التصنيف: اجتماعي

هذه الصورة تعود لقوات فرنسية في قاعدة جوية شمال جمهورية مالي

آخر المقالات

انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر صورة يزعم ناشروها أنها تظهر انسحاب قوات التحالف من مدينة مأرب اليمنية، فما حقيقة هذه الصورة؟

الإدّعاء

نشر حساب سفير الحق ابو ألصماد على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك صورة وأرفقها بالنص الوصفي الآتي (من دون تصرّف):

التحالف يسحب جميع خبرائه الأجانب الأمريكيين والبريطانيين والاستراليين من #مأرب على متن طائرات سعودية إثر الخسائر الكبرى لفصائل التحالف في المحافظة النفطية التي أوشكت على السقوط بيد قوات صنعاء

حصدت الصورة على 41 مشاركة ونحو 278 تفاعل حتى تاريخ كتابة هذا المقال في 2021/10/03
فيما نشرت الادعاء ذاته عدة حسابات وصفحات أخرى على الفيسبوك: هنــا، هنــا، هنــا، هنــا، هنــا،

وعلى موقع تويتر: هنـــا، هنـــا، وهنـــا،

عنوان مضلل

هذه الصورة تعود للقوات الفرنسية في قاعدة جوية في جمهورية مالي

بالبحث عن الصورة باستخدام خاصية البحث العكسي من موقع Google،

عثر فريق منصة فتبينوا على صورة الادعاء ذاتها في موقع تيليغراف البريطاني الذي نشرها في عام 2013 ضمن مقال بعنوان:

قال فرانسوا أولاند أن فرنسا ملتزمة باستعادة النظام في جمهورية مالي

وأرفق النص الوصفي التالي مع صورة الادعاء:

وصول القوات الفرنسية إلى القاعدة العسكرية رقم 101 لتعزيز عمليات “serval” قبل انتشارهم في شمال جمهورية مالي. حقوق الصورة AFP

بالرجوع إلى موقع توزيع الصور الخاص بوكالة الأنباء الفرنسية AFP والبحث في الصور التي التقطت في يناير 2013،

تمكنا من العثور على الصورة ذاتها مرفقة بنفس التفاصيل السابقة التي التقطها المصور “ايرك فيفربرج” لصالح وكالة فرانس برس في 15 يناير 2013،

بالرغم من نشر الخبر من قبل العديد من المواقع الإخبارية اليمنية، إلا أنه لا يوجد خبر رسمي من موقع وكالة الأنباء اليمنية أو السعودية.

بالبحث أيضًا في وزارة الخارجية الأمريكية والاسترالية والبريطانية وسفاراتهم في اليمن لم نعثر على أي خبر رسمي كما زعم الادعاء،

اقرأ أيضًا:

هذه الصور تعود لأحداث مختلفة ليس لها علاقة بمدينة تعز اليمنية

الصورة تظهر شلالات شيابارا بولاية كيرالا في الهند وليس مدينة إب اليمنية

بناءً على ما سبق، قرّرت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنّه مُضلّل، لأنه استخدم صورة قديمة في غير سياقها الأصلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة