التصنيف:

هذا الفيديو قديم من اليمن وليس له علاقة بأزمة الوقود في تونس

آخر المقالات

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يزعم ناشروه أنه يظهر توصيل الطعام باستخدام الخيول بسبب نقص الوقود في تونس، فما حقيقة هذا الفيديو؟

الإدّعاء

نُشر المقطع بتاريخ 12 أكتوبر 2022 مرفقا بالتعليق الآتي -من دون تصرّف-:

بعد ازمة الوقود في تونس delivery اصبح على حصان

حقق المقطع أكثر من 460 مشاركة ونحو 77 تفاعل حتى تاريخ كتابة هذا المقال 2022/10/15

فيما نشرته عدة حسابات وصفحات على الفيسبوك منها (هنا، وهنا، وهنا)

نتيجة التحري

عنوان مضلل

هذا المقطع قديم وليس من أزمة الوقود الأخيرة في تونس

بحسب وكالة رويترز نفذ الوقود في العديد من محطات الوقود خلال عطلة نهاية الأسبوع الماضي مع تباطؤ الواردات وتراجع الإمدادات الوطنية،

مما تسبب في سوء حركة المرور في المدن التونسية.

إثر ذلك تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطعًا يزعمون أنه يظهر استخدام الخيول لتوصيل طلبات الطعام بدلًا من المركبات بسبب نفاذ الوقود.

إلا أن التحقيق الذي أجراه فريق منصة فتبينوا كشف أن الفيديو قديم وليس من تونس.

إذ أرشد البحث العكسي بصورة ثابتة من مقطع الادعاء إلى أنه متداول منذ فبراير 2022،

حيث نشره حساب على تطبيق “تيك توك” باسم “hadramiah369” مرفقًا بالنص الوصفي:

تطبيق في صنعاء يوصل الطلبات فوق الأحصنة بسبب انعدام البترول

بمتابعة البحث باستخدام الكلمات الدلالية (تطبيق توصيل طعام اليمن) توصلنا إلى صفحة للتطبيق على الفيسبوك تحمل الاسم (توصيل – Tawseel

فيما يظهر تطابق الشعار الذي في مقطع الادعاء مع شعار تطبيق توصيل اليمني،

علاوة على ذلك، نشرت صفحة “توصيل” بتاريخ 4 فبراير 2022 عن فكرة التوصيل باستخدام الخيول،

حيث عبرت الشركة أنها كانت تجربة ليوم واحد فقط، بهدف توصيل المعاناة التي تمر بها شركات التوصيل بسبب ازمة المشتقات النفطية حسب تعبيرها،

بالمقابل نشرت الشركة أيضًا عدة صور من التجربة على صفحتها هنا، وهنا،

كما أرشد البحث في منصة اليوتيوب إلى العديد من التقارير الإخبارية المصورة التي نقلت الخبر هنا، وهنا، وهنا،

حيث ظهر مدير الشركة في أحد التقارير وتكلم فيها عن فكرة استخدام الخيول “كتجربة لنقل المعاناة” بحسب وصفه،

اقرأ أيضًا:

هذا المقطع يعود لغرق مركب صيد في تونس عام 2019، وليس مركب مهاجرين غير نظاميين

تقييم فتبينوا:

بناءً على ما سبق، قرّرت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنّه مُضلّل، لأنه استخدم مقطع فيديو في غير سياقه الأصلي لنقل معلومة غير صحيحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً