التصنيف:

هذا المقطع المتداول قديم، ولا علاقة له بالاعتداء على مسنة سورية في تركيا مؤخرا

ادعاء القبض على متهم باعتداء على مسنة سورية
آخر المقالات

يتداول رواد مواقع التواصل مقطعًا يزعمون أنه يظهر لحظة الإفراج عن المتهم بالاعتداء بالضرب على لاجئة سورية مسنة في تركيا،

فما حقيقة هذا المقطع؟ تابع المقال الآتي..

الإدّعاء

نص الادعاء من الناشر – دون تصرف –

متداول لحظة خروج الشاب التركي الذي أعتدى على المرأة السورية المسنة في غازي عنتاب.. كفووو الأحرار الشرفاء من السوريون والأخوة الأتراك.

فيديو لحظة خروج الشاب الذي اعتدى على المسنة السورية

نشرت إحدى صفحات فيسبوك الادعاء بصيغته هذه بتاريخ 02 يونيو 2022،

وحقق المقطع على هذه الصفحة أكثر من 27 ألف مشاهدة، 1900 تفاعل، و97 مشاركة حتى لحظة نشر هذا المقال،

كما تناقلت المقطع في السياق ذاته صفحات وحسابات أخرى عديدة على فيسبوك هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا،

كذلك هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، وعلى تويتر هنـا

إثر ذلك، أجرى فريق فتبينوا تحريا حول حقيقة المقطع المتداول، فأسفر عن الآتي:

نتيجة التحري

عنوان مضلل

هذا المقطع المتداول لا علاقة له بالمتهم بالاعتداء على مسنة سورية في تركيا

تعرضت لاجئة سورية مسنة تبلغ من العمر 70 عامًا، للهجوم بركلة من قبل شخص في محافظة غازي عنتاب التركية في مايو الماضي.

فيما أعلن “دواد غوول” حاكم محافظة غازي عنتاب، عبر حسابه الرسمي على تويتر في 31 مايو 2022،  اعتقال منفذ هذا الاعتداء.

بالمقابل، أكدت الصحف المحلية أن السلطات اعتقلت المنفذ ” شاكر شقر”، الذي تم التعرف إلى هويته نتيجة عمل الفرق الأمنية،

ثم أطلقت سراحه بعد أخذ إفادته ليحاكم فيما بعد.

وبعد وقت قصير، أفادت الصحيفة أن مكتب النائب العام التركي استأنف حكم الإفراج عنه، ثم أعيد اعتقاله مرة أخرى ليودع في مخفر الشرطة.

لحظة اعتقال الشخص المتهم بضرب المرأة المسنة


لقطة الشاشة من موقع صحيفة  hurriyet التركية وتظهر لحظة اعتقال المتهم بالاعتداء على المسنة السورية بالضرب في تركيا


إثر ذلك، تداول رواد مواقع التواصل مقطعا يزعمون أنه يظهر لحظة خروج المتهم بتنفيذ هذا الاعتداء من السجن،

إلا أن التحري الذي أجراه فريق فتبينوا كشف أن الادّعاء غير صحيح،

هذا المقطع يظهر لحظة اعتقال شخص متهم بالتحرش بطفلة في مارس الماضي

ذكر بعض مستخدمي فيسبوك في تعليقاتهم على مقطع الادعاء أنه يعود لشخص تحرش بطفلة صغيرة في تركيا،

لحظة اعتقال شخص متهم بالتحرش بطفلة في مارس الماضيلحظة اعتقال شخص متهم بالتحرش بطفلة في مارس الماضي                                                                      لقطات شاشة بتاريخ 16 يونيو 2022 – منشور فايسبوك 

وبالاستعانة بهذه الكلمات المفتاحية في البحث على محرك جوجل،

وقعنا على العديد المصادر المحلية التركية التي نشرت المقطع في مارس الماضي،

أي قبل حادثة الاعتداء على المسنة السورية بأشهر،

حيث نشرت صحيفة بني عقد- yeniakit التركية المقطع ذاته بتاريخ 08 مارس 2022،

في سياق اعتقال شخص متهم بالاعتداء على طفلة صغيرة في مدينة ديار بكر، الأمر الذي أثار حفيظة المواطنين.

كما أضافت الصحيفة في تفاصيل الخبر، أن الحادث وقع أمام محل مغسلة سيارات في شارع علي أمير 3 وسط منطقة يني شهير.

حيث يُزعم أن رجلا يبلغ من العمر 35 عامًا تحرش بفتاة صغيرة، يُقدر عمرها بـ 12 عامًا،

بينما احتجزت فرق الشرطة المشتبه به ووضعته في السيارة، هاجمه حشد من الناس المحيطين به.

مما دفع الشرطة لإعادته إلى مغسلة السيارات حفاظا على حياته،

لاحقا فرقت الشرطة الحشد ونقلت المتهم بالتحرش إلى عربة مصفحة واقتادته إلى مركز الشرطة، ثم بدأت تحقيقا واسعا في الحادث.

بالمثل، ومن خلال متابعة البحث حول هذا الحدث وقفنا على العديد من الصحف والمصادر المحلية التركية التي أكدت السياق ذاته،

كذلك بالاستفادة من خدمة التجول الافتراضي التي توفرها خرائط جوجل لمنطقة بني شهير في مدينة ديار بكر،

يمكن مطابقة معالم المنطقة مع المشاهد الظاهرة في مقطع الادعاء والمقطع الأصلي الذي تداوله المصادر المحلية،

ادعاء لحظة خروج المعتدي على مسنة سورية من السجن


مقارنة مشاهد مقطع الادعاء مع صور من شارع علي أمير 3  التي توفرها خرائط جوجل


 

اقرأ أيضًا:  هذا المقطع مفبرك، ولا صحة لحديث رئيس شركة فايزر حول تقليص سكان العالم

تقييم فتبينوا:

بناء على ما سبق، قررت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل، لأنه استخدم مقطعا قديما في غير سياقه الأصلي من أجل ترويج خبر غير صحيح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً