التصنيف: اجتماعي

هذه الصورة تعود لأحداث شغب في غينيا عام 2015 وليس لها علاقة بإثيوبيا

آخر المقالات

انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر صورة يزعم ناشروها أنها تعود إلى إثيوبيا، وعلقت “اللحظات الأخيرة في حياة إثيوبيا، الصراع الدموي القاتل”

فما حقيقة هذه الصورة وهل تعود فعلا إلى إثيوبيا؟

الإدّعاء

نشرت صفحة مباشر اسوان على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك صورة وأرفقتها بالنص الوصفي الآتي (من دون تصرّف):

اللحظات الأخيرة في حياة …اثيوبيا… الصراع الدموي القاتل
كتب- خالد شاطر
٢٥ ألف مسلح يسيطرون على منطقة سد النهضة ووسائل الإعلام الإثيوبية الوضع خارج عن السيطرة وعلى الجانب الآخر إسرائيل تستدعي الاحتياط بعد الصاروخ الذي سقط بالقرب من المفاعل النووي
بركات العاشر من رمضان وماخفي أعظم

حصدت الصورة على 51 مشاركة ونحو 446 تفاعل حتى تاريخ كتابة هذا المقال في 2021/04/26
فيما نشرت الصورة ذاتها العديد من الحسابات والصفحات الأخرى على الفيسبوك منها:
El-Minya المنياوائل الحمامصيجمال العربيعبدالمعطى ابراهيمAymn Fathyمصر هي أمىممدوح عبد السميع

وعلى موقع تويتر: هنـا، وهنا

عنوان مضلل

هذه الصورة تعود إلى غينيا عام 2015 وليس لها علاقة بإثيوبيا او مصر

من خلال استخدام خاصية البحث العكسي عن الصور من محرك غوغل،

عثرنا على صورة الادعاء ذاتها في صفحة “Tous pour un kankan développé” على موقع الفيسبوك بتاريخ 20 فبراير 2017،

وعلقت عليها الصفحة باللغة الفرنسية “مظاهرة اليوم في كوناكري” بحسب ترجمة غوغل،

كوناكري وتعرف قديمًا باسم تومبو، هي عاصمة غينيا وأكبر مدنها جنوب غينيا على المحيط الأطلسي،

وبالبحث عن الكلمات المفتاحية التالية “Manifestation aujourd’hui à Conakry”،

في محرك بحث غوغل وضبط اعدادات البحث بتاريخ 1 فبراير إلى 28 فبراير 2017 اعتمادًا على المعطيات السابقة،

عثرنا على صورة مشابهة تظهر التفاصيل ذاتها من صورة الادعاء،

نشر الصورة موقع maliweb بتاريخ 21 فبراير 2017 وكتبت في النص الوصفي للصورة باللغة الفرنسية: (بحسب ترجمة غوغل)

الدخان يتصاعد من سوق في كوناكري خلال تجميع سياسي في 8 أكتوبر 2015 (صورة توضيحية)

وأرجع الموقع حقوق الصورة إلى وكالة الانباء الأمريكية اسوشيتد برس،

كما تم التأكد من المعلومات السابقة من خلال البحث في الموقع الخاص بالصور لوكالة الانباء الامريكية اسوشيتد برس،

حيث قالت وكالة الانباء عن الصورة:

التقطت الصورة يوم الخميس 8 أكتوبر 2015 لدخان يتصاعد من سوق محلي خلال تجمع سياسي لدعم المرشح للرئاسة “سيلو دالين ديالو” غينيا كوناكري،

وبالبحث في محرك غوغل عن الكلمات الدلالية التالية “conakry UFDG” وضبط اعدادات البحث في 8 اكتوبر 2015،

عثرنا على موقع africaguinee الذي نشر مقطع فيديو وصورة وأرجعهم للحادثة ذاتها في منطقة تدعى “Madina” في كوناكري غينيا،

كما عثرنا على مقطع آخر في منصة اليوتيوب هنـا،

ويمكننا مطابقة معالم المنطقة مع صورة الادعاء والتأكد من صحة المقاطع ونفي علاقة الصورة في إثيوبيا،

وللمزيد من التأكد قام فريق منصة فتبينوا بالرجوع إلى صور الخرائط في منطقة “Madina” التي تقع في كوناكري غينيا،

والبحث عن معالم المنطقة التي تظهر في مقاطع الفيديو والصور من خلال استخدام خاصية السجلات التاريخية من غوغل ايرث،

تمكن الفريق من الوصول وتحديد المنطقة التي حصلت فيها الحادثة،

الاحداثيات على خرائط غوغل هنــا،

صورة ملتقطة من الاقمار الصناعية للمنقطة بتاريخ يناير 2016،

صورة المبنى الصغير الذي يقع وسط المباني الكبيرة بتاريخ مايو 2015 وصورة اخرى لنفس المبنى في يناير 2016 بجانب صورة المبنى من الحادثة يؤكد تاريخ الحادثة بين النصف الثاني من عام 2015 وبداية عام 2016،

اقرأ أيضًا:

هذه الصورة قديمة لحريق في الصين وليست لمصنع نفرتيتي في مصر

هذه قنبلة روسية شديدة الانفجار وليست قنبلة مصرية

بناءً على ما سبق، قرّرت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنّه مُضلّل، لأنه استخدم صورة في غير سياقها لنقل معلومة غير صحيحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة