هذا المقطع ليس لاشتعال النيران بناقلة النفط “مارلين لواندا”، بل يعود لاحتراق سفينة في مايو 2021 بالقرب من سريلانكا

آخر المقالات

الإدّعاء

نص الادعاء بحسب الناشر، -بدون تصرف-:

‏السفينة البريطانية MARLIN LUANDA التي استهدفتها القوات المسلحة اليمنية في خليج عدن واشتعلت فيها النيران جميع محاولات اطفاء الحريق باءت بالفشل !!

نشرت إحدى حسابات فيسبوك الادعاء بتاريخ 27 يناير 2024، محققاً 21 تفاعل ومئات المشاهدات،

فيما تداولته عدة حسابات وصفحات على المنصة هنـا، هنـا، هنـا.

إثر ذلك، أجرى فريق فتبينوا تحريًا حول حقيقة الادعاء المتداول وأسفر عن الآتي:

نتيجة التحري

مضلل

هذا المقطع يظهر احتراق سفينة X-Press Pearl في مايو 2021، وليس لاحتراق سفينة مارلين لواندا عقب استهدافها مؤخراً

بحسب وكالة فرانس24 -بدون تصرف-: “أكّد المتحدّث العسكري باسم الحوثيّين العميد يحيى سريع في بيان مقتضب “استهداف السفينة النفطيّة البريطانيّة مارلين لواندا في خليج عدن بعدد من الصواريخ البحريّة المناسبة”، مشيرا إلى أنّ الإصابة كانت “مباشرة ما أدّى إلى احتراقها””.

في أعقاب ذلك، تناقل ناشطون على منصات التواصل مقطعاً يدعون أنه لاشتعال النيران في هذه السفينة مؤخراً،

إلا أن التحقيق الذي أجراه فريق فتبينوا كشف أن هذا المقطع قديم،

إذ أرشد البحث العكسي عن إحدى لقطات المقطع على Google Lens إلى أحد المواقع الصينية،

الذي نشر لقطات مماثلة لمقطع الادعاء في 26 مايو 2021، مبيناً أنها لانفجار كبير في سفينة الحاويات “X-Press Pearl”،

فيما وقع هذا الانفجار في 21 مايو 2021 أثناء رسو السفينة بالقرب من ميناء كولومبو، وبقيت النيران مشتعلة لعدة أيام،

وعملت فرق الإنقاذ، بمساعدة الجيشين السريلانكي والهندي، على تقليل الأضرار الناجمة عن الحادث.

وبحسب رويترز، كانت السفينة MV X-Press Pearl المسجلة في سنغافورة، والتي تحمل 1486 حاوية، بما في ذلك 25 طنًا من حمض النيتريك،

إضافة لمواد كيميائية ومستحضرات تجميل أخرى، راسية قبالة الساحل الغربي لسريلانكا عندما اندلع حريق على متنها عقب انفجار في 20 مايو.

وسقطت حاويات مشتعلة محملة بالمواد الكيميائية في البحر من سطح السفينة بينما سعت أطقم الطوارئ لاحتواء الحريق خلال الأسبوعين التاليين.

فيما نشرت القوات الجوية السريلانكية مشاهد الادعاء ذاتها على قناتها الرسمية في يوتيوب في 26 مايو 2021،

كما نشرت العديد من المقاطع المماثلة لعمليات الإنقاذ وإخماد الحريق آنذاك، هنـا، هنـا.

مما ينفي أن تكون هذه المشاهد تصوّر سفينة مارلين لواندا التي تم استهدافها مؤخراً.

إقرأ أيضًا: هذه الصور قديمة، ولا تظهر سفينة الشحن العسكرية الامريكية التي أعلن الحوثيون استهدافها حديثًا

تقييم فتبينوا:

بناءً على ما سبق قرّر فريق فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل، لأنه استخدم مقطعاً قديماً في غير سياقه الأصلي.

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً