التصنيف: سياسي

هذا المقطع متداول منذ عام 2019 ولا يبين مظاهرات حديثة في مصر

آخر المقالات

يتداول ناشطون على موقع فيسبوك مقطع فيديو يدّعون أنه يصور مظاهرات حالية في مصر، فما حقيقة هذا المقطع؟ تابع المقال الآتي..

القاهرة

نشرت إحدى حسابات فيسبوك المقطع بتاريخ 8 نوفمبر 2022 مرفقًا بالنص الآتي – دون تصرف –

احنا شعب مصر يا خائن ستسقط يا بلحة ⁧‫
#انزل١١_١١_حرر_بلدك‬⁩

حقق المقطع نحو 4200 تفاعلٍ، ونحو 444 ألفَ مشاهدة حتى تاريخ كتابة هذا المقال 13 نوفمبر 2022

إثر ذلك أجرى فريق “فتبينوا” تحريًا حول حقيقة المقطع المتداول، فأسفر عن الآتي:

السودان

مصر

هذا المقطع متداول منذ عام 2019 ولا يبين مظاهرات حديثة في مصر

أرشد البحث العكسي عن صورة ثابتة من مقطع الادعاء إلى موقع صحيفة “the guardian” البريطانية،

حيث نشرت صورة تظهر مشاهد مشابهة لمشاهد الادعاء في 22 سبتمبر 2019 ضمن تقرير حول احتجاجات في مصر آنذاك،

فيما أرجعت حقوق الصورة لوكالة الأنباء الفرنسية، موضحة في وصفها  (بدون تصرف):

مواجهات بين قوات الأمن المصرية ومتظاهرين في ساحة الأربعين وسط السويس، اليوم الأحد. الصورة: وكالة الصحافة الفرنسية / جيتي إيماجز

مصر
صورة مركبة تبين تطابق المنطقة الظاهرة في مقطع الادعاء -إلى اليمين – مع المنطقة الظاهرة في تقرير theguardian

بمتابعة البحث حول هذا الحدث، عثرنا على المقطع ذاته منشورًا على يوتيوب بتاريخ 22 سبتمبر 2019

وبالمثل، نشرت قناة فرانس24 مشاهد مشابهة عام 2019، لتظاهرات في ميدان الأربعين في السويس

في سياق الاحتجاجات التي شهدتها مصر في 21 سبتمبر 2019 آنذاك.

وبالاستفادة من الصور التي توفرها خرائط جوجل للمنطقة المذكورة، يمكن مطابقة معالم المنطقة في الصور التي نشرتها صحيفة الغارديان،

مما يؤكد أن المقطع يصور تظاهرات قديمة في هذه المنطقة. 

مصر
مطابقة مشاهد مشابهة لمشهد الادعاء من صحيفة الغارديان مع صوة من منطقة  دوار الأربعين متوفرة على خرائط جوجل.

وتداول المقطع منذ عام 2019 ينفي أن يكون حديثًا ويصور تظاهرة حالية في مدينة السويس.

اقرأ أيضًا: هذه الصور قديمة لأحداث مختلفة، ولا تصور مظاهرات حديثة في الإسكندرية

تقييم فتبينوا:

بناءً على ما سبق، قررت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل، لأنه استخدم مقطعًا قديمًا من أجل تداول معلومة غير صحيحة.

مصر

1- مصدر 01 || 2- مصدر 02 

1 تعليق واحد. Leave new

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً