التصنيف: سياسي

هذا المقطع يصور عملية هدم برج في مصر وليس في العراق

ادعاء هدم برج صدام العراق مضلل فتبينوا
آخر المقالات

تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يدعون أنه يعود إلى عملية هدم برج في العراق،

فما حقيقة هذا المقطع؟

الإدّعاء

نص الادّعاء حسب صيغة الناشر «بدون تصرّف»

هدم البرج/ العراق

نشرت الادعاء بهذه الصيغة صفحة Munir Oshana بتاريخ 26/11/2021، وحصد المنشور أكثر من 60 تفاعل و4 مشاركات حتى تاريخ كتابة المقال 30/11/2021.

ناشر ادعاء هدم برج صدام العراق فتبينوا

لقطة شاشة للادعاء المنشور على الفيسبوك

تناقلت الادعاء أيضًا صفحات وحسابات عدة بصيغ مشابهة أو مماثلة على فيسبوك وتويتر، مثل: هنا وهنا وأيضًا هنا.

نتيجة التحري

مضلل

هذا المقطع يعود إلى هدم برج في مصر وليس في العراق

أرشد البحث العكسي بصورة ثابتة من مقطع الادعاء في محرك Google،

إلى مقاطع فيديو أوضح نشرت على اليوتيوب بدون توضيح مكان حدوث هدم البرج ونشرت أغلبها في شهر أغسطس المنصرم،

بإعادة البحث مرة أخرى بلقطات هذه المقاطع وجدنا مقطع فيديو على اليوتيوب يصور العملية من زاوية أخرى،

ويذكر أن العملية تعود إلى إزالة شركات للكيماويات في مدينة كفر الدوار في محافظة البحيرة في مصر،

ونشرت القناة المقطع بتاريخ 12/5/2021، تحت العنوان التالي:

إزالة شركات الغزل ومواد الصباغه والكيماويات بالبحيره مشروع محور المحموديه بالبحيره كفر الدوار

ووجدنا أيضًا بالبحث بالكلمات المفتاحية على يوتيوب “إزالة شركات الغزل الكيماويات بالبحيرة كفر الدوار“،

مقاطع فيديو أيضًا نشرت لزوايا أخرى ومن ضمنها مقطع فيديو الادعاء بدون أي إضافات الذي نشر بتاريخ 10/07/2021 بالعنوان التالي:

وداعاً شركة الكيماويات بكفرالدوار 😢😥

كما وقعنا على فيديو على صفحة “اتحاد شاغلين مساكن الكيماويات” على الفيسبوك يصور عملية الهدم من زاوية أخرى:

ونشرت مصادر محلية مصرية عن نية الحكومة المصرية إحلال وتجديد المباني المتهالكة بشركة مصر للغزل والنسيج بكفر الدوار، بتاريخ 16/03/2021.

أما برج بغداد السياحي (برج صدام سابقًا) فلا يوجد أي شبه بينه وبين برج الادعاء.

اقرأ أيضًا: هذه تصاميم مستقبلية لمشروع في أربيل في العراق وليس في ولاية سطيف الجزائرية

بناء على ما سبق قرّر فريق فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مُضلّل؛

لأن المقطع يعود إلى عملية هدم لبرج في مصر وليس في العراق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة