التصنيف: اجتماعي

هذه الصورة تظهر شلال بيشه في محافظة لرستان الإيرانية، وليس جبل بعدان في اليمن

جبال بعدان في اليمن
آخر المقالات

يتداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي صورة يزعم ناشروها أنها من جبل بعدان في محافظة إب اليمنية، فما مدى صحة هذا الادعاء؟

تابع المقال الآتي..

الإدّعاء

نشرت صفحة الفايسبوك المسماة “الاحداث اليومية” صورة بتاريخ 8 سبتمبر 2021، وأرفقتها بالنص الآتي -من دون تصرف-،

هذه الصورة الساحرة ليست في جبال الالب بسويسرا او النمسا ولا في جبال الهملايا ولا شلالات اوزلندا وكذلك ليست تابعة لشلالات نياجرا او تفريعة من شلالات فيكتوريا
انها في جوهرة بلاد العرب انها من جبال بعدان بـ محافظة إب من اليمن السعيد!! حفظ الله اليمن واهله
جبال بعدان في اليمن

 

حقق الادّعاء على هذه الصفحة زهاء 28 ألف تفاعل، وتمت مشاركته 2100 مرة حتى لحظة كتابة هذا المقال،

فيما تناقلت الادعاء ذاته العديد من الصفحات والحسابات على الفايسبوك ومنها،

Almusawy Aliناصرعلي الجلال خليل البركاني๓คђ๓๏๏๔คl๓ยภtครเгMalek Khaldi

هايل عمرعبدالله البعداني احمد العقيلي

جدير بالذكر أن الادعاء تم تداوله على نطاق واسع خلال السنوات السابقة ومنها: 2020، 2017، 2018، 2016.

نتيجة التحري

الصورة التقطت في ميانمار وليس تونس

هذه الصورة تظهر شلال بيشه في إيران، وليس جبل بعدان في اليمن

قاد البحث العكسي عن صورة الادعاء في محرك جوجل، إلى موقع wisgoon ،حيث نُشرت صورة الادّعاء ذاتها بتاريخ 19 يوليو 2015،

أورد النّاشر في تفاصيل الصورة أنها  تظهر شلال بيشه في محافظة لرستان الإيرانية،

جبال بعدان في اليمن


صورة الشاشة من موقع wisgoon


 

يقع شلال بيشه  في محافظة لرستان غرب إيران، يتدفق عبر قلب جبال زاغروس في مقاطعة خرم أباد،

ويُعتبر أوسع شلال في إيران إذ يبلغ طول الشلال 48 مترا وعرضه 20 مترا، ويُعدّ من أجمل الشلالات في البلاد.

بالبحث باسم الشلال في منصة يوتيوب يمكن العثور على العديد من المقاطع التي تظهر مشاهد للشلال مشابهة لصورة الادّعاء،

وبالرجوع إلى خرائط جوجل يمكن مطابقة المشاهد المتاحة لشلال بيشه مع الشلال الظاهر في صورة الادّعاء

اقرأ أيضا: هذه الصورة تظهر طريق في جزيرة الكانغارو الأسترالية وليست طريق جبل مرة في السودان

تقييم فتبينوا:بناءً على ما سبق تبين أن الصورة تعود إلى شلال بيشه في إيران، وليست من جبال بعدان في اليمن، وبناء عليه قرر فريق فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مُضلل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة