هذه الصورة تعود لرئيس الدفاع الألماني “كارستن بروير” وليست لجنرال يدعى “هافري كير” قتل في غزة

آخر المقالات

الإدّعاء

نشرت إحدى حسابات فيسبوك الادعاء بتاريخ 06 يناير 2024 مرفقًا بالتعليق الآتي -من دون تصرّف-:

الله اكبر ولله الحمد
مقتل الجنرال الالماني “هافري كير” قائد فيلق الهندسة _ الفيلق الالماني الخامس_ المشارك في حرب ‎غzaة مع 4 من مرافقيه بتفجير نفق وهمي في ‎الشجاعية وإصابة 10 آخرين بجروح خطيرة.

حصد الادعاء على هذا الحساب عشرات التفاعلات والمشاركات حتى لحظة نشر هذا المقال 09 يناير 2024

فيما تداوله العديد من الصفحات والحسابات الأخرى على فيسبوك هنــا، هنــا، هنــا.

إثر ذلك أجرى فريق “فتبينوا” تحريًا حول حقيقة الادعاء المتداول، فأسفر عن الآتي:

لوسيل

لوسيل

هذه الصورة تعود لرئيس الدفاع الألماني الجنرال كارستين بروير وليست لجنرال يدعى هافري كير قتل في غزة

نقلًا عن تقرير نشرته وكالة رويترز بتاريخ 9 يناير 2024 -دون تصرف-: “قال الجيش الإسرائيلي يوم الثلاثاء إن تسعة جنود آخرين قتلوا في غزة في واحدة من أكبر حصيلة القتلى خلال 24 ساعة خلال الحرب ضد حماس ليصل إجمالي الخسائر الإسرائيلية هناك إلى 187.” في أعقاب ذلك، تناقل ناشطون على فيسبوك صورة يدعون أنها لجنرال ألماني يدعى “هافري كير” قتل في غزة مؤخرًا،

كما بين أنها تعود للجنرال الألماني “Carsten Breuer – كارستن بروير“،

هذا ويبدو واضحًا في الصورة  اسم الجنرال “ Breuer” مثبتًا على زيه العسكري.

ومن خلال الرجوع إلى صور الجنرال الألماني بروير المنشورة على مواقع توزيع الصور هنـا، هنـا، هنـا وهنـا،

يمكن التأكد أن الشخص الظاهر في صورة الادعاء هو بالفعل الجنرال الألماني كارستن بروير.

Embed from Getty Images

وبحسب موقع الجيش الألماني، يشغل الجنرال كارستن بروير منصب رئيس الدفاع منذ 17 مارس 2023 ولا يزال على رأس عمله.

فهو الرئيس الإداري لجميع الجنود في القوات المسلحة الألمانية الخاضعين لقيادته، والممثل العسكري الأول للجيش الألماني.

فيما لم يقع فريق «فتبينوا» على أي خبر يفيد بمقتل جنرال ألماني يدعى “هافري كير” في غزة،

كذلك قام قسم تدقيق الحقائق باللغة العربية التابع لوكالة فرانس برس بالتحقق من الادعاء ذاته وخلص التحقيق إلى أنه خاطئ.

اقرأ أيضًا: صورة لأوباما مع ابنة أخته يتم تداولها بشكل مضلل مع صورة أخرى لطفلة عثر عليها مقتولة في إندونيسيا

تقييم فتبينوا 

بناءً على ما سبق قرّر فريق فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل، لأنه استخدم صورة في غير سياقها من أجل تداول معلومة غير صحيحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً