التصنيف: طبي

هذا المقطع مجتزأ، ولم يصرح رئيس منظمة الصحة العالمية بأنه لم يتلقَّ لقاح فيروس كورونا

آخر المقالات

تناقل رواد منصات التواصل مقطعًا يزعمون أنه يظهر رئيس منظمة الصحة العالمية تيدروس يصرح أنه لم يتلقَّ لقاح كوفيد19،

فما حقيقة هذا المقطع؟ تابع المقال الآتي..

الإدّعاء

نشرت إحدى حسابات فيسبوك المقطع بتاريخ 6 أغسطس 2022، مرفقا بالوصف الآتي -من دون تصرّف-:

— ليس دائما طباخ السم يذوقه
.
تيدروس أدحانوم: أنا لم اخذ اللقاح – ولن أخذه قبل أن يتم تطعيم جميع سكان أفريقيا وباقي دول العالم واعتبر ذلك احتجاجي على فشلنا في تلقيح جميع الناس !!
.
لا ياشيخ
رئيس منظمة الصحة العالمية

وحقق المقطع على هذا الحساب أكثر من 90 مشاهدة وعشرات التفاعلات حتى لحظة تحرير المقال.

فيما يمكن تلخيص الحوار في المقطع كالتالي: 

يسأل الصحفي رئيس منظمة الصحة العالمية ” متى حصلت على الجرعة الأولى من اللقاح”؟ ثم يظهر تيودرس مجيبًا عن السؤال بقوله:

“أنه ينتمي لبلد فقير” إثيوبيا” وقارة فقيرة “أفريقيا” وأراد الانتظار حتى تبدأ أفريقيا والدول الفقيرة الأخرى التطعيم، فهو لم يتلقَّ التطعيم احتجاجًا على ” الفشل” في ذلك.”

كما نشرت المقطع حسابات أخرى على فيسبوك هنـا، وهنـا، علاوة على تويتر هنـا، هنـا، هنـا.

إثر ذلك، أجرى فريق فتبينوا تحريا حول حقيقة المقطع المتداول، فأسفر عن الآتي:

نتيجة التحري

زائف

هذا المقطع مجتزأ، ولم يصرح مدير منظمة الصحة العالمية بأنه لم يتلقَّ اللقاح

قاد البحث بالكلمات المفتاحية المسموعة في مقطع الادعاء “tedros i belong to ethiopia interview”،

إلى موقع مجلة science.org، والتي نشرت مقابلة مكتوبة مع رئيس منظمة الصحة العالمية بتاريخ 18 يونيو 2021 بعنوان:

“” ما زلت أشعر بالفشل”: مدير منظمة الصحة العالمية الغاضب يتحدث عن عدم المساواة في اللقاحات”.

كما أفاد الموقع أن المقابلة أجراها الصحفي جون كوين بتاريخ 12 يونيو، في مقر منظمة الصحة العالمية.

وبالاطلاع على نص المقابلة الكامل على الموقع، يمكن التحقق أنه مطابق للحوار المسموع في مقطع الادعاء،

إلا أن إجابة رئيس منظمة الصحة العالمية في مقطع الادعاء كانت مجتزأة من هذا اللقاء بشكل مضلل،

حيث تم اقتطاع إجابة تيودرس الأصلية عن سؤال ” ما هو موعد حصولك على الجرعة الأولى من اللقاح” وإلحاقها بإجابة على سؤال مختلف،

حيث أنه في المقابلة الأصلية، يجيب تيودرس عن سؤال الصحفي كوين عن هذا السؤال أنه تلقى الجرعة الأولى في 12 مايو.

ثم يعلّق كوين على هذه الإجابة بقوله:

“أنت رئيس منظمة الصحة العالمية. كان من الممكن أن تحصل على الجرعة الأولى في ديسمبر 2020، لماذا هذا الانتظار؟

وهنا يجيب تيدروس :

“أشعر أنني أعرف المكان الذي أنتمي إليه: بلد فقير يسمى إثيوبيا، في قارة فقيرة، أفريقيا.

مع الامتيازات التي لدي هنا، ربما أتيحت لي الفرصة للحصول عل اللقاح أولاً. لكني لا أريد استخدام ذلك ،

لأنني أريد أن أتذكر كل يوم أن التطعيم يجب أن يبدأ في أفريقيا.

كنت أرغب في الانتظار حتى تبدأ إفريقيا ودول أخرى في مناطق أخرى، والبلدان منخفضة الدخل التطعيم… لقد كنت أحتج

وهو النص المسموع في مقطع الادعاء،

علاوة على ذلك، رد الصحفي كوين على أحد ناشري الادعاء على تويتر مؤكدا أنه زائف، داعيًا للاطلاع على اللقاء الأصلي على موقع science.org.

كما أوضح كوين في تغريدة أخرى أن المقطع الوارد في الادعاء مُقتبس من الفيلم الوثائقي “كيف تنجو من جائحة How to Survive a Pandemic”

والذي يعرض مشاهدًا وراء كواليس السباق العالمي لتصنيع لقاح ضد فيروس كورونا.

مدير منظمة الصحة العالمية تلقى الجرعة الأولى في 12 مايو

شارك تيدروس غيبرييسوس عبر حسابه الرسمي على تويتر صورته أثناء تلقيه الجرعة الأولى من اللقاح بتاريخ 12 مايو 2021،

وأرفقها بالوصف التالي : “اليوم كان دوري لتلقي اللقاح ضد فيروس كوفيد19، اللقاحات تنقذ الأرواح،

من المهم إيصالها لجميع المقاطعات بأسرع ما يمكن. إذا كنت تعيش مثلي في بلد تتوفر فيه اللقاحات، الرجاء أخذ اللقاح حين يحين دورك”.

كما كان تيدروس قد دعا إلى المساواة في اللقاحات والتضامن للتغلب على الأزمة ،

واصفًا عدم المساواة في اللقاحات بأنه “قاتل للناس وللوظائف”، وهو ما يقوض أيضا الانتعاش الاقتصادي العالمي.

كما أدت معدلات التطعيم المنخفضة إلى خلق الظروف المثالية لظهور متغيرات فيروسية.

جدير بالذكر أن إثيوبيا كانت قد استلمت أول دفعة من لقاحات كورونا بتاريخ 7 مارس 2021، واستهدفت حملة التطعيم في مقدمتها الكوادر الطبية العاملة بما يقارب 2.2 مليون جرعة،

تقييم فتبينوا:

بناءً على ما سبق، تبين أن التصريح المنسوب لرئيس منظمة الصحة العالمية على أنه لم يتلقى لقاح كورونا لا أساس له من الصخة،

لذلك قرّرت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنّه زائف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً