التصنيف: اجتماعي

هذه الصورة قديمة ولا تظهر غرق طائرة إطفاء خلال إخماد حرائق في شمال المغرب مؤخرًا

ادعاء غرق طائرة إطفاء مغربية
آخر المقالات

إثر موجة حرائق الغابات الكثيفة التي شهدها شمال المغرب منذ 14 يوليو 2022،

تداول رواد مواقع التواصل خبرًا يزعم أن طائرة إطفاء مغربية قد غرقت في أحد السدود شمال البلاد خلال التزود بالمياه لإطفاء هذه الحرائق،

وبحسب الادعاء فإن الخبر نشر مؤخرا عبر موقع “مينا ديفنس”، فما حقيقة هذا الخبر؟

تابع المقال الآتي..

الإدّعاء

نص الادعاء من الناشر – دون تصرف-

وقع مينا ديفانس: غر.ق طائرة كانادير المغر.بية بإحدى السدود شمال البلاد خلال عملية التزود بالمياه ⬅️ حر.ائق مهو.لة تجتاح المغر.ب من الشمال والغرب و صعو.بات كبيرة للتحكم فيها ⬅️ الكانادير المغر.بية تأخرت كثيرا بسبب طرازها القديم (CL-415) الذي يعود إلى سنة 1994

ادعاء غرق طائرة إطفاء مغربية

نشرت إحدى صفحات فيسبوك الادعاء بصيغته هذه بتاريخ 15 يوليو 2022،

وحقق فيها أكثر من 1100 تفاعل و96 مشاركة خلال أقل من 24 ساعة على نشره،

كما تناقلت الادعاء ذاته صفحات وحسابات أخرى على فيسبوك هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا،

كذلك هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، هنـا، على غرار تويتر:

إثر ذلك أجرى فريق فتبينوا تحريا حول حقيقة الخبر المتداول، فأسفر عن الآتي:

نتيجة التحري

السياق مفقود

هذه الصورة قديمة ولا علاقة لها بالحرائق الأخيرة في المغرب

من خلال البحث عن الخبر المرفق بصورة الادعاء، تبين أن الصورة قديمة،

إذ نشرها موقع مينا ديفنس في 03 أغسطس 2020، في سياق تضرر طائرة أكادير مغربية خلال تنفيذ خطة إنقاذ،

وبحسب الموقع، تعرضت طائرة من طراز CL-415 تابعة لسلاح الجو المغربي لأضرار خلال عملية تجريف في سد أسمير بين الفنيدق وتطوان في شمال المغرب.

حيث كانت الطائرة المسجلة CN-ATO واحدة من ثلاث طائرات نشرتها القوات الحكومية لمكافحة الحرائق التي دمرت غابة حوز مالاليين في منطقة الفنيدق آنذاك.

وبحسب المصادر المحلية المغربية، اندلع حريق غابة حوز الملاليين منتصف ليلة السبت-الأحد 02 أغسطس 2020، وتسبب بتضرر مساحات كبيرة،

فيما تم الإعلان عن السيطرة عليه في 05 أغسطس 2020.

علاوة على ذلك، لم ينشر موقع مينا ديفنس أي خبر يفيد بتحطم طائرة مغربية خلال إطفاء الحرائق الأخيرة في المغرب،

بل نفى الموقع عبر صفحته على فيسبوك صحة الخبر المنسوب إليه مؤخرا، مؤكدا أن الادعاء زائف والحادثة المرفقة تعود لأغسطس 2020،

اقرأ أيضا: هذه الصورة لمقبرة جماعية التقطتها الأقمار الصناعية في أوكرانيا وليست من المغرب

تقييم فتبينوا:

بناء على ما سبق، قررت منصة فتبينوا تصنيف الادعاء على أنه مضلل ذو سياق مفقود، لأن الصورة قديمة ولا علاقة لها بالحرائق الأخيرة شمال المغرب.

1 تعليق واحد. Leave new

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

اقرأ أيضاً

القائمة