هذا الفيديو قديم ولا يظهر عودة النائب محمد الحلبوسي لرئاسة مجلس النواب مؤخرًا

آخر المقالات

الإدّعاء

نص الادعاء بحسب الناشر، -بدون تصرف-:

#الان من داخل قبه البرلمان رجوع رئيس البرلمان محمد الحلبوسي والنواب يستقبلو بالهلاهل والاهازيج بعد عوده الى البرلمان

نشرت إحدى حسابات إنستغرام الادعاء بتاريخ 16 نوفمبر 2023، محققاً أكثر من 17 ألف تفاعل ومئات المشاركات،

فيما تداولته عدة حسابات وصفحات على فيسبوك هنـا، هنـا، هنـا.

إثر ذلك، أجرى فريق فتبينوا تحريًا حول حقيقة المقطع المتداول وأسفر عن الآتي:

نتيجة التحري

مضلل

هذا المقطع قديم، ولم يعد محمد الحلبوسي للبرلمان عقب إنهاء عضويته مؤخراً

بحسب وكالة الانباء فرانس -بدون تصرف-: “قررت المحكمة الاتحادية بالعراق الثلاثاء إنهاء عضوية رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي. وحسب بيان للمحكمة نشر على موقعها الرسمي، فإن القرار اتخذ بناء على دعوى قضائية ضد الحلبوسي هذا العام. في المقابل، وصف الحلبوسي قرار المحكمة بـ”الغريب” وقال إنه سيسعى لاستيضاحه. في أعقاب ذلك، تداول ناشطون على منصات التواصل مقطعاً يدعون أنه لاستقبال الحلبوسي عقب عودته للبرلمان،

إلا أن التحقيق الذي أجراه فريق منصة فتبينوا كشف أن المقطع قديم وأن الادعاء غير صحيح،

إذ أرشد البحث بكلمات دلالية إلى المقطع ذاته منشوراً في 9 يناير 2022،

على أنه لأول جلسة لمحمد الحلبوسي عقب فوزه برئاسة مجلس النواب في دورته الخامسة.

فيما نقلت فرانس24 عن وكالة الأنباء العراقية في 9 يناير 2022 أن البرلمان العراقي الجديد انتخب الحلبوسي رئيساً له بعدما حصل على 200 صوت،

وكان البرلمان العراقي قد عقد جلسته الأولى الأحد بعد الانتخابات النيابية وسط خلافات بين الكتل النيابية حول الكتلة الأغلبية التي ستكلف بتشكيل الحكومة.

علاوة على ذلك، لم يرصد فريق فتبينوا أي ما يشير إلى عودة الحلبوسي لمجلس النواب،

إلا أن مجلس النواب العراقي كان قد أعلن يوم الثلاثاء 21 نوفمبر 2023 عن جلسة استثنائية ستقام في 22 نوفمبر،

حيث يترأس جدول أعمال هذه الجلسة انتخاب رئيس مجلس النواب العراقي.

نسخة لجدول أعمال الجلسة الاستثنائية لمجلس النواب العراقي

مما ينفي أن يكون هذا المقطع لرجوع محمد الحلبوسي لرئاسة البرلمان مؤخراً.

إقرأ أيضًا: هذا الفيديو لا يبين اعتراض موكب جو بايدن خلال مظاهرات متضامنة مع قطاع غزة بل متداول منذ يونيو 2022

تقييم فتبينوا:

بناء على ما سبق قرر فريق فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل، لانه استخدم مقطعاً قديماً على أنه حديث للترويج لخبر غير صحيح.

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً