التصنيف:

هذا المقطع المتداول يصور جريمة وقعت في تركيا وليس امرأة تقتل زوجها في العراق

ادعاء امرأة تقتل زوجها في العراق
آخر المقالات

تداول رواد مواقع التواصل مقطعًا يزعمون أنه يظهر امرأة من مدينة السليمانية أقدمت على قتل زوجها بإطلاق النار عليه في الشارع،

فما مدى صحة هذا الادعاء؟ تابع المقال الآتي..

الإدّعاء

نص الادعاء من الناشر – دون تصرف –

السالفة صارت تخوف😭 ‎إمرأة من #السليمانية تردي زوجها قتيلاً بعشر رصاصات في الشارع بعد اكتشافها خيانته مع إمرأة أخرى

ادعاء امرأة تقتل زوجها في العراق

نشرت إحدى صفحات فيسبوك الادعاء بصيغته هذه بتاريخ 11 يوليو 2022،

وحقق فيها أكثر من 56 ألف مشاهدة، 4000 تفاعل و 85 مشاركة حتى لحظة نشر هذا المقال،

كما تناقلت المقطع في السياق ذاته صفحات وحسابات أخرى على فيسبوك هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا،

كذلك هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا،

على غرار تويتر،

إثر ذلك، أجرى فريق فتبينوا تحريّا حول حقيقة المقطع المتداول فأسفر عن الآتي:

نتيجة التحري

ادعاء مضلل

هذا المقطع يصور جريمة قتل وقعت في تركيا مؤخرًا، ولا علاقة له بالعراق

قاد البحث عن إحدى مشاهد المقطع في محرك جوجل إلى موقع ajans urfa الإخباري المحلي،

حيث نشر الموقع مشاهد الادعاء ذاتها بتاريخ 10 يوليو 2022 ضمن تقرير بعنوان :

“امرأة تقتل رجلاً في منتصف الشارع في سروج”

وفي تفاصيل الخبر أفاد الموقع أن الحادث وقع في حوالي الساعة 7:30 مساءً في حي ميزاريولو في منطقة سوروج في شانلي أورفا،

عندما أطلقت السيدة “فاطمة ي”، وهي أم لثلاثة أطفال، تعيش في منطقة سروج، النار على الشاب “فرحات دمير” بعد أن كانت تربطهما علاقة،

وتوفي دمير في مكان الحادث بعد أصابته بعدة أعيرة نارية، بينما وقفت فاطمة ي بجانب جثته وانتظرت مجيء الشرطة.

فيما قامت فرق الشرطة باعتقال السيدة، بينما نقلت الفرق الطبية دمير فرحات إلى مشرحة مستشفى سروج الحكومي.

بالمقابل، من خلال متابعة البحث حول هذا الحدث، وقعنا على العديد من المصادر المحلية التركية التي كانت قد نشرت الخبر ذاته،

ومنها صحيفة hurriyet التركية التي نشرت تقريرا مصورا من موقع الحادثة، حيث يمكن مطابقة معالم الموقع مع المعالم الظاهرة في مقطع الادعاء،

مما يؤكد أن المقطع مصور في تركيا وليس في العراق.

ادعاء امرأة تقتل زوجها في السليمانية


مقارنة مشاهد مقطع الادعاء مع مشاهد من تقرير مصور نشرته صحيفة hurriyet حول جريمة قتل وقعت في أورفة في 10 يوليو 2022


تحديث 1# – 2022/09/03

من خلال الرجوع إلى صور الأقمار الصناعية من غوغل توصل فريق فتبينوا إلى المكان الذي وقعت فيه الحادثة الأصلية بمنطقة سورك،

حيث تمكن الفريق من تحديد 9 معالم مطابقة لمقطع الادعاء والتقارير الإخبارية المتداولة مما يؤكد أيضًا أنه في تركيا وليس العراق،

وفي السياق ذاته، كشفت المصادر المحلية التركية في تفاصيل الحدث،

أنه تم القبض على فاطمة يجيت “متزوجة ولديها ثلاثة أطفال”، بعد أن قتلت عشيقها فرحات دمير، ببندقية في منطقة سروج في شانلي أورفا.

حيث اتصلت فاطمة يجيت بفرحات دمير وقالت إنها تريد لقاءه، واجتمعا في منطقة سروج حيث تصاعد الخلاف بينهما،

وهناك فتحت فاطمة يجيت النار على فرحات دمير وتوفي على الفور في مكان الحادث.

اقرأ أيضًا: هذا المقطع المتداول قديم، ولا علاقة له بالاعتداء على مسنة سورية في تركيا مؤخرا

تقييم فتبينوا:

بناء على ما سبق قررت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل، لأنه استخدم مقطعا في غير سياقه الأصلي من أجل ترويج خبر غير صحيح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً