التصنيف: سياسي

هذه الصورة قديمة ولا تظهر سيارة مفخخة ضُبٍطت في عدن مؤخرًا

سيارة تم تفكيكها في عدن
آخر المقالات

يتداول رواد مواقع التواصل صورة يزعمون أنها تظهر سيارة مفخخة تم تفكيكها في محافظة عدن اليمنية مؤخرًا،

فما حقيقة هذه الصورة؟ تابع المقال الآتي..

الإدّعاء

نشرت إحدى حسابات فيسبوك صورة بتاريخ 29 يونيو 2022 وأرفقتها بالنص الآتي – دون تصرف –

السيارة التي تم تفكيكها بعد الحادثة وكانت احتياط اذا مر الموكب دون انفجار الاولى سيتم تفجير الاحتياط التي تسير امام الاخرى بمسافة٥٠٠ متر !! الجماعة معهم معامل كاملة بعدن يركبون براحتهم ويمشون بالسيارات وهي محملة براميل متفجرة لا تحتاج جهاز كشف ولا حتى نظارات عادية تحتاج حد يشوف السيارة بس وتحتاج جهاز امن مخابرات قوي يكشف اوكار التفخيخ والمواد وكيف يتم جلب هذه المواد الكبيرة المنفجرة حسين صالح الحنشي

سيارة تم تفكيكها في عدن

حققت الصورة على هذه الصفحة عشرات التفاعلات والمشاركات حتى لحظة نشر هذا المقال،

كما تناقلت الصورة في السياق ذاته صفحات وحسابات أخرى على فيسبوك هنـا، هنـا، هنـا، هنـا،

وعلى تويتر هنـا وهنـا

إثر ذلك، أجرى فريق فتبينوا تحريا حول حقيقة الصورة المتداولة، فأسفر عن الآتي:

نتيجة التحري

ادعاء مضلل

هذه الصورة قديمة ومتداولة منذ عام 2014 على أنها في ليبيا

بحسب وكالة الأنباء رويترز، قال مسؤولون عسكريون إن هجوما بسيارة مفخخة على قافلة لمسؤول عسكري يمني في مدينة عدن الساحلية الجنوبية أسفر عن مقتل ستة أشخاص على الأقل وإصابة عدة آخرين يوم الأربعاء 29 يونيو 2022.

كما أكد المسؤولون أن قائد القوات الأمنية بمحافظة لحج صالح السيد نجا من محاولة الاغتيال،

إثر ذلك تداول رواد مواقع التواصل صورةً يزعمون أنها تظهر سيارة مفخخة تم تفكيكها في مدينة عدن بعد هذه الحادثة،

إلا أن التحري الذي أجراه فريق فتبينوا كشف أن الصورة قديمة،

إذ قاد البحث عن الصورة في محرك ياندكس إلى موقع “بوابة الوسط” المحلي في ليبيا،

حيث نشر الموقع الصورة ذاتها بتاريخ 15 يوليو 2014، إلى جانب عدة صور للمركبة من زوايا مختلفة،

إلا أنه أفاد في وصفها أنها تظهر تفكيك سيارات مفخخة عُثر عليها في محافظة طرابلس الليبية آنذاك،

ادعاء سيارة مفخخة في عدن


لقطات شاشة مركبة من موقع بوابة الوسط تظهر صورة الادعاء منشورة منذ 15 يوليو 2014


وبالمثل، نشرت العديد من المصادر المحلية اليمنية تقارير حول هذا الحدث آنذاك، مرفقة صورة الادعاء ذاتها.

وتداول الصورة منذ عام 2014 ينفي أن يكون لها علاقة بالأحداث الأخيرة في اليمن،

اقرأ أيضًا: هذه الصورة المتداولة تظهر موقعا تراثيا في البرتغال وليس بئرا في اليمن

تقييم فتبينوا:

بناء على ما سبق، قررت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل، لأنه استخدم صورة قديمة في غير سياقها الأصلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً