التصنيف: اجتماعي

هذا المقطع قديم ومنشور منذ عام 2019 وليس له علاقة بالأحداث الجارية في السودان

آخر المقالات

انتشر مقطع على مواقع التواصل الاجتماعي يزعم ناشروه أنه يظهر تبادل اطلاق النار بين الجيش وقوات الدعم السريع في السودان، فما حقيقة هذا المقطع؟

الإدّعاء

نشر حساب عمر الارموطي _ Omer Armoty على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك مقطع فيديو وأرفقه بالنص الوصفي الآتي (من دون تصرّف):

تبادل ضرب نار بين قوات الجيش وقوات الدعم السريع اللهم احفظ بلادنا

حصد المقطع على 31 الف مشاهدة ونحو 1.1 تفاعل حتى تاريخ كتابة هذا المقال في 2021/10/27
فيما نشر المقطع ذاته عدة حسابات أخرى على الفيسبوك: هنـــا، هنــــا، وهنــــا

عنوان مضلل

ماذا يحصل في السودان؟

نقلاً عن وكالة رويترز – بدأ السودان الانتقال إلى الديمقراطية بعد انتفاضة شعبية عام 2019 والإطاحة بالرئيس عمر البشير،

وبموجب اتفاق أغسطس 2019 يتقاسم الجيش السلطة مع المسؤولين المعينين من قبل الجماعات السياسية المدنية في هيئة حاكمة باسم مجلس السيادة، يهدف إلى قيادة البلاد إلى الانتخابات نهاية عام 2023،

أفادت مصادر سياسية لوكالة رويترز أن أعضاء بالحكومة السودانية وعدد من قادة الأحزاب الموالية لها اعتقلوا يوم الاثنين 25 أكتوبر فيما يبدو أنه انقلاب عسكري بعد أسابيع من التوتر بين الجيش والحكومة المدنية في السودان.

مقطع قديم ليس له علاقة بالأحداث الحالية في السودان

من خلال تقطيع مشاهد الفيديو إلى صور ثابتة والبحث عنها باستخدام خاصية البحث العكسي من محرك Yandex،

تمكن فريق منصة فتبينوا من العثور على نسخة من مقطع الادعاء ذاته في منصة اليوتيوب منشورا منذ عام 2019،

نشر المقطع قناة تدعى “اخبار الغبش” تحت عنوان “مجزرة القيادة العامة” بتاريخ 10 يوليو 2019،

كما عثرنا على المقطع في منصة الفيسبوك بتاريخ 15 مايو 2019 مرفقا بالنص الوصفي:

عاااجل

اشتبكات عنيفه ما بين الجيش

وقوات الدعم السريع

فيما ذكر المشاهدين في التعليقات على المقطع السابق أنه قديم والتقط خلال مظاهرات 7 و 8 أبريل 2019 من امام القيادة العامة،

الا ان لم يتسنَّ لفريق فتبينوا التحقق من مكان التقاطه بالتحديد، وبمجرد وجوده على الفيسبوك عام 2019 ينفي أن يكون له أي علاقة بالأحداث الحالية في السودان،

اقرأ أيضًا:

هذا المقطع قديم ولا يعود إلى اعتصام القصر الجمهوري حاليًا في السودان

هذا المقطع قديم لرئيس السودان السابق والصوت فيه مركّب

بناءً على ما سبق، قرّرت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنّه مُضلّل، لأنه استخدم مقطع فيديو قديم في غير سياقه الأصلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة