التصنيف: اجتماعي

هذه الصورة المتداولة قديمة، ولا صحة لخبر وقوع اعتداء على أحد المراكز الإنتخابية في العراق

ادعاء اعتداء على مركز انتخابات في العراق
آخر المقالات

يتداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي صورة يزعم ناشروها أنها تُظهر اعتداء مسلحين على أحد المراكز الانتخابية في مدينة الصدر،

ويأتي تداول الصورة تزامنا مع اقتراب موعد الإنتخابات التشريعية المرتقب إجراؤها في العراق،

فما حقيقة هذه الصورة؟ تابع المقال الآتي..

الإدّعاء

انتشر على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوكصورة بتاريخ 08 أكتوبر 2021 وأُرفقت بالنص الآتي -من دون تصرف-:

#مسلحين تابعين لسرايا السلام يعتدون على احد حراس المراكز الانتخابية في مدينة الصدر بعد ان منعهم من الدخول والعبث بالأجهزة البايومترية المخصصة للانتخابات!

ادعاء اعتداء على مركز انتخابات في العراق

حقق الادّعاء على هذه الصفحة 424 تفاعل وتمت مشاركته 235 مرة حتى لحظة نشر هذا المقال،

فيما تناقلت الادّعاء ذاته وبصيغ مختلفة العديد من الصفحات والحسابات على الفايسبوك هنـا، وهنـا، وهنـا، وهنـا، وهنـا، وهنـا،

وعلى موقع تويتر هنـا، وهنـا، وهنـا

نتيجة التحري

عنوان مضلل

هذه الصورة قديمة ولا صحة لخبر الاعتداء على أحد المراكز الإنتخابية في العراق

أرشد البحث العكسي عن صورة الادّعاء في محرك جوجل إلى موقع nasnews،

نشر الموقع صورة الادّعاء ذاتها بتاريخ 30 آذار 2020 في سياق الحديث عن اعتداء أشخاص على شرطي

بعد أن “منعهم من التجوال تطبيقاً لقرارات مكافحة كورونا“. وفي تفاصيل الخبر أفاد الموقع أن:

“ثلاثة اشخاص اعتدوا بالضرب على منتسب في الشرطة المحلية في قضاء المسيب شمال المحافظة،

بعد أن منعهم من المرور تنفيذا لتوجيهات خلية الازمة الخاصة بحظر التجوال”

ادعاء اعتداء على مركز انتخابات


صورة الشاشة من مقال موقع nasnews


وبمتابعة البحث حول ” اعتداء على شرطي بسبب منعه التجوال” على مواقع التواصل الاجتماعي،

وقعنا على مقطع متداول على الفايسبوك بتاريخ 23 آذار 2021، تحت عنوان:

“الاحزاب الفاسدة يعتدون بالضرب على شرطي يطبق حضر التجوال”

ويظهر بالمقطع الشرطي ذاته الظاهر في صورة الادّعاء وهو يتحدث عن ظروف الاعتداء عليه،

وفي السياق ذاته، نشر موقع nasnews بيانا نقلا عن قسم مكافحة الشائعات التابع لوزارة الداخلية العراقية،

نفت خلاله صحة الاعتداء المتداول، مؤكدة أن الصورة قديمة “وتعود لحادثة اعتداء على احد منتسبي وزارة الداخلية عام 2020

اثناء تطبيق حظر التجوال”.

 

جدير بالذكر أن وكالة رويترز للتحقق من الأخبار باللغة العربية قد تحققت من الادّعاء ذاته وخلص التحقيق إلى أنه خاطئ.

اقرأ أيضا:

تقييم فتبينوا: بناء على ماسبق قررت منصة فتبينوا تصنيف الادّعاء على أنّه مضلّل، لأنّه استخدم صورة قديمة في غير سياقها من أجل الترويج لمعلومة غير صحيحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة