هذا المقطع مقتبس من فيلم وثائقي نشر عام 2015، ولا يبين شابًا مصريًا يقوم بتهريب الخبز إلى غزة مؤخرًا

آخر المقالات

الإدّعاء

نشرت إحدى حسابات فيسبوك الادعاء بتاريخ 22 ديسمبر 2023 مرفقًا بالتعليق الآتي -من دون تصرّف-:

فعلها بحماسة هذا المراهق المصري البطل الذي أحدث ثغرة في الجدار الحدودي بين ⁧‫مصر‬⁩ و ⁧‫غزة‬⁩ ويوصل الخبز لسكان غزة ، حماسة لم نجدها فى جيش بلده ولا فى بقية الحكام العرب . ‏يقول: “لقد سلمتهم ألف رغيف خبز حتى الآن”. عاش يابنى

حصد الادعاء نحو 400 تفاعلًا، و135 مشاركة، وأكثر من 4500 مشاهدة حتى تاريخ كتابة هذا المقال 22 ديسمبر 2023

فيما تداوله العديد من الصفحات والحسابات على الفيسبوك هنــا، هنــا، هنــا.

إثر ذلك أجرى فريق “فتبينوا” تحريًا حول حقيقة الادعاء المتداول، فأسفر عن الآتي:

لوسيل

لوسيل

هذا المقطع متداول منذ عام 2015، ويصور مشهدًا من الفيلم الوثائقي «متسللون» للمخرج خالد جرار

نقلًا عن وكالة فرانس24 -دون تصرف-: يتفاقم انتشار الجوع في غزة مع استمرار الحرب الإسرائيلية على حركة حماس في القطاع الفلسطيني المحاصر، حسبما قال المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين التابعة للأمم المتحدة (أونروا) فيليب لازاريني الخميس، محذرا من استمرار انهيار النظام المدني. وقال سكان إن النازحين يموتون جوعا وبسبب البرد والقصف وأشاروا إلى هجمات يائسة على شاحنات المساعدات الإنسانية.

إثر ذلك تداول ناشطون على الفيسبوك مقطع فيديو يدعون أنه يظهر شابًا مصريًا يوصل الخبز لسكان غزة عبر ثغرة في الجدار الحدودي،

إلا أن التحري الذي أجراه فريق منصة «فتبينوا» كشف أن هذا الادعاء غير صخيخ،

إذ أرشد البحث العكسي عن لقطة ثابتة من مقطع الادعاء في محرك البحث جوجل إلى إحدى صفحات منصة فيسبوك،

وبالبحث المباشر في الصفحة، قادت النتائج للمقطع ذاته منشوراً بمدة أطول بتاريخ 09 ديسمبر 2015،

تحت عنوان -دون تصرف-: “شاهد كيف يتم تهريب “كعك القدس” إلى الضفة الغربية. فلسطين المحتلة”

بالمثل؛ نشرت العديد من الحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي المقطع ذاته عام 2015، على أنه يبين مقطعًا من فيلم «متسللون» للمخرج خالد جرار.

فيما أطلق الفيلم لأول مرة في 11 ديسمبر 2012، وحصد ثلاثة جوائز عالمية حينها،

هذا وقد قام قسم تدقيق الحقائق التابع لوكالة فرانس برس باللغة العربية بالتحري عن الادعاء وقد خلص التحقيق إلى أنه خاطئ.

اقرأ أيضًا: مقطع لقصف إسرائيلي على معبر رفح البري في أكتوبر يُعاد تداوله على أنه لقصف جديد

تقييم فتبينوا 

بناءً على ما سبق قرّر فريق فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل، لأنه استخدم مقطعًا في غير سياقه من أجل تداول معلومة غير صحيحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً