هذه الصورة مفبركة ولا تظهر أسامة بن لادن في اجتماع مع مسؤولي إدارة جورج بوش

آخر المقالات

الإدّعاء

نشرت إحدى حسابات فيسبوك الادعاء بتاريخ 20 يناير 2024 مرفقًا بالتعليق الآتي -من دون تصرّف-:

صورة أُخذت خِلسة و تم تسريبها و تداولها، لإجتماع على أعلى مستوى بالولايات المتحدة الامريكية، تجمع كل من جورج بوش الإبن، و كوندوليزا رايس، و رامسفيلد، و بعض كبار المسؤولين الأمنيين و السياسيين للولايات المتحدة الأمريكية، مع “أسامة بن لادن” أون بغصون.
هكذا يخلقون ما يسمى بالإرهاب لتدمير الدول المسلمة و الاستيلاء على أموالهم و ثرواتهم و محاولاتهم القضاء على الاسلام.
كذلك هو الشأن مع التنظيم الإرهابي (الماك)
“يُرِيدُونَ أَن يُطْفِئُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللَّهُ إِلَّا أَن يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ” صدق الله العظيم

حصد الادعاء عشرات التفاعلات، و5 مشاركات حتى تاريخ كتابة هذا المقال 25 يناير 2024

فيما تداوله العديد من الصفحات والحسابات على الفيسبوك هنــا، هنــا، هنــا.

إثر ذلك أجرى فريق “فتبينوا” تحريًا حول حقيقة الادعاء المتداول، فأسفر عن الآتي:

لوسيل

زائف

هذه الصورة مفبركة، ولا تبين أسامة بن لادن في اجتماع مع مسؤولي إدارة جورج بوش

قاد البحث العكسي عن صورة الادعاء في محرك البحث جوجل إلى موقع “rottentomatoes“، المتخصص قي تقييم الأفلام،

حيث نشرت الصورة كمقتطف من فيلم “Why We Fight” الصادر عام 2005، بالمثل قاد بحث مماثل عن الصورة الأخيرة في محرك Tineye، إلى موقع “wikimedia

حيث نشر الصورة الأصلية بتاريخ 12 سبتمبر 2001، وتعود لاجتماع مع قيادة وزارة الدفاع بعد الهجمات على البنتاغون، وأرجع حقوقها إلى وزارة الدفاع الأميركية،

وقد عمد مروجو الادعاء إلى اقتصاص الصورة وفبركتها باستبدال صورة نائب وزير الدفاع بول ولفويتس بصورة أسامة بن لادن،

هذا وقد قام قسم تدقيق الحقائق التابع لوكالة فرانس برس باللغة العربية بالتحري عن الادعاء وقد خلص التحقيق إلى أن الصورة مركبة.

اقرأ أيضًا: هذه الصورة لا تظهر اجتماع رئيس الوزراء الإسرائيلي مع عشائر في النقب حديثًا بل تعود لعام 2021

تقييم فتبينوا 

بناءً على ما سبق قرّر فريق فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه زائف، لأنه استخدم صورة مفبركة من أجل تداول معلومة غير صحيحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً