هذا الفيديو يظهر سفينة تابعة لشركة هيونداي وليس للسفينة “جالاكسي ليدر” التي احتجزها الحوثيون مؤخرًا في اليمن

آخر المقالات

الإدّعاء

نص الادعاء بحسب الناشر، -بدون تصرف-:

السفينة الإسرائيلية مع قوات البحرية اليمنة #هو_الله_

نشرت إحدى حسابات إنستغرام الادعاء بتاريخ 20 نوفمبر 2023، محققاً عشرات التفاعلات وأكثر من ألفي مشاهدة،

إثر ذلك، أجرى فريق فتبينوا تحريًا حول حقيقة المقطع المتداول وأسفر عن الآتي:

نتيجة التحري

مضلل

هذه السفينة تتبع شركة غلوفيس وليست السفينة التي احتجزها الحوثيون مؤخراً

بحسب وكالة فرانس -بدون تصرف-: “أعلن الحوثيون الأحد خطف “سفينة شحن إسرائيلية” في البحر الأحمر ونقلوها إلى ميناء الصليف بالحديدة اليمنية، في حين نفت تل أبيب أن تكون السفينة إسرائيلية واصفة الحادث بأنه “خطير للغاية ذو عواقب عالمية”. وفي وقت سابق، أفاد الحوثيون عبر بيان استهداف جميع أنواع السفن التي تحمل علم إسرائيل وتلك التي تقوم بتشغيلها شركات إسرائيلية والتي تعود ملكيتها لشركات إسرائيلية كذلك، تضامنا مع حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) التي تقاتلها بغزة منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول.”

في أعقاب ذلك، تناقل مستخدمون على منصات التواصل مقطعاً يدعون أنه لهذه السفينة. إلا أن البحث الذي أجراه فريق فتبينوا كشف أن الفيديو ليس له علاقة بهذا الحدث.

قاد بحث عكسي عن المقطع على Google Lens لمنصة يوتيوب، حيث نشرت إحدى قنوات المنصة المقطع بمدة أطول في 21 مايو 2020،

مبيناً أنه لرصيف شحنٍ هائل لشركة السيارات “هيونداي”، فيما تظهر لقطات مقطع الادعاء بدءاً من الثانية 00:08.

فيما بينت القناة في وصف المقطع أنه يظهر  الطريقة التي يتم بها نقل السيارات من جانب إلى آخر من العالم،

وأنه يلعب رصيف الشحن الضخم لشركة هيونداي في مصنع أولسان دورًا رئيسيًا في النجاح المستمر لشركة صناعة السيارات،

وذلك من خلال الحفاظ على تدفق مستمر من السيارات الجديدة المرسلة إلى الأسواق العالمية.


مقارنة السفينة في مقطع الادعاء (يسار)، وسفينة هيونداي في مقطع يوتيوب


فيما تتبع السفينة لشركة هيونداي غلوفيس، وهي شركة لوجستية مقرها في سول، كوريا الجنوبية، وجزء من مجموعة هيونداي كيا للسيارات، فيما تقوم الشركة بتقديم المشورة اللوجيستية للنقل عبر المحيطات والشحن والتفريغ وخدمات التغليف.

كذلك، تظهر الصورة الآتية سيارات هيونداي على رصيف الشحن قبل تحميلها في السفينة.


لقطة من مقطع يوتيوب لرصيف شحن هيونداي، ويظهر في اللقطة سيارات هيونداي بجانب سفينة نقل السيارات الظاهرة في المقطع


في الشأن ذاته، وبتتبع السفينة Glovis Passion باستخدام اسمها ورقمها التعريفي التابع للمنظمة البحرية الدولية IMO،

تبيّن أن السفينة موجودة -يوم 24 نوفمبر 2023- في مرفأ لو هافر، شمال غرب فرنسا، وليست في اليمن.


لقطة شاشة في 24 نوفمبر تبيّن أن سفينة glovis passion موجودة في مرفأ لو هافر الفرنسي


إقرأ أيضًا: هذه الصورة قديمة وليست للسفينة “جالاكسي ليدر” التي احتجزها الحوثيون في البحر الأحمر مؤخراً

تقييم فتبينوا:

بناء على ما سبق قرر فريق فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل لانه استخدم مقطعاً قديماً لسفينة نقل سيارات تابعة لشركة هيونداي الكورية على أنها للسفينة التي احتجزها الحوثيون مؤخراً.

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً