احتجاجاً على المصاعب الناتجة عن الأزمة الاقتصادية في البلاد.

في السياق نفسه، خلص القسم العربي للتحقق من الأخبار في وكالة فرنس بريس في تحقيقه حول الادعاء إلى أنه خاطئ.

تقييم فتبينوا:

بناء على ما سبق، قررت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل ذو سياق مفقود، لأنه استخدم  مقطع فيديو قديم في غير سياقه الأصلي.

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة